حلف شمال الأطلسي ينفي هذا الأمر بشأن الصراع في بيلاروسيا
الصراع في بيلاروسيا

كتب- مصطفى فرحات:

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو” ينس ستولتنبرج، إن ما تررد بشأن تدخل الحلف في الصراع في بيلاروسيا حلو السلطة مجرد شائعة لا أساس لها من الصحة.

الصراع في بيلاروسيا

وكشف ستولتنبرج خلال الاجتماع غير الرسمي الذي جمعه بوزراء الدفاع في برلين، أنه من غير المقبول أن يحاول النظام في مينسك أو روسيا، التركيز على قضايا السياسة الداخلية والخارجية من أجل أن يحصل على عذر من وراء استخدام العنف ضد شعبه.

من جانبه نفى الأمين العام وجود أي خطط من قبل الناتو بشأن التوسع في بيلاروسيا، حيث يرى الحلف أنه من حق الشعب البيلاروسي في تحديد مصيرهم دون أي تدخل خارجي من أي دولة أوروبية، وقد دعى الرئيس لوكاشينكو أن يضمن لشعبه حرية التعبير عن آرائهم.

وفي السابقوجه الرئيس البيلاروسي، رسالة إلى الدول الأوروبية، ضرورة الانشغال بمشاكلهم الخاصة، ففرنسا يحب أن تحل أزمة السترات الصفراء، وأمريكا يجب أن تلتفت إلى الاحتجاجات وأعمال الشغب، بدلا من أن يهتموا بما يدور في بيلاروسيا.

أساس الصراع في بيلاروسيا

ومن الجدير بالذكر، أن الاحتجاجات وأعمال الشغب، اندلعت في بيلاروسيا، في التاسع من الشهر الجاري، وذلك على إثر الانتخابات التي فاز بها ألكسندر لوكاشينكو، وذلك بعد حصوله على 80.1%.

ومن جانبها قامت قوات الأمن، بمواجهة المتظاهرين بمزيد من الحزم والقوة، كما أطلقت القنابل المسيلة للدموع، فتحت عليهم رشاشات المياه، واستخدمت الرصاص المطاطي، بجانب اعتقال أكتر من 6 آلاف شخص.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *