تعليم

خريطة مفاهيم فارغة

خريطة مفاهيم فارغة هي عبارة عن خريطة ذهنية يتم تصميمها للكتابة عليها، حيث تعتبر هذه الخرائط من أهم الخرائط التي تساعد على تنظيم الأفكار، حيث أنه من السهولة الاحتفاظ بها في ذاكرة الإنسان، وذلك حتى نسترجعها في أي وقت، يتم استخدام ألوان وأشكال مختلفة وتعبيرات منوعة، حتى تكون أكثر وضوحاً وتقبلاً الدماغ، حيث لما للدماغ من القدرة على تذكر الصور والرموز أكثر من الكلمات، ولذلك تتميز الخرائط الفارغة بسهولة تذكرها، ولذلك تم استخدامها في التعليم بالمدارس.

تصميم خريطة مفاهيم فارغة

هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها رسم خريطة مفاهيم فارغة، فلكل شخص طريقة خاصة به في رسم هذه الخرائط، حيث تساهم هذه الخرائط بشكل كبير في ترتيب الأفكار وسرعة الحفظ وتذكر الدراسة من خلالها، حيث تميزت المملكة العربية السعودية لاستخدام خرائط المفاهيم الفارغة بشكل كبير، لمساعدة الطالب على تذكر منهجه والمعلم في سهولة الشرح.

  • أول شيء يتم وضع عنوان للموضوع الذي ستقوم بإنجاز الخريطة من أجله.
  • يتم تنظيم أفكار الموضوع الرئيسية والتقسيم إلى فروع.
  • ضع عنوان لكل فكرة في أطار خاص.
  • ارسم بعض الأشكال و أربط بين الأفكار.
  • ضع بعض الرموز وقم باستخدامها في رسمك لمعرفة مفتاح الخريطة.
  • استخدم ألوان في رسم خريطة المفاهيم الفارغة للتنويع.

اقرأ أيضًا: افكار مشاريع جديدة ومبتكرة

  • مراحل تصميم خريطة مفاهيم فارغة

    خريطة مفاهيم فارغة
    خريطة مفاهيم فارغة

  1. مرحلة العصف الذهني: في هذه المرحلة يتم وضع لائحة بالأفكار والمفاهيم التي ترتبط بالموضوع، وفي حالة المفاهيم الكبيرة لا تشعر بالملل، ففي هذه المرحلة ما عليك إلا تجميع أكبر عدد من المفاهيم.
  2. مرحلة التنظيم: يتم بهذه المرحلة تنظيم الأفكار والمفاهيم الرئيسية الخاصة بالموضوع، قم برسم المفاهيم على سبورة حتى يسهل عليك فهمها و تذكرها بعد ذلك، قم بتصنيف المفاهيم إلى مفاهيم رئيسية ومفاهيم فرعية.
  3. مرحلة التصميم: قم باختيار التعابير التي من خلالها ستقوم بالتعبير عن المفاهيم والمجموعات والروابط التي تجمع بينهم، فالمفاهيم الهامة توضع في مركز الخريطة، ثم وضع المفاهيم الأقل منها أهمية في مجموعات أقل وهكذا، فكر في كيفية ربط المفاهيم ببعضها البعض، فلا يوجد عليك قيود في الربط في هذه المرحلة كل ما هو عليك السير بحرية كاملة، اجعل التصميم يعبر عن شخصيتك أنت ولا يطابق أي خرائط أخرى.
  4. مرحلة الربط: يتم استخدام خطوط ورسومات توضح الرابط بين المفاهيم، ثم أكتب جملة تميز كل مفهوم، تكون هذه الجملة قصيرة جداً وذلك لتحديد همزات الوصل بين المفاهيم.
  5. مرحلة إعادة النظر: يتم ترتيب كل المقاطع من حيث المهم فالأهم وذلك للحصول على مظهر منظم، يتم إزالة ودمج البنود البسيطة، يمكنك إضافة ألوان تحبها أو خطوط أو رسومات خاصة بك، أو رموز تدل على شيء معين، يتم مناقشة الفقرات، فإن خريطة العقل من الوسائل المهمة التي تتميز بالروعة في الإبداع ، فتقوم من خلالها مذاكرة دروسك و تلخيصها، فتعتمد هذه الخريطة على جهدك وقدرتك على الابتكار.

أنواع الخرائط

  • هرمية ومنظمة

في هذه الخريطة تكون المصطلحات الأعم والأشمل في مركز الخريطة، ثم يوضع تحتها المفاهيم الخاصة الأقل عمومية، فالتعليم يصبح جميل ومستقر عند وضع المصطلحات الجديدة ومعناها أسفل المفاهيم الرئيسية.

  • مفسرة ومترابطة

تعد المفردات والخطوط التي تربط بين المفاهيم الأساسية لإنشاء الخريطة، ويوجد أكثر من طريقة للربط بين المفاهيم، ولكل طريقة تعبير لا يتشابه مع الطرق الأخرى، بالمفردات تجعل القارئ يلاحظ ملاحظة دقيقة.

  • المفاهيم

فالمفاهيم تعتبر النتائج لعمليات العلم، وهي أساسه التي يؤسس عليها، وهي أساس المعرفة في التكنولوجيا، حيث أنها نتائج تربوية مرغوبة للكثير، فالمفاهيم هي التي تشرح العنوان الرئيسي لتساعد الطالب في الفهم حتى يسهل عليه الحفظ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى