صحة و جمال
أخر الأخبار

تجربتي مع ترك السكر

سأسرد لك تجربتي مع ترك السكر في الفقرات التالية والتي قد تصدمك نتائجها…دعنا نتحدث عن السكر الان بشكل عام، فالمصطلح العام للسكر يشير إلى المواد المحلاة، السكر هو مصدر للطاقة يمد الجسم بالسعرات الحرارية، ولكن استهلاك كميات كبيرة منه قد يؤثر سلبا على الصحة.

والسكر بشكل عام يشمل:

• السكروز: وهو النوع الأكثر شيوعا مثل سكر المائدة، وهو مصدر رئيسي للكربوهيدرات.

• الجلوكوز: وهو نوع من السكريات الأحادية يستخدمه الجسم كمصدر للطاقة.

• الفركتوز: هو نوع آخر من السكريات الأحادية، ويوجد بكثرة في الفواكه.

• المحليات الاصطناعية: مثل سكر الكاني وسكر السوربيتول.

والسكر موجود بكثرة في:

• الحلويات والمشروبات الغازية.
• الأطعمة المصنعة مثل البسكويت والحبوب الافطارية.
• بعض الفواكه كالتفاح والعنب.

والافراط في تناول السكر يرفع نسبته في الدم مما قد يؤدي للإصابة بأمراض مثل السكري والسمنة.

تجربتي مع ترك السكر
تجربتي مع ترك السكر

تجربتي مع ترك السكر ونصائح قد تساعدك في ترك السكر:

• خطة محددة:

وضع خطة واضحة للتخلص من السكر، بما في ذلك تحديد مواعيد لتقليل استهلاك السكر تدريجياً.

• خطة بديلة:

معرفة الخيارات البديلة للحلويات السكرية، مثل الفواكه الطازجة أو البازلاء.

• الوعي:

كن واعياً بمقدار السكر الذي تتناوله، وقراءة ملصقات المنتجات لتجنب تلك ذات المحتوى المرتفع من السكر.

• تجنب المأزق:

تجنب الجوع أو الرغبة الشديدة في تناول الحلويات، لأنه قد يسبب انزلاقاً.

• تجنب التجارب:

تجنب شراء الحلويات أو تركها في المنزل خلال الفترة الأولى من ترك السكر.

• الدعم:

احصل على الدعم من عائلتك وأصدقائك، وانضم لمجموعات الدعم على الإنترنت.

• الثقة بالنفس:

ثق في قدرتك على تحقيق أهدافك، ولا تشعر بالذنب عند تناول نوع من السكر.

• طرق بديلة:

اجعل نفسك مشغولاً بطرق بديلة غير تناول الحلويات، مثل ممارسة هواية أو القراءة.

اقرأ ايضا: تجربتي مع مقاومة الانسولين والتغلب عليها

أنواع السكر

يتم استخدامه عادة للإشارة إلى نوعين رئيسيين من المواد المحلاة:

• السكروز (السكر المطحون):

وهو النوع الأكثر شيوعًا من السكر، ويتم الحصول عليه من قصب السكر والجزر. وهو يتألف من جزيئين: الجلوكوز والفركتوز.

• السكروز المبسط:

ويشمل الجلوكوز والفركتوز، وهما نوعان من السكريات الأحادية. ويتم إنتاجهما صناعيًا.

كما يشمل السكر بعض المحليات الاصطناعية مثل:

• سكر الكاني: يتم إنتاجه اصطناعيًا وله قيمة غذائية صفر.

• سكر السوربيتول: وهو نوع من السكر الكحولي المستخرج من الفواكه.

ويتم استخدام السكر عادة لتحلية الأطعمة والمشروبات، كما أنها مصدر أساسي للطاقة. لكن الاستهلاك المفرط له يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية.

تجربتي مع ترك السكر
تجربتي مع ترك السكر

ماذا يحدث للجسم اذا زادت نسبة السكر؟

عندما تزيد نسبة السكر في الدم عن المستوى الطبيعي، فإن هذا قد يؤدي إلى حدوث العديد من المشاكل الصحية، ومنها:

• مقاومة الإنسولين:

عندما يتعرض الجسم لمستويات عالية من السكر لفترات طويلة، فإن هذا قد يؤدي إلى تطوير مقاومة للإنسولين، مما يجعل الجسم أقل استجابة للإنسولين، مما يزيد بدوره من نسبة السكر في الدم.

• مرض السكري:

يعد مرض السكري من الاضطرابات المزمنة الناتجة عن مقاومة الإنسولين ونقصه أو انخفاض إفرازه.

• الإصابة بأمراض القلب:

يرتبط ارتفاع نسبة السكر في الدم على المدى الطويل بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

• ضغط الدم المرتفع:

يمكن أن يرتفع ضغط الدم عندما تكون نسبة السكر في الدم مرتفعة باستمرار.

• تلف الأعصاب:

قد يؤدي السكر المرتفع على المدى الطويل إلى تلف الأعصاب، وهو ما يعرف باسم مرض السكري العصبي.

لذلك، يجب السعي للحفاظ على نسبة السكر في الدم ضمن النطاق الطبيعي من خلال تناول نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية المنتظمة.

اقرأ ايضا: تجربتي قشر الرمان مع العسل على الريق

كيف تستغني عن السكر؟

هناك عدة طرق للتخلص من اعتمادك على السكر والسيطرة على رغبتك في تناوله، وتشمل:

• تقليل كمية السكر التي تضيفها إلى المشروبات والطعام تدريجيا.

• تجنب بعض الأطعمة السكرية والمعجنات والحلويات.

• ملء الحاجة النفسية إلى شيء حلو عن طريق تناول الفاكهة بدلا من الحلويات.

• قراءة ملصقات الأغذية لتجنب تلك ذات المحتوى المرتفع من السكر.

• تناول وجبات خفيفة غنية بالألياف لتجنب انخفاض نسبة السكر في الدم.

• تجنب الجلوس لتناول الطعام أمام التلفاز أو الهاتف، حيث إن الانشغال يمكن أن يؤدي إلى تناول أكثر من اللازم.

• وضع حد لطرق تناول السكر، مثل تناول الحلويات أثناء المشاهدة.

• تجنب الإفراط في تناول الكربوهيدرات المكررة مثل الخبز والمعكرونة، التي تحول إلى سكر عند هضمها.

• ممارسة الرياضة بانتظام لزيادة الطاقة وتحسين الحالة المزاجية.

• بناء عادات جديدة وتفكير بشكل مختلف عن السكر مع مرور الوقت.

تجربتي مع ترك السكر
تجربتي مع ترك السكر

سكر الفاكهه ليس بديلا صحيا

أنت على حق في ذلك. فالفاكهة بالرغم من احتوائها على السكر الطبيعي، إلا أنها ليست بديلاً صحياً تماماً عن السكر، للأسباب التالية:

• يحتوي الفاكهة على نسبة عالية من الفركتوز، وهو أحد أنواع السكر الأحادي الذي يرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

• يعتبر السكر الموجود في الفاكهة “سكر حر” غير مرتبط بأي ألياف أو دهون. وهذا يعني أنه يمتص بسرعة أكبر في الجسم مما يؤدي لزيادة حادة في نسبة السكر في الدم.

• يحتوي العصير الطبيعي على نفس كمية السكر الموجودة في الفاكهة، أو حتى أكثر في بعض الأحيان.

• تفتقر الفاكهة إلى الدهون والألياف الموجودة في الأطعمة المصنعة التي تحتوي على السكر، مما يجعل الفاكهة أكثر تأثيرًا في ارتفاع مستويات السكر في الدم.

لذلك، فإن تناول الفاكهة بشكل معتدل هو الأفضل. ويجب أن تكون جزءًا من نظام غذائي صحي ومتوازن يتضمن أطعمة غنية بالألياف والدهون الصحية.

هل الامتناع عن السكر بقلل الوزن؟

نعم، الامتناع عن تناول السكر وتقليل استهلاكه يمكن أن يساعد في فقدان الوزن والوصول إلى وزن صحي. وذلك للأسباب التالية:

• السكر يزيد من الشهية والرغبة في تناول المزيد من السعرات الحرارية. فعند التخلص منه تقل الرغبة في الأكل الزائد.

• عند تناول كميات كبيرة من السكر يصعب على الجسم تخزين السعرات الحرارية الزائدة كدهون، مما يؤدي إلى زيادة الوزن.

• الجسم يحتاج لفترة أطول لتحويل السكر إلى طاقة، مما يرفع مستويات السكر في الدم ثم ينخفض بشكل مفاجئ ويزيد الرغبة في الأكل.

• عند الامتناع عن السكر تصبح الرغبة في الأكل أقل وتقضي فترة أطول دون الجوع.

• تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضروات والفواكه بدلا من السكر يملأ الشعور بالشبع لفترة أطول.

لذلك فإن الامتناع عن تناول السكر أو تقليله يمكن أن يساعد على تقليل السعرات الحرارية وبالتالي فقدان الوزن.

بدائل السكر

هناك العديد من بدائل السكر الطبيعية الأكثر صحة يمكنك استخدامها كبديل عن السكر البلوري، بما في ذلك:

• الفاكهة: مثل التفاح والموز والتين الطازج، حيث توفر الفاكهة الطبيعية السكر اللازم للجسم مع مجموعة الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم.

• عصير الفاكهة الطبيعي: ولكن دون إضافة السكر، ويفضل تناول عصير واحد فقط في اليوم.

• شراب الأعشاب والتوابل: مثل شراب النعناع أو القرفة الذي يوفر نكهة حلوة طبيعية دون إضافة السكر.

• محليات طبيعية: مثل العسل وقطر الشجر وشراب الذرة.

• شراب البوتاسيوم: وهو بديل صحي للسكر يوفر نكهة حلوة مع إمدادات قيمة من فيتامين C والمعادن.

• الأعشاب الجافة: مثل الزنجبيل واليانسون والقرفة توفر نكهة حلوة مميزة للشاي والحساء والمعجنات.

• سكر الفاكهة: مثل سكر التفاح وسكر الإيريثريتول الذي يتم استخراجه من الفاكهة وله سعرات حرارية أقل من السكر العادي.

اقرأ ايضا: تجربتي مع الشاي الاخضر للوجه 

تجربتي مع ترك السكر
تجربتي مع ترك السكر

أضرار السكر

السكر لذيذ للغاية، لكن استهلاك كميات كبيرة منه يمكن أن يكون ضارًا ويؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية، ومن أبرز أضراره:

• مرض السكري: يرتبط استهلاك كميات كبيرة من السكر بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

• السمنة: السكر له سعرات حرارية فارغة، ويزيد الرغبة في الأكل، مما يؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة.

• أمراض القلب: يرتبط استهلاك السكر المفرط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

• مرض الكبد الدهني: عند استهلاك كميات كبيرة من الكربوهيدرات، يقوم الكبد بتحويل الجلوكوز الزائد إلى دهون، مما يؤدي إلى تليف الكبد والتهابه.

• ضعف الجهاز المناعي: استهلاك كميات كبيرة من السكر يمكن أن يضعف وظائف الجهاز المناعي.

• تلف الأسنان: السكر يسبب تسوس الأسنان بسبب إفرازه البكتيريا الضارة في الفم.

لذا ينصح الخبراء بتقليل استهلاك السكر وتناوله بكميات معتدلة لتجنب هذه المضاعفات الصحية الخطيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى