الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي في مرمى اتهامات السياسيين لهذا السبب
نيكولا ساركوزي 

كتب- مصطفى فرحات:

وجه سياسيون فرنسيون يارزون اتهامات بالعنصرية، إلى الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، وذلك بعد أن أطلق تصريحات اتضح منها أن يربط بين كلمة قرد، وتعبير يطلق على شخص من أصول إفريقية.

اتهامات ضد نيكولا ساركوزي بالعنصرية

وفي حديث له خلال برنامج تليفزيوني قبل يومين، وصف ساركوزي بعض المعارضين له بالقردة التي لا تستمع لأحد.

لكن توقف برهة، وقال ” “لا أعرف إن كان مسموحا لنا بعد الآن أن نقول قرد، لأنه لم يعد مسموحا لنا أن نقول ذلك، من الممكن أن نقول 10 عبي صغار، المجتمع يتقدم فعلا”.

وأشار ساركوزي إلى رواية شهيرة لأغاثا كريستي، تم تغيير عنوانها قبل عقود طويلة في بريطانيا، بسبب احتوائها على كلمة عبيد، وأصبح الروراية “لم يبق أحد”.

وظلت تلك النسخة الفرنسية هو الأكثر مبيعا، وكانت تنشر تحت الاسم نفسه حتى أغسطس، إلا إنها غيرته بناءً على طلب من حفيدها، فأصبح “كانوا عشرة”.

تعرف على رئيس فرنسا السابق نيكولا ساركوزي

من جانبه أثارت تعليقات نيكولا ساركوزي ضجة كبيرة في فرنسا، نظرا للربط الواضح والصريح، بين كلمة قرد والإهانة للعنصر الإفريقي.

وقد أثارت تلك التعليقات غضب وضجة كبيرة في فرنسا، وكتبت أودري بوليفار نائية رئيس بلدية باريس على تويتر قائلة: “إنها عنصرية بحنة”.

وقالت رشيدة داتي، الوزير السابقة في عهد ساركوزي، والتي لا تزال على تواصل معه، إنها نفت أن يكون عنصريا، وأكدت أنه التقى بارئيس الأمريكي السابق، قبل أن يصبح رئيسا لأمريكا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *