أخبار العالمأخبار العرب
أخر الأخبار

البيت الأبيض بايدن وسوناك يتفقان على أهمية زيادة المساعدات الإنسانية لغزة

البيت الأبيض بايدن وسوناك يتفقان على أهمية زيادة المساعدات الإنسانية لغزة

في بيان نشره البيت الأبيض يوم الثلاثاء، 23 يناير 2024، أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن ورئيس الوزراء
البريطاني ريشي سوناك على أهمية زيادة المساعدات الإنسانية وحماية المدنيين بقطاع غزة.
وقال البيان إن الرئيس بايدن ورئيس الوزراء سوناك ناقشا الهجمات الحوثية المستمرة ضد السفن التجارية
والبحرية التي تعبر البحر الأحمر، كما أكد الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء البريطاني، بحسب البيان، أهمية
زيادة المساعدات الإنسانية وحماية المدنيين بقطاع غزة،
وأضاف البيان أن الرئيس بايدن ورئيس الوزراء
سوناك اتفقا على مواصلة العمل مع الشركاء الدوليين لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع سكان
قطاع غزة، بما في ذلك اللاجئون الفلسطينيون، وتأتي هذه الخطوة في إطار الجهود الدولية لمساعدة
الفلسطينيين في قطاع غزة، الذي تعرض لأضرار بالغة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير.

البيت الأبيض بايدن وسوناك يتفقان على أهمية زيادة المساعدات الإنسانية لغزة
البيت الأبيض بايدن وسوناك يتفقان على أهمية زيادة المساعدات الإنسانية لغزة

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت في وقت سابق عن تخصيص مبلغ 300 مليون دولار للمساعدات الإنسانية
لغزة، بالإضافة إلى 50 مليون دولار للمساعدات الطبية. كما أعلنت المملكة المتحدة عن تخصيص
مبلغ 100 مليون دولار للمساعدات الإنسانية لغزة،ويعاني قطاع غزة من أوضاع اقتصادية وإنسانية صعبة
للغاية، حيث يعاني معظم سكانه من الفقر والبطالة، ونقص الغذاء والدواء والمياه الصالحة للشرب.

شكرى يبحث مع رئيس المجلس الأوروبى جهود مصر
لحل الأزمة فى غزة

التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، يوم الثلاثاء، 23 يناير 2024، مع رئيس المجلس الأوروبي
شارل ميشيل، وذلك على هامش أعمال الدورة الـ15 للقمة الأوروبية الأفريقية المنعقدة في العاصمة
البلجيكية بروكسل، وبحث الوزيران خلال اللقاء جهود مصر الحثيثة لإعادة الهدوء إلى قطاع غزة، ووقف
التصعيد الإسرائيلي الفلسطيني، وتحقيق السلام الدائم والشامل في الشرق الأوسط.
وأكد وزير الخارجية المصري أن مصر تبذل جهوداً مكثفة لوقف التصعيد الإسرائيلي الفلسطيني، وإعادة
الهدوء إلى قطاع غزة، مشيراً إلى أن مصر تواصل التواصل مع جميع الأطراف المعنية، بما في ذلك
إسرائيل والفصائل الفلسطينية، لحثهم على ضبط النفس، واتخاذ الإجراءات اللازمة لتجنب التصعيد.
كما أكد شكري أن مصر تدعم جهود السلام في الشرق الأوسط، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة
وعاصمتها القدس الشرقية، مشيراً إلى أن مصر ملتزمة بالعمل مع جميع الأطراف المعنية لإنجاز هذا الهدف.

من جانبه، أكد رئيس المجلس الأوروبي دعم الاتحاد الأوروبي لجهود مصر لإعادة الهدوء إلى قطاع غزة
وتحقيق السلام الدائم والشامل في الشرق الأوسط، وشدد ميشيل على ضرورة احترام القانون الدولي،
ووقف التصعيد الإسرائيلي الفلسطيني، وتحقيق المصالحة الفلسطينية الداخلية، وتأتي هذه الزيارة في
إطار الجهود الدولية المتواصلة لإعادة الهدوء إلى قطاع غزة، وتحقيق السلام الدائم والشامل في الشرق الأوسط.
وكانت مصر قد أعلنت في وقت سابق عن فتح معبر رفح البري أمام دخول المساعدات الإنسانية والطبية إلى
قطاع غزة، واستقبال الجرحى والمصابين الفلسطينيين للعلاج في المستشفيات المصرية، كما تواصل مصر
جهودها لتنسيق الجهود الدولية لمساعدة الفلسطينيين في قطاع غزة، الذي تعرض لأضرار بالغة خلال العدوان
الإسرائيلي الأخير.

بدء وصول دفعة جديدة من المصابين بغزة للعلاج بالمستشفيات
المصرية

بدأت يوم الثلاثاء، 23 يناير 2024، وصول دفعة جديدة من المصابين الفلسطينيين إلى الأراضي المصرية من
قطاع غزة عن طريق معبر رفح البري للعلاج في المستشفيات المصرية، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية
المصرية، وكشف مسؤولون مصريون أن الدفعة الجديدة تضم 20 جريحا ومصابا فلسطينيا من مستشفيات
ناصر والأقصى والأوروبي في قطاع غزة، وتم نقلهم بسيارات إسعاف مصرية مجهزة إلى مستشفيات شمال
سيناء وعدد من المحافظات المصرية، ويأتي وصول هذه الدفعة الجديدة من المصابين الفلسطينيين في إطار
الجهود المصرية المستمرة لتقديم الدعم والمساندة للشعب الفلسطيني، وتحسين الخدمات الطبية المقدمة
للمصابين الفلسطينيين،وكانت مصر قد أعلنت في وقت سابق عن فتح معبر رفح البري أمام دخول المساعدات
الإنسانية والطبية إلى قطاع غزة، واستقبال الجرحى والمصابين الفلسطينيين للعلاج في المستشفيات المصرية.
وتواصل مصر جهودها لتوفير الدعم اللازم للشعب الفلسطيني، وحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين،
وإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

اقرا ايضا: قصف مدفعى إسرائيلى يستهدف أطراف بلدات عيترون ومارون الراس ويارون جنوب لبنان

من إسبانيا إلى كيب تاون.. مئات الآلاف يخرجون إلى الشوارع
تضامناً مع غزة

خرج مئات الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع في مدن وعواصم حول العالم، تضامناً مع قطاع غزة، الذي
تعرض لقصف إسرائيلي مكثف منذ أكثر من أسبوع، خلف عشرات الآلاف من القتلى والجرحى.
وفي إسبانيا، شارك آلاف الأشخاص في مظاهرات في أكثر من 100 مدينة، حيث رفعوا الأعلام الفلسطينية
وطالبوا بوقف العدوان الإسرائيلي. وطالبت زعيمة حزب بوديموس إيوني بيلارا الحكومة الإسبانية بدعم الدعوة
القضائية التي رفعتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل،وفي فرنسا، خرج عشرات الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع
في باريس ومدن أخرى، حيث رفعوا شعارات مناهضة لإسرائيل وطالبوا بوقف العدوان. ونظمت مظاهرات
مماثلة في دول أوروبية أخرى، مثل ألمانيا وبريطانيا وهولندا، وفي الولايات المتحدة، خرج آلاف الأشخاص إلى
الشوارع في مدينة نيويورك ومدن أخرى، حيث رفعوا الأعلام الفلسطينية وطالبوا بوقف العدوان الإسرائيلي.
ونظمت مظاهرات مماثلة في دول أمريكية أخرى، مثل كندا والمكسيك.

مئات الآلاف يخرجون إلى الشوارع تضامنا مع غزة

وفي الشرق الأوسط، خرج مئات الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع في مدن فلسطينية ولبنانية وسورية،
حيث رفعوا الأعلام الفلسطينية وطالبوا بحق الفلسطينيين في العودة إلى وطنهم،وفي جنوب إفريقيا،
خرج عشرات الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع في مدينة كيب تاون، حيث رفعوا الأعلام الفلسطينية
وطالبوا بمقاطعة إسرائيل، وتأتي هذه المظاهرات في وقت تتواصل فيه الجهود الدبلوماسية لوقف العدوان
الإسرائيلي على غزة. وأعلنت الولايات المتحدة أنها ستشارك في مفاوضات مصرية بين إسرائيل وحركة
حماس، التي تسيطر على غزة، وكانت إسرائيل قد بدأت في قصف غزة في السابع من أكتوبر/تشرين
الأول الماضي، رداً على إطلاق صواريخ من القطاع باتجاه إسرائيل. وتسبب القصف الإسرائيلي في
مقتل أكثر من 24 ألف فلسطيني، بينهم أكثر من 62 ألف جريح، معظمهم من المدنيين، بينهم أطفال ونساء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى