أخبار العالم

اندلاع احتجاجات في البرازيل بعد مقتل أحد السود

كتب- مصطفى فرحات:

أدى مقتل رجل أسود من قبل حراس أمن بأجد المتاجر الكبيرة في البرازيل، إلى اندلاع احتجاجات في العديد من المدن، تندبدا بالعنصرية.

وقوع احتاجات في البرازيل بعد مقتل أحد السود

وقد خرج المتظاهرون إلى الشوارع في العديد من المدن البرازيلية مثل ساو باولو وبرازيليا وريو دي جانيرو، حيث حملوا معهم لافتات مكتوب عليها: “حياة السود مهمة والعنصرية فيروس”.

وقد اشتبك مجموعة من المتظاهرين مع الشرطة، حيث وقع الاشتباك في الموقع الذي قتل فيه جواو البرتو سيلفيرا فريتاس.

يذكر أن فيرتاس كان قد تعرض للضرب، من قبل اثنين من حراس الأمن، الخميس الماضي، وذلك أمام متجر كبير، حيث توفي الرجل الأسود، عن عمر يناهز الـ40 عاما متأثرا بإصابته.

وأعلنت  المتاجر الكبرى التي وقعت فيها تلك الحادثة، أنها ستنهي تعاقدها مع شركة الأمن، وتقوم بوقف عمل مدير المتجر وإغلاق فرع المتجر بشكل مؤقت.

 

دعاء للمريض بالشفاء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى