دار الإفتاء المصرية توضح حكم الصلاة في أي اتجاه

0

كتب- مصطفى فرحات:

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، سؤال حول حكم الصلاة في أي اتجاه، خاصة لو كان الإنسان في مكان عام وحان وقت الصلاة ولا يعرف اتجاه القبلة.

دار الإفتاء المصرية توضح حكم الصلاة في أي اتجاه

وفي إجابته على هذا السؤال، قال الدكتور محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إنه من الممكن التعرف على القبلة من خلال النظر إلى المساجد في المكان، حيث يمكن للإنسان أن يحدد من خلالها اتجاه القبلة السليم، أو باستخدام أحد تطبيقات الهواتف المحمولة.

وأكد على إنه في حالة كان هناك قدرة للسؤال، ففي تلك الحالة يكون السؤال واجب، كي لا يصلي الإنسان في اتجاه غير اتجاه القبلة، لكن في حالة لم يوجد أحد إطلاقا ولا يوجد معه تطبيق للهاتف المحمول، فإنه يجتهد ما استطاع في تحديدها.

وأشار أنه في تلك الحالة يجوز أن يصلي العبد في أي اتجاه، حيث لم يجد من يسأل كما أنه لم يستطع معرفة اتجاه القبلة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق