اسلاميات

ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة؟

إذا كنت من حجاج بيت الله الحرام وترغب في معرفة أفضل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة وتعلم كيفية السعي بينهما لأداء شعائر الحج على أكمل وجه وإتمام مناسك العمرة أو الحج تابع التالي.

أمرنا الله في كتابه العزيز بالسعي بين الصفا والمروة حيث أنها من أهم شعائر ومناسك الحج

يعتبر السعي بين الصفا والمروة من أهم مناسك الحج التي فرضها الله عز وجل على عباده الزائرين لبيته الحرام في كتابه العزيز حين قال سبحانه وتعالى: “إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما” لهذا يسعى الحجاج لترديد أجمل الأدعية والتسابيح والأذكار.

أفضل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة

ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة

يقدم موقع صدي القاهرة إلى حجاج ومعتمرين بين الله الحرام أفضل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة من أدعية وأذكار منها ورد في أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم وأخرى اجتهاد رجال الدين.

  • يا رب إنك قلت في كتابك العزيز وقولك الحق ادعوني أستجب لكم، يا الله هذا دعائنا ربنا اغفر لنا ذنوبنا كما أمرتنا إنك لا تخلف الميعاد.
  • ربنا إننا سمعنا مناديًا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا، ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار.
  • ربنا وآتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، ربنا وآتنا ما وعدتنا به على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد.
  • اللهم إنا نسألك النعيم الذي لا يحول ولا يزول أبدًا، اللهم أجعل في قلبي نورًا، وفي سمعي نورًا، وفي بصري نورًا، وفي لساني نورًا، وعن يمين نورًا، ومن فوق نورًا.
  • اللهم إنا نسألك الجنة ونعيمها، وما يقرب إليها من قول أو فعل أو عمل، ونعوذ بك من النار وما يقرب إليها من قول أو فعل أو عمل.

اقرأ أيضًا: دعاء لتسهيل الامتحان والنجاح مستجاب

دعاء الهرولة بين الصفا والمروة

تعتبر الهرولة أثناء السعي بين الصفا والمروة من شعائر الحج ويعتبر ذلك من أفضل الأوقات التي يحبب ترديد أفضل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة والهرولة بينهما لهذا تابع الاتي.

دعاء للمريض بالشفاء
  • اللهم إنا نسألك من الخير كله عاجله واجله ما علمت منه وما لم نعلم، ونعوذ بك من الشر كله عاجله واجله ما علمت منهم ما لم نعلمه.
  • اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والسلامة من كل إثم، والغنيمة من كل بر، والفوز بالجنة والنجاة من النار.
  • اللهم إني أعوذ بك من شر سمعي، ومن شر بصري، ومن شر لساني، ومن شر قلبي.
  • اللهم أحيني على سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم، وتوفني على ملته وأعذني من مضلات الفتن.
  • اللهم طهر قلبي من النفاق، وعملي من الرياء، ولساني من الكذب، وعيني من الخيانة، فإنك تعلم خائنه الاعين وما تخفي الصدور.
  • اللهم اغفر لي جميع ما مضى من ذنبي، واعصمني فيما بقي من عمري، وارزقني عملا زاكيا ترضى به عني.

كيفية السعي بين الصفا والمروة؟

يتساءل الكثير من حجاج بيت الله الحرام عن كيفية السعي بين الصفا والمروة وعن أفضل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة الذي يعتبر من أهم أركان العمرة والحج.

  • يبدأ الحجاج أو المعتمر السعي من جبل الصفا وينتهي به السعي عند جبل المروة، ويعتبر هذا شوط واحد.
  • أما الشوط الثاني فيبدأ السعي من جبل المروة وينتهي السعي عنك جبل الصفا ويسمى هذا شوط ثاني وهكذا.
  • فإذا بدأ المعتمر أو الحاج السعي من جبل الصفا حتى وصل إلي جبل المروة فهذا يكون الشوط الأول، وأما إذا عاد من جبل المروة إلى جبل الصفا مرة أخري يعتبر هذا الثاني.
  • لكن إذا عاد المعتمر وسعي من جبل المروة حتى جبل الصفا يعتبر هذا هو الشوط الثالث وهكذا حتى يتم 7 أشواط كما أمرنا.

ماذا تقرأ في الصفا والمروة أثناء السعي؟

ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة

قد بين علماء الدين بأن هناك خطوات وشعائر محددة يجب أن تتم بالكيفية التي أمرنا بها، والتي تمكنك من معرفة ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة بالطريقة الصحيحة التي يستجاب بها الله لك.

  • يقول رجال الدين بأن المعتمر أو الحاج إذا صعد على جبل الصفا يجب أن يستقبل القبلة وبعدها يرفع يده ويبدأ في التكبير وحمد الله ثم يدعو بما يحب ويكرر ذلك 3 مرات.
  • بعد أن ينزل المعتمر من جبل الصفا يمشي وفي لسانه ذكر الله مكبرًا وداعيًا لله، وبعد أن يأتي جبلي الصفا والمروة فيبدأ في الهرولة وتكون بين الركض والمشي.
  • وبعد أن يصل الحاج إلي جبل المروة وصعد العلم فعليه أن يفعل كما فعل على جبل الصفا بمعني أن يذكر الله ويثني عليه ويحمده ثم يكبر 3 مرات ويدعو بما يشاء وهو مستقبل القبلة.
  • يظل يكرر هذا العمل الطيب كلما صعد أو هبط من جبلي الصفا والمروة فهذا هو التأسي بقدوتنا المشرفة رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم.

اقرأ أيضًا: دعاء المريض لنفسه بالشفاء العاجل مستجاب

الملخص

  • إن من أجمل ما يقال عند السعي بين الصفا والمروة هو التهليل والتكبير والحمد 3 مرات ويكون مستقبلًا القبلة.
  • يعتبر السعي بين جبلي الصفا والمروة ركن أساسي من أركان الحج أو العمرة وذلك كما ورد في قول رسول الله صل الله عليه وسلم أثناء طوافه بينهما “اسعوا، فإن الله كتب عليكم السعي” رواه أحمد.
  • يعتبر من أهم شروط السعي بين الصفا والمروة النية قبل السعي وأن يبدأ السعي من جبل الصفا ثم ينتهي عند جبل المروة ويكمل هذا حتى 7 أشواط.
  • يستحب كما حثنا رسول الله الكريم صلي الله عليه وسلم الإكثار من الدعاء والذكر وقول ربنا تقبل منا وعافنا واعف عنا وعلى طاعتك وشكرك أعنا.
  • من المستحب أداء ركعتين بعد الانتهاء من 7 أشواط السعي بين الصفا والمروة فهذه من الأعمال المفضلة التي يحثنا عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى