أخبار العالم
أخر الأخبار

قوات الاحتلال تحاصر مستشفى جنين وتطلق الرصاص على قسم الولادة

قوات الاحتلال تحاصر مستشفى جنين وتطلق الرصاص على قسم الولادة

أفادت مصادر محلية وإعلامية فلسطينية، اليوم الاثنين، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي حاصرت مستشفى جنين
الحكومي، وقامت بإطلاق الرصاص على قسم الولادة، وقالت مصادر في وزارة الصحة الفلسطينية، إن قوات
الاحتلال اقتحمت المستشفى، وقامت بإطلاق الرصاص على قسم الولادة، ما أدى إلى إصابة بعض نوافذ
القسم وتحطم الزجاج الذي تناثر بداخل القسم، وأثار الهلع في صفوف المرضى.
وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال قامت أيضاً بتدمير الشارع المؤدي لدوار الحصان وثلاجات الموتى قرب
المستشفى، وأدانت العديد من الفصائل الفلسطينية هذه الاعتداءات، واعتبرتها استهدافاً للمدنيين والمرافق
الطبية، ويأتي هذا الاعتداء في إطار التصعيد الإسرائيلي في مدينة جنين ومخيمها، حيث تشن قوات الاحتلال
عمليات مداهمة واعتقالات واسعة في المدينة والمخيم، وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت، أمس الأحد، 10
فلسطينيين من مدينة جنين ومخيمها، في إطار هذه العمليات.

قوات الاحتلال تحاصر مستشفى جنين وتطلق الرصاص على قسم الولادة
قوات الاحتلال تحاصر مستشفى جنين وتطلق الرصاص على قسم الولادة

دبابات إسرائيلية تحاصر مستشفى الشفاء بغزة واستشهاد صحفى
في بلدة الزوايدة

أفادت مصادر محلية وإعلامية فلسطينية، اليوم الاثنين، أن دبابات إسرائيلية تحاصر مستشفى الشفاء الطبي
في غزة، وأنها تطلق النيران بكثافة على المستشفى الذي اقتحمته القوات، وسيطرت عليه لأسابيع قبل
نحو شهرين، وأضافت المصادر أن دبابات الاحتلال تستهدف أجزاء مختلفة من المستشفى، ما أدى إلى إصابة
بعض المباني بأضرار، وفي بلدة الزوايدة وسط القطاع، استشهد الصحفي الفلسطيني عصام اللولو وزوجته
وابنيه، بقصف إسرائيلي استهدف منزلهم، وأدانت العديد من الفصائل الفلسطينية هذه الاعتداءات، واعتبرتها
استهدافاً للمدنيين والمرافق الطبية، ويأتي هذا التصعيد الإسرائيلي في ظل استمرار التوتر في قطاع غزة،
حيث تواصل إسرائيل فرض حصار خانق على القطاع منذ عام 2007.
وكانت إسرائيل قد شنت عدواناً عسكرياً على قطاع غزة في مايو/أيار الماضي، استمر لمدة 11 يوماً، أسفر
عن مقتل أكثر من 260 فلسطينياً، بينهم 66 طفلاً، وإصابة أكثر من 1900 آخرين.

تفاصيل استشهاد الصحفي عصام اللولو

استشهد الصحفي الفلسطيني عصام اللولو وزوجته وابنيه، بقصف إسرائيلي استهدف منزلهم في بلدة الزوايدة
وسط قطاع غزة، يوم الاثنين 29 يناير 2024، كان الصحفي اللولو يعمل في قناة القدس الفضائية، وكان يغطى
الأحداث في بلدة الزوايدة، عندما استهدف منزله بقصف إسرائيلي، وأسفر القصف عن استشهاد الصحفي
اللولو وزوجته وابنيه محمد (13 عاماً) وعبد الله (11 عاماً)، وإصابة زوجته الثانية بجروح خطيرة.
ويعتبر استشهاد الصحفي عصام اللولو ضربة موجعة للصحافة الفلسطينية، حيث كان من أبرز الصحفيين
الفلسطينيين الذين غطوا الأحداث في قطاع غزة.
وأعربت العديد من المؤسسات الصحفية الفلسطينية عن استنكارها واستشهاد الصحفي عصام اللولو، واعتبرته
استهدافاً للصحافة الفلسطينية، وقالت نقابة الصحفيين الفلسطينيين في بيان لها إن “استشهاد الصحفي
عصام اللولو وعائلته يعد جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية، ودليلاً قاطعاً على سياسة إسرائيل المتعمد في
استهداف الصحفيين الفلسطينيين”، وأضافت النقابة أن “الصحفي عصام اللولو كان من أبرز الصحفيين الفلسطينيين
الذين تعرضوا للاعتقال والمضايقات من قبل سلطات الاحتلال، وكان من أبرز المدافعين عن حقوق الإنسان في
قطاع غزة”، وطالبت النقابة المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات حاسمة ضد سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ومحاكمة
مرتكبي هذه الجريمة.

اقرا ايضا: الصحة الفلسطينية 26422 شهيدا و65087 مصابا فى قطاع غزة منذ 7 أكتوبر

في 29 يناير 2024، استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي منازل في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، مما أسفر
عن مقتل 11 فلسطينياً، بينهم 3 أطفال و4 نساء، وإصابة العشرات، أفادت مصادر محلية وإعلامية فلسطينية،
أن القصف الإسرائيلي استهدف منزلاً لعائلة الرواغ في شارع العشرين شرقي مخيم النصيرات، حيث كان
أفراد العائلة يتواجدون داخل المنزل عند وقوع القصف، وأسفر القصف عن انهيار المنزل بالكامل، وحصر عدد من
أفراد العائلة تحت الأنقاض، وتمكنت فرق الإنقاذ الفلسطينية من انتشال جثث 11 فلسطينياً من تحت الأنقاض،
بينهم 3 أطفال و4 نساء، كما أسفر القصف عن إصابة العشرات من الفلسطينيين، بينهم نساء وأطفال، تم
نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج، أدانت العديد من الفصائل الفلسطينية القصف الإسرائيلي، واعتبرته
استهدافاً للمدنيين العزل.

اقرا ايضا: 20 شهيدا و150 مصابا فى مجزرة إسرائيلية ضد أسر فلسطينية تنتظر المساعدات بغزة

 حركة حماس في بيان لها إن “العدوان الإسرائيلي الغاشم على منازل المدنيين
في مخيم النصيرات يعد جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية”

قالت حركة حماس في بيان لها إن “العدوان الإسرائيلي الغاشم على منازل المدنيين في مخيم النصيرات يعد
جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية”، وأضافت الحركة أن “هذا العدوان يؤكد وحشية الاحتلال واستمراره في
ارتكاب المجازر بحق الشعب الفلسطيني”، وطالبت الحركة المجتمع الدولي بـ”التحرك العاجل لوقف العدوان
الإسرائيلي وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني”.
وقالت حركة الجهاد الإسلامي في بيان لها إن “العدوان الإسرائيلي على منازل المدنيين في مخيم النصيرات يؤكد
أن الاحتلال يستهدف المدنيين العزل”، وأضافت الحركة أن “هذا العدوان يؤكد ضرورة المقاومة لوقف العدوان
الإسرائيلي وحماية الشعب الفلسطيني”، وطالبت الحركة المجتمع الدولي بـ”الضغط على الاحتلال لوقف عدوانه”.
طالبت العديد من المؤسسات الحقوقية الفلسطينية بفتح تحقيق دولي في القصف الإسرائيلي على منازل
المدنيين في مخيم النصيرات، وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية في بيان لها إن “العدوان
الإسرائيلي على منازل المدنيين في مخيم النصيرات يعد جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية”.
وأضافت الهيئة أن “هذا العدوان يؤكد أن الاحتلال يستهدف المدنيين العزل”.
وطالبت الهيئة المجتمع الدولي بـ”فتح تحقيق دولي في هذه الجريمة ومحاسبة مرتكبيها”.
وقالت منظمة العفو الدولية في بيان لها إن “العدوان الإسرائيلي على منازل المدنيين في مخيم النصيرات يعد
انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي”، وأضافت المنظمة أن “هذا العدوان يؤكد أن الاحتلال يستهدف المدنيين العزل”.
وطالبت المنظمة المجتمع الدولي بـ”التحرك العاجل لوقف العدوان الإسرائيلي وحماية المدنيين الفلسطينيين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى