إدارة تطبيق تيك تيك تخرج عن صمتها وترد على ترامب
تطبيق تيك توك

كتب- مصطفى فرحات:

خرج تطبيق تيك توك أخيرا عن صمته، في الرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث تقدم بشكوى إلى المحكمة ضد إدارة ترامب، ردا على الممارسة القمعية التي يتعرض لها في الفترة الأخيرة.

تطبيق تيك توك يرد على ترامب

وكان ترامب قد اتهاما خطيرا إلى أمريكا، في إنها تتعاون مع الحكومة الصينية وتمدها بمعلومات عن الشعب الأمريكي، حيث تعتبرها مهددة لأمنها القومي.

يأتي ذلك في الوقت يتأزم فيه الموقف الأمريكي الصيني، وتتصاعد حدة التوتر بين الدولتين، حيث تتهم أمريكا الصين أنها تتبع معلومات الموظفين الفيدراليين من خلال تطبيق تيك توك، وإعداد ملفات عن ذلك وتقديمها إلى الصين.

يُذكر أن دونالد ترامب أصدر مرسوما يقضي بإعطاء مهلة لأمريكيين بوقف التعامل مع شركة بايت دانس، المالكة لتطبيق تيك توك.

وقال البيان الذي أصدرته إدارة تيك توك، إن من أحل عدم تقويض سيادة القانون والبحث للشركة والزبائن عن معاملة عادلة، لم يصبح أمام خيار سوى الطعن  من خلال النظام القضائي.

بيان من إدارة تطبيق تيك توك

من جانبه نفى تيك توك، الاتهامات التي وجهها له الرئيس الأمريكي، واعتبرت الصين أن ما يقوم به ترامب ما هو إلا تهديد سياسي.

وفي وقت سابقصرحت الإدارة المسؤولة عن تطبيق تيك توك، بأن الشركة تنفي تماما ما صرحت به الإدارة الأمريكية، بشان قيامها بتسريب معلومات عن مستخدميها إلى الصين.

وأكدت أنها لم تقم أبدا بهذا الأمر من قبل، ولا تتعامل مع الحكومة الصينية، ولن تقدم على فعله إذا طلب منها.

وعلقت شركة تيك توك، بأن المزاعم التي تقول بالتعاون بينها وبين الصين، لا أساس له من الصحة، وأنها مضللة الغر

ووصفت الشبكة الاجتماعية أيضًا المزاعم حول وجود تعاون بين “تيك توك” والحكومة الصينية بأنها معلومات مضللة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *