شيخ أزهري ينصح بهذا الدعاء لأصحاب الأمراض المستعصية

0

كتب- مصطفى فرحات:

من أخطر المشاكل التي توجه أصحاب الأمراض المستعصية، هي حالتهم النفسية السيئة التي يظنون فيها أنه لا أمل لهم في الشفاء، وإن كانت الحلول العلمية لا تفيد، فهناك باب الله المفتوح دائما والذين لا يخيب دعاء من رجاه بصدق، حيث لا يعجز عنه شيء في السماء ولا في الأرض.

وفي هذا الجانب فقد الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي رئيس الجمهورية، حيث قدم نصائح عالية للمرضى الذين لا أمل في شفائهم، من خلال دعاء، طلب من هؤلاء المرضى ترديده باستمرار.

وقال الدكتور مجدي عاشور، عبر الفيديو الذي نشرته قناة الناس، عبر صفحتها على موقع فيسبوك، أنه واجب على المسلم أن يضرع إلى الله، وأن يعلم أن لكل داء دواء، وعليه أن يقول “ربّ إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين، وهو الدعاء الذي واظب عليه نبي الله أيوب لما نزل به البلاء، وظل مواظبا عليه لا يفتر عن ترديده.

وأوضح مستشار مفتي رئيس الجهورية، أن المريض حين تغلق في وجهه كل الأبواب فعليه أن يلجأ إلى الله كما لجأ إليه نبي الله أيوب.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق