مقالات رأي
أخر الأخبار

حاله من الغضب في البيت المصري بسبب إنقطاع الكهرباء وموعد الإنتهاء

حاله من الغضب في البيت المصري بسبب إنقطاع الكهرباء وموعد الإنتهاء يعتبر انقطاع التيار الكهربائي من الأحداث المزعجة التي قد تتعرض لها المناطق سواء كانت حضرية أو ريفية. فالكهرباء أصبحت جزءًا أساسيّا من حياتنا اليومية، وعندما يتوقف التيار الكهربائي عن العمل لساعات أو أيامٍ فهذا يمكن أن يسبب العديد من المشاكل.

ففي المنازل، تعتمد العديد من الأجهزة المنزلية مثل الثلاجة والتلفاز والسخّان على الكهرباء للعمل.. كما يمكن أن تؤدي دورة انقطاع التيار إلى تلف العديد من الأجهزة الإلكترونية. وفي المصانع ودور العمل، فإن عمليات الإنتاج تعتمد على الطاقة الكهربائية المستمرة.

وعلى الرغم من أننا لا نستطيع السيطرة على حالات انقطاع التيار، إلا أننا يمكن أن نتيح لأنفسنا بعض الوقت للتكيّف من خلال التحضير المناسب مسبقًا، وذلك من خلال

يمكن أن يكون انقطاع الكهرباء مزعجًا ومخيفًا إذا لم تكن مستعدًا له. ولكن هناك :

حاله من الغضب في البيت المصري بسبب إنقطاع الكهرباء وموعد الإنتهاء

إجراءات يمكنك اتخاذها للتحضير لحالات إنقطاع التيار الكهربائي والتعامل معها

إعداد عدة أضواء قابلة للنقل وشموع احتياطية. كما يمكنك اقتناء مصدر للطاقة قابل للشحن مثل البطاريات أو مولد كهربائي.

تخزين عدد كافٍ من المياه والطعام الذي لا يحتاج إلى تبريد أو تجميد. وتجميع وقود احتياطي للمولد إن كان متاحًا.

التأكد من أن جميع أجهزة الكمبيوتر والهواتف تم شحنها بشكل كامل ومحفوظة نسخ احتياطية.

حاله من الغضب في البيت المصري بسبب إنقطاع الكهرباء وموعد الإنتهاء
حاله من الغضب في البيت المصري بسبب إنقطاع الكهرباء وموعد الإنتهاء

تخزين أدوية أساسية، لأن الصيدليات والمستشفيات قد تكون غير قادرة على العمل بدون كهرباء.

الاحتفاظ بنسخ مطبوعة من الوثائق الهامة وتخزينها في مكان آمن.

معرفة طرق التواصل البديلة في حالة عدم توافر شبكة هاتفية.

تخبئة الأموال والأوراق المالية كما تخبئ الأطعمة والأدوية.

في حالة انقطاع التيار الكهربائي، توخِ الحذر وتجنب استخدام الأجهزة التي تعمل بالكهرباء قدر الإمكان. كما يجب إخلاء المنزل إن كان الوضع خطيرًا.

اقرأ ايضا: نصائح للتغلب علي حر الصيف

فيديو سبب الإنقطاع في المحافظات

اقرأ ايضا: السيسي يستجيب لحالة مواطن يحتاج لعملية جراحية

موعد إنتهاء انقطاع التيار الكهربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى