أخبار مصر

ردود الفعل العربية على أمر “محكمة العدل” بوقف الهجوم على رفح

ردود الفعل العربية على أمر “محكمة العدل” بوقف الهجوم على رفح

طالبت الدول العربية والغربية إسرائيل بوقف هجماتها على مدينة رفح في قطاع غزة، عقب إصدار محكمة العدل الدولية يوم الجمعة أمرًا لإسرائيل بوقف هجومها العسكري على مدينة رفح بشكل فوري.

ردود الفعل العربية على أمر "محكمة العدل" بوقف الهجوم على رفح
ردود الفعل العربية على أمر “محكمة العدل” بوقف الهجوم على رفح

وأشارت المحكمة إلى ضرورة أن تقوم إسرائيل بالوقف الفوري للهجمات العسكرية في محافظة رفح وأي أعمال أخرى قد تؤثر على الظروف المعيشية للفلسطينيين في غزة، مما يؤدي إلى تدميرهم المادي كليًا أو جزئيًا.

جاء هذا القرار خلال اجتماع لمناقشة طلب جنوب أفريقيا بإصدار أمر لإسرائيل بوقف الهجمات العسكرية على غزة، حيث أكد الأمين العام للأمم المتحدة أن التطورات في قطاع غزة ورفح ،ستفاقم من المعاناة الإنسانية بسبب تكثيف الهجمات العسكرية الإسرائيلية على غزة.

وفيما يلي أبرز ردود الفعل:

1- الإمارات العربية المتحدة

ترحب دولة الإمارات بقرار محكمة العدل الدولية بفرض تدابير مؤقتة إضافية على إسرائيل، تطالبها بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في محافظة رفح، وتسلط الضوء على تدهور الوضع الإنساني الكارثي في ​​قطاع غزة، وأوضحت وزارة الخارجية في بيان لها أن دولة الإمارات تؤكد على أهمية التوصل إلى وقف فوري لإطلاق النار، وتوفير الحماية للمدنيين، ومنع المزيد من الخسائر في الأرواح، ومنع تصعيد الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتخفيف حدة الأزمة الكارثية التي يعيشها المدنيون في غزة نتيجة العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة، كما شددت على ضرورة ضمان تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية العاجلة والمستدامة دون عوائق إلى قطاع غزة، مؤكدة على أهمية أمر المحكمة بشأن إبقاء معبر رفح مفتوحًا لوصول المساعدات الإنسانية على نطاق واسع، وأكدت الوزارة أن دولة الإمارات أصبحت الآن أكثر تصميماً على العمل مع الشركاء الدوليين وتكثيف الجهود لضمان وصول المساعدات وتوزيعها عبر كافة الوسائل البرية والبحرية والجوية المتاحة للمساعدة في تخفيف العبء على سكان قطاع غزة الذين يواجهون ظروفاً إنسانية مزرية نتيجة للحرب.

وجددت الوزارة دعوة الإمارات للمجتمع الدولي إلى تكثيف الجهود الإقليمية والدولية لتحقيق السلام وحل الدولتين، مؤكدة التزام الإمارات بتعزيز السلام والعدالة وحقوق الشعب الفلسطيني.

2- المملكة العربية السعودية

أوضحت وزارة الخارجية أن المملكة العربية السعودية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية، بناءً على اتفاقية منع الإرهاب والمعاقبة عليه، الذي يقضي بوقف إسرائيل الفوري لهجماتها العسكرية في محافظة رفح وأي أعمال أخرى قد تهدد بقاء الفلسطينيين كليًا أو جزئيًا.

اقرا ايضا: المقاومة تعلن استهداف 7 جنود الاحتلال من مسافة صفر جباليا

3- مصر

ترحب جمهورية مصر العربية بقرار محكمة العدل الدولية بفرض تدابير مؤقتة إضافية على إسرائيل تقضي بالوقف الفوري لعملياتها العسكرية في مدينة رفح الفلسطينية وأي إجراءات أخرى قد تؤثر على الظروف المعيشية للفلسطينيين في غزة ودعت مصر إسرائيل إلى الامتثال لالتزاماتها القانونية في إطار اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والقانون الإنساني الدولي وتنفيذ كافة الإجراءات المؤقتة الصادرة عن محكمة العدل الدولية.

4- الأردن

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي: كشفت محكمة العدل الدولية مرة أخرى عن جرائم الحرب التي ارتكبتها إسرائيل في غزة، انتهكت الحكومة الإسرائيلية القانون الدولي ورفضت الانصياع لأوامر محكمة العدل الدولية، وأكد أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يتحمل المسؤولية لإنهاء الإفلات الإسرائيلي من العقاب وتطبيق القانون الدولي.

5- دولة قطر

ورحبت دولة قطر بقرار محكمة العدل الدولية، مؤكدة أن القرار يعكس رفض المجتمع الدولي القاطع للحرب في قطاع غزة وضرورة التزام السلطات الإسرائيلية بتنفيذ كافة بنود القرار وتقديم تقرير شامل إلى محكمة العدل الدولية في الوقت المحدد.

6- السلطة الفلسطينية

قال الدكتور جمال نزار، عضو اللجنة الثورية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن حكم محكمة العدل الدولية كان جهداً من الدول الصديقة لفلسطين وقدم حججاً مهمة للمحكمة، وشدد على أهمية أحكام المحكمة وأهمها أمر إسرائيل بوقف هجماتها على مدينة رفح وفتح معبر رفح والسماح بدخول المساعدات الدولية والسماح بدخول قوات الأمم المتحدة لتقصي الحقائق المتعلقة بجريمة الإبادة الجماعية.

7- جامعة الدول العربية

رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط بقرار الأغلبية الذي أصدرته محكمة العدل الدولية، ودعا إلى الوقف الفوري للعمليات العسكرية الإسرائيلية في رفح، وأكد أن عدم التزام إسرائيل بالقرار يمثل انتهاكاً آخر لالتزاماتها بموجب اتفاقية منع الإبادة الجماعية.

8- جنوب أفريقيا

أشادت وزارة العلاقات الدولية والتعاون بجنوب أفريقيا بالأمر الذي أصدرته محكمة العدل الدولية لإسرائيل بوقف العمليات العسكرية في مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، ووصفت هذا الحكم بأنه غير مسبوق، وأيد قضاة المحكمة طلب جنوب أفريقيا بأن تأمر إسرائيل بوقف هجومها على رفح، والذي تم تقديمه قبل أسبوع في إطار قضية تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم إبادة جماعية.

9- النرويج

قال وزير الخارجية النرويجي إسبن بارت إيدي: آمل أن تحترم إسرائيل المحكمة ومهامها، بما في ذلك صلاحية الأمر باتخاذ إجراءات مؤقتة، وهي ضرورية لتعزيز القانون الدولي والنظام القانوني الدولي.

10- بلجيكا

قالت وزيرة الخارجية البلجيكية الحاجة رحبيب:أمرت محكمة العدل الدولية إسرائيل بوقف هجماتها العسكرية على رفح وندعو إلى التنفيذ الفوري لهذا القرار وإنهاء العنف والمعاناة الإنسانية في غزة، ونطالب بوقف إطلاق النار والإفراج عن الرهائن وتنفيذ حل الدولتين.

11- كندا

وردا على الحكم، قالت نائبة رئيس الوزراء الكندي كريستيا فريلاند إنها تتوقع أن تلتزم جميع الأطراف بالقانون الدولي.

12- تركيا

قالت وزارة الخارجية التركية في بيان نرحب بالقرار المؤقت الذي يأمر إسرائيل بوقف هجماتها على غزة وفتح معبر رفح الحدودي على الفور لتلقي المساعدات الإنسانية، وأضافت: “لا توجد دولة في العالم فوق القانون ونأمل أن تنفذ إسرائيل بسرعة جميع القرارات التي اتخذتها المحكمة، ولضمان ذلك، ندعو مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إلى القيام بدوره”.

ردود الفعل العربية على أمر "محكمة العدل" بوقف الهجوم على رفح
ردود الفعل العربية على أمر “محكمة العدل” بوقف الهجوم على رفح

تحليلات وآراء الخبراء 

1- آراء الخبراء القانونيين حول هذا القرار

قدم الخبراء القانونيون تحليلا متعمقا لقرار المحكمة، وبينما ينظر البعض إلى القرار على أنه انتصار للقانون الدولي وحقوق الإنسان، يشير آخرون إلى أن تنفيذه قد يواجه تحديات نظرا لتعقد الوضع على الأرض.

2- تقييم الاستراتيجي العسكري لعواقب القرار

ناقش الاستراتيجيون العسكريون العواقب المحتملة لهذا القرار على العمليات العسكرية والتوازن الإقليمي، ويرى البعض أن القرار قد يؤدي إلى الهدوء وخفض التوترات، بينما يحذر البعض الآخر من احتمال تصعيد الصراع في مناطق أخرى.

الموقف الإعلامي

التغطية الإعلامية العربية للقرار

لعبت وسائل الإعلام العربية دوراً مهماً في تغطية حكم المحكمة والإبلاغ عنه، وسلطت التقارير الإخبارية والبرامج الحوارية الضوء على جوانب القرار وتأثيره، وكانت التغطية الإعلامية شاملة ومتعمقة، مما ساعد على رفع مستوى الوعي العام بأهمية هذا القرار وأثره.

مقال اخر قد يمهك: رئيس المجلس الوطنى الفلسطينى: نشكر الرئيس السيسى لمنع تهجير الفلسطينيين

تحليل المقالات والتقارير الإخبارية

قدمت المقالات والتقارير الصحفية تحليلات مختلفة للقرار، وتركز بعض المقالات على الجوانب القانونية والإنسانية للقرار
بينما تتناول تقارير أخرى الجوانب السياسية والدبلوماسية، تساعد هذه التحليلات في تزويد القراء بصورة شاملة للأبعاد المختلفة لعملية صنع القرار.

يمكنك متابعة كافة الخدمات التي يقدمها موقع صدي القاهرة علي هذا الرابط

يمكنك متابعتنا علي الفيس بوك من خلال هذا الرابط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى