أخبار العالم

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية حيث أعلنت جماعة الحوثيين في اليمن عن
تهديدها بالرد على بوارج البحرية الأمريكية. وفي كلمة تلفزيونية ألقاها عبدالملك الحوثي،
زعيم الحركة، أكد أن أي استهداف أمريكي لليمن سيتم الرد عليه بالاستهداف المباشر
للبوارج والمصالح الأمريكية في المنطقة. وقد أعلنت الحركة في السابق عن استهداف
السفن الحربية الأمريكية في البحر الأحمر.

من جانبها، أعلنت الولايات المتحدة أنها لن تقبل أي تهديدات على سفنها ومصالحها،
وأنها ستتخذ الإجراءات اللازمة لحماية قواتها ومصالحها في المنطقة. وقد تم تنفيذ
عمليات عسكرية من قبل البحرية الأمريكية للدفاع عن نفسها وحماية السفن
التجارية في المنطقة. يجب أن يؤخذ هذا التهديد على محمل الجد، حيث
يمكن أن يؤدي التصعيد العسكري إلى تفاقم الصراع في المنطقة.
يجب على المجتمع الدولي العمل على تهدئة
والبحث عن حل سلمي للصراع

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية
الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية

اتساع الصراع في الشرق الأوسط بسبب إسرائيل..
توعد حوثى بالرد على بوارج أمريكا البحرية.

تزداد حدة توتر الصراع في الشرق الأوسط، نتيجة لتفاقم التوترات في قطاع غزة بسبب
تصاعد العمليات العسكرية التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلية. وقد دخلت هذه
العمليات يومها التاسع والتسعين، بعد فرض حصار وشن حرب جوية وبرية وبحرية
على القطاع ابتداءً من السابع من أكتوبر 2023.

وفي هذا السياق، تواصل الولايات المتحدة الأمريكية دعمها لإسرائيل بالأموال والسلاح
في حملتها الحربية الشاملة على قطاع غزة. وبالمقابل، أعلنت جماعة أنصار الله
(الحوثيين) في اليمن استهداف السفن الإسرائيلية المتجهة إلى الأراضي المحتلة
عن طريق البحر الأحمر ومضيق باب المندب.

وقد نفذت الجماعة عمليات بحرية وأحبطت وهاجمت سفنا إسرائيلية. وردا على ذلك،
أرسلت الولايات المتحدة العديد من بوارجها البحرية، بما في ذلك حاملات الطائرات،
لتكون في محيط السواحل اليمنية وتنفذ دوريات بحرية لمنع تلك الهجمات. منذ
إعلان الحوثيين استهداف السفن في البحر، شنوا 25 هجوما على
السفن التجارية التي تعبر جنوب البحر الأحمر وخليج عدن.

نتيجة لذلك، اشتدت التوترات في البحر الأحمر، وفي نهاية العام الماضي قتل عشرة من
الحوثيين اليمنيين وأصيب اثنان آخران جراء قصف أمريكي استهدف زوارق هاجمت
سفينة حاويات في جنوب البحر الأحمر.

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية

وأكد المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع على منصة إكس أن “قوات
العدو الأمريكي قامت بالاعتداء على ثلاث زوارق تابعة للقوات البحرية اليمنية، مما
أدى إلى استشهادو فقد عشرة من الأفراد من منتسبي القوات البحرية  “.

بدورها، أعلنت الجيش الأمريكي غرق ثلاث زوارق تابعة للحوثيين ومقتل طواقمها،
كرد فعل على الهجوم الثاني الذي استهدف حاملة حاويات في البحر الأحمر في
غضون 24 ساعة فقط. وقد أدى ذلك إلى تعليق الشركةتعليق عبور السفن في
المنطقة لمدة 48 ساعة. يستمر التوتر في البحر الأحمر والصراعات في الشرق
الأوسط في الاتساع، ويعكس ذلك الوضع الحالي في المنطقة.

الحوثيين يتوعدون بالرد على بوارج أمريكا البحرية

توعد زعيم الحوثيين، عبد الملك الحوثي، بالرد على ما وصفه بالاعتداء الإجرامي
على قواتهم البحرية. وأكد أن هذا الرد لن يبقى دون رد وعقاب. وحمل مجلس
القيادة الرئاسي اليمني الجماعة مسؤولية العواقب المترتبة على هجماتها
على السفن.

وفي بيان نشره الناطق العسكري باسم الحوثيين، يحيى سريع، قال عبد الملك
الحوثي إن الأمريكيين ارتكبوا حماقة بتوجيه هجوم ضد أفراد البحرية الحوثية
أثناء أداء مهمتهم. وأضاف أن جبهة اليمن أصبحت فعالة ومؤثرة بوسائلها
العسكرية المتطورة، مثل الصواريخ الباليستية والمجنحة والطائرات
المسيرة. ودعا الحوثيون إلى الاحتشاد في صنعاء وعدد من
المحافظات تضامنا مع قطاع غزة.

الفصائل المسلحة تواصل استهداف قوات دولية متمركزة
فى العراق وسوريا وحزب الله يتعهد بالرد على “تل أبيب”

في سياق آخر، تشن فصائل مسلحة في العراق وسوريا هجمات ضد القوات
الأمريكية وقوات التحالف الدولي المتواجدة في البلدين،واحتجاجا على الحرب
الاسرائيلية على غزة و تضامنا مع فلسطين. وأعلنت الولايات المتحدة أن
عدد الهجمات التي نفذتها الجماعات المسلحة ضد القوات الأمريكية في
سوريا والعراق بلغ أكثر من 45 هجمة منذ أكتوبر 2023، وأسفرت عن
إصابة العديد من الجنود الأمريكيين.

وفيما يتعلق بلبنان وحزب الله، تصاعدت حدة القصف بين حزب الله وإسرائيل
في جنوب لبنان، وأعلن الحزب عن مقتل عدد من أفراده. في الوقت نفسه،
يقوم آموس هوكشتاين، مبعوث الرئيس الأمريكي، بزيارة تل أبيب للعمل
على تهدئة التوترات.

ارتفاع تكلفة الحرب بالاضافة الي توفير ذخائر باهظة الثمن

ولكن بما أنهم يواجهون طائرات بدون طيار يمكن إنتاجها ونشرها بأعداد كبيرة
بأسعار أقل بكثير من 100 ألف دولار، فإن الحملة المطولة قد تؤدي في النهاية
إلى فرض ضرائب على الموارد الأمريكية، كما يقول الخبراء.

وقال أليسيو باتالانو، أستاذ الحرب والاستراتيجية في كينجز كوليدج في لندن:
“هذه قدرات اعتراض جوي متقدمة تبلغ تكلفتها المتوسطة حوالي مليوني
دولار، مما يجعل اعتراض الطائرات بدون طيار غير فعال من حيث التكلفة”.

ويشير الخبراء إلى أن قوات الحوثيينيتم تمويلها وتدريبها من قبل إيران، لذا فإن لديهم
الموارد اللازمة لقتال ممتد.

لماذا يهاجم الحوثيين السفن؟

وكانت رغبة الحوثيين المعلنة هي مواجهة الهجمات الإسرائيلية الساحقة على
الفلسطينيين التي أعقبت الهجوم الوحشي الذي شنته حركة حماس
الفلسطينية على المناطق المحيطة بغزة في 7 أكتوبر 2023.

اقرا ايضا : قمة اردنية لرفض تصفية القضية الفلسطينية 

خسائر الولايات المتحدة من الحوثيين

أعلن الجيش الأمريكي اليوم أنه تمكن من إسقاط أكثر من 10 طائرات مسيرة هجومية
وصواريخ أطلقها الحوثيون من اليمن باتجاه سفن شحن في البحر الأحمر، ولم يتم تسجيل
أي إصابات أو أضرار. أفادت القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم” في بيان على وسائل
التواصل الاجتماعي أن السفن لم تتعرض لأي أضرار ولم يبلغ عن وقوع إصابات. تمت
عملية إسقاط الطائرات المسيرة والصواريخ في غضون 10 ساعات، حيث تم إسقاط
مجموعة من الطائرات المسيرة وثلاثة صواريخ بالستية مضادة للسفن وصاروخي
هجوم بري.

وقد أعلن الحوثيون في وقت سابق أنهم نفذوا هجومًا على سفينة تجارية تدعى
“إم إس سي يونايتد MSC UNITED” بواسطة صواريخ بحرية، وأطلقوا عددا من
الطائرات المسيرة على أهداف عسكرية في جنوب إسرائيل.

تأتي هذه الهجمات كجزء من سلسلة من الهجمات التي نفذها الحوثيون في الآونة
الأخيرة باستخدام الصواريخ والطائرات المسيرة، بدءًا من اندلاع الحرب بين إسرائيل
وحماس في أكتوبر. يهدف الحوثيون من خلال هذه الهجمات إلى استهداف إسرائيل
والسفن المرتبطة بها، بهدف إجبار الدولة العبرية على وقف هجماتها على قطاع غزة.

وأكد الحوثيون في بيانهم أن القوات المسلحة اليمنية ستستمر في دعم وإسناد
الشعب الفلسطيني، وأنهم يعتزمون منع مرور كافة السفن الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى