تكنولوجيا

استخدام الذكاء الاصطناعي في تقييم الصور الجوية لمواقع الكوارث

كتب- مصطفى فرحات:

تمكن فريق من الباحثين بجامعة هيروشيما في اليابان، من تطوير منظومة جديدة للذكاء الاصطناعي، تعمل على دراسة الصور الجوية لمواقع الكوارث الطبيعية، ومن ثم تحديد أحجام الضرر الذي يلحق بالمباني والمنشآت.

الكشف عن الصور الجوية لمواقع الكوارث

وقال فريق الدراسة إن هذه التقنية، م الممكن أن تساعد في تحقيق سرعة الاستجابة لمواجهة الكوارث، والتعرف كذلك على الأماكن الأكثر احتياجا للتدخل السريع.

وأشار أحد المواقع المتخصصة في التكنولوجيا، إن فريق الدراسة برئاسة هيرويوكي ميورا، الأستاذ في قسم العلوم المتطورة بجامعة هيروشيما، اتمعد في تجربته على معادلة خوارزمية للتعلم العميق في تطوير منظومة الذكاء الاصطناعي.

وأكد الفريق أن ذلك يأتي من أجل إجراء تقييم سريع للأضرار التي من الممكن أن تنتج عن الكوارث، وهي العملية التي تتطلب ساعات عمل طويلة وعدد كبير من الأفراد من أجل إنجاز تلك المهمة.

تطوير تقنية الصور الجوية لمواقع الكوارث

ومن الجدير بالذكر أن الأساليب السابقة، التي كان يتم استخدامها في تقييم الأضرار، كانت تتطلب أن يتم عقد مقارنة بين صور المواقع المختلفة قبل وبعد وقوع الكوارث، في الوقت التي لا تحتاج فيه المنظومة الجديدة إلى صور للموقع قبل حدوث الكارثة، حيث إنه يمكنها الاعتماد على صور الموقع بعد الكارثة، حتى تتمكن من تحديد حجم الأضرار.

في الوقت ذاته فإن التطوير الحاصل في المنظومة الجديدة، بشأن الصور الجوية لمواقع الكوارث، اعتمد على صور جوية لمباني ومنشآت تعرضت للتدمير خلال الزلازل التي وقعت عام 1995 في مدينة كوبي وعام 2016 في مدينة كوماموتو في اليابان.

دعاء للمريض بالشفاء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى