أخبار مصر
أخر الأخبار

قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه

عشوائية فى عملية فرش المساجد على مستوى الجمهورية

قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه

فوضى عارمة فى خطة فرش المساجد

قال النائب إمام منصور، عضو مجلس النواب، إن هناك عشوائية فى عملية فرش المساجد على مستوى الجمهورية، متابعا:

” يوجد فوضى عارمة فى خطة فرش المساجد على مستوى الجمهورية، والكثير من المساجد يتسول الفرش على الرغم من الوزارة من أغنى الوزارات، إضافة إلى أن خطباء المكافأة يتقاضون 400 جنيه تقنين، مطالبا بتقنين أوضاع خطباء المكافأة.

وطالب المستشار الدكتور حنفى جبالى، رئيس مجلس النواب، حذف لفظ تتسول من المضبطة الوارد بكلمة النائب.

وطالب نادر عبده، حل أزمة إحدى القرى بمحافظة الجيزة بشأن تقنين الأوضاع، خاصة وأن هذه القرية قائمة على أراضي تابعة للأوقاف منذ ما يزيد عن 50 عام، بواقع 200 منزل تقريبا.

المنزل الواحد مساحته تبلغ حوالي 150 متر، وهناك استعداد تام من قبل الأهالى لتقنين أوضاعهم، مطالبا ان يتم مراعاة البعد الاجتماعى والظروف الاقتصادية الراهنة.

إضافة إلى ملف فرش المساجد ووضع آليات محددة وضوابط سريعة للموافقة على طلبات الفرش.

وانتقد النائب اشرف الشبراوى، عضو مجلس النواب، استمرار غلق بعض المساجد منذ سنوات طويلة على الرغم مما تمتلكه وزارة الأوقاف من موارد، متابعا:”70% من خطة إنشاء المساجد بالجهود الذاتية.

حيث يوجد مساجد لم تدخل الخطة الاستثمارية مع أن هناك مساجد مغلقة من أكثر من 15 عاما، أين تذهب مبالغ الوزارة، يتم بناء المساجد من أموال المتبرعين، أين نتائج مسابقة لتعيين الأئمة.

وأين الوزارة من تعيين نسبة الـ5%، متابعا:” هل المحسوبية تتدخل فى التعيينات وتحديد الأولويات، لافتا إلى ان هناك العديد من أراضى الأوقاف تم التعدى عليها.

وانتقدت النائبة شيرين القشاش، عدم الموافقة على فرش المساجد سوى من خلال عدة إجراءات، قائلة:” هناك إجراءات غير مفهومة بشأن الموافقة على فرش المساجد ويتم اختيار مساجد بعينها مع العلم انها كلها بيوت الله”.

وقال النائب فتحى قنديل، عضو مجلس النواب، إن هناك فائض فائض 2 مليار من صندوق الوقف الخيرى أين هذه المبالغ من الخطة الاستثمارية للوزارة، مطالبا سرعة البت فى ملف فرش المساجد، وسد عجز الأئمة والخطباء”.

قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه
قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه

غلق المساجد ما يقارب من 10 سنوات

انتقد النائب اسامة عبد العاطى، عضو مجلس النواب، استمرار غلق بعض المساجد بداعى الإحلال والتجديد ببعض المحافظات منذ ما يقرب من 10 سنوات وحتى الآن.

إضافة لعدم البت فى طلبات التخصيص للأراضي التابعة للأوقاف لصالح مشروعات النفع العام، خاصة فى القرى التى لا يوجد بها أراضى وتعانى من عجز كبير فى مشروعات النفع العام.

وقال النائب محمد نجيب نور الدين، إن وزارة الأوقاف من أغنى الوزارات، ولكن على الرغم من ذلك أعمال الإحلال والتجديد بالمساجد متوقفة ولا أحد يعلم الأسباب.

هل ذلك بسبب الاعتمادات، فى حين أنه إذا تم استغلال الموارد التى تمتلكها الوزارة الشمل المطلوب لن يكون هناك فقير، وسيتم الانتهاء من كافة الأعمال المتوقفة حال إن كان السبب الاعتمادات.

وطالب النائب حسن المير، البت فى ملف تقنين الأوضاع بشأن أراضى الأوقاف، على أن يتم إعادة النظر فى تحديد أسعار المتر المربع.

لمراعاة أوضاع المواطنين خاصة وأنهم قاطنى هذه المناطق منذ سنوات طويلة بعضهم أكثر من 50 أو 60 عام، ومن ثم يجب مراعاة البعد الاجتماعى للمواطنين فى هذا الملف على وجه التحديد.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة بمجلس النواب اليوم، والمخصصة لمواجهة وزير الأوقاف بنحو 143 أداة رقابية تشمل 125 طلب إحاطة و15 سؤالا و3 طلبات مناقشة، بشأن إنشاء وترميم وفرش المساجد.

الاهتمام بالخطباء ومقيمي الشعائر والعمال

والخطاب الديني، والاهتمام بالخطباء ومقيمي الشعائر والعمال، مطالب من النواب بوضع آلية وفقا لمعايير معلنة بشأن فرش المساجد، وكذلك سرعة البت فى طلبات تخصيص الأراضى، وإعادة النظر فى تحديد مقابل تقنين وضع اليد.

وقال النائب محمود الشامي، إن هناك جهود مبذولة على الأرض من قبل الوزارة وهذا لا ينكره احد، ولكن هناك أيضا ملفات فى حاجة للحسم الفورى أبرزها البت فى طلبات الاستبدال وتخصيص الأراضى وفرش المساجد ونقص الخطباء والأئمة.

واستعجل النائب علاء قريطم، عضو مجلس النواب، افتتاح المسجد التاريخي بحوش عيسى الجاري العمل فيه منذ فترة، مشيدا بالجهود المبذولة من قبل الوزارة خلال الفترة الأخيرة للحفاظ على التراث الاسلامى.

إقرأ أيضا:كيفيه التغلب علي الهم والغم والحزن:نصائح فعاله لتغلب علي الضغوط النفسيه والاستمتاع بالحياه

مطالبه النواب الأئمة وسد العجز وتطوير المساجد الآثرية وتجديد الخطاب الدينى

طالب عدد من أعضاء مجلس النواب بحل مشكلات العجز فى عدد الأئمة والخطباء والعمال فى المساجد، وتحسين أوضاع الأئمة والعمال وتأهيلهم وتدريبهم للقيام بدورهم فى تشكيل الوعي.

كما طالبوا بخطة لتطوير المساجد الأثرية، وتنفيذ طلبات فرش وإحلال وتجديد المساجد، وتعظيم إيرادات الأوقاف، والعمل على تطوير وتجديد الخطاب الديني.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب المنعقدة اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس المجلس، وبحضور الدكتور مختار جمعة، وزير الأوقاف، لمناقشة أدوات رقابية موجهة من النواب لوزير الأوقاف.

وقال النائب أحمد قورة: عدد المساجد فى مصر تقريبا 180 ألف مسجد، يوجد عجز نحو 60 ألف إمام وخطيب، كيف نتكلم عن تجديد الخطاب الدينى وعندى 60 ألف مسجد بدون أئمة وخطباء، يجب سد العجز فى الأئمة والعمالة”.

وفى كلمته، قال النائب حسام أبو زيد: “يجب على وزارة الأوقاف الاهتمام بالمساجد أكثر من ذلك، أنا مقدم نحو 40 طلب للوزارة لفرش مساجد فى المنيا، وهناك تقصير من الوزارة فى فرش المساجد”.

وتحدث النائب محمد الحسيني، قائلا: “يجب عمل إحلال وتجديد لمساجد مغلقة فى بولاق الدكرور فى محافظة الجيزة، سنتين نطلب إحلال وتجديد مساجد ومحدش عمل حاجة، يجب تشكيل لجنة لحصر كل المساجد التى تحتاج لإحلال وتجديد”.

وأشارت النائبة إيلاريا حارص، إلى أن هناك إهمال شديد فى صيانة وترميم المساجد الأثرية، متسائلة عما إذا كان هناك خطة بين وزارتي الأوقاف والسياحة والآثار للاهتمام بهذه المساجد الأثرية وصيانتها.

كما تحدثت عن مشكلة نقل ورش الحرفيين فى الغردقة بمحافظة البحر الأحمر على أرض تابعة لهيئة الأوقاف وأن أصحاب الورش تفاجئوا بغلو فى الأسعار.

قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه
قال نائب لوزير الأوقاف أن: 70% من إنشاء المساجد بالجهود الذاتيه

وقال النائب محمد أبو هميلة: “أتذكر الفوضى التى كانت موجودة فى المساجد، والحمد لله حاليا الأوقاف تسيطر على المساجد”، مؤكدا أهمية تعظيم موارد وأموال الأوقاف، وطالب بتحسين أوضاع أئمة وخطباء المساجد، وتكثيف نشاط صندوق الوقف الخيرى.

بدورها، قالت النائبة فاطمة سليم، إن هناك جهد فى تطوير وتجديد مساجد لا أحد ينكره ولكن المساجد الأثرية حوالى 400 مسجد لم تنل جانب من هذا الاهتمام والتطوير.

مطالبة بالاهتمام بهذه المساجد لأهميتها فى السياحة الدينية، كما طالبت بالاهتمام بتجديد الخطاب الديني وتأهيل وتدريب الأئمة والخطباء لأهمية دورهم فى تشكيل الوعي، بالإضافة إلى تحسين أوضاع هؤلاء الأئمة والخطباء.

وطالبت النائبة ولاء التمامي، بأهمية الاستغلال الجيد لأراضى الأوقاف وحسن استثمار أموالها، وكذلك تحسين أوضاع عمال المساجد ودعمهم.

وقال النائب محمد عزت عرفات: “إذا كانت وزارة الأوقاف تقوم بأعمالها بشكل جيد فما سبب ارتفاع معدل الجريمة والذى سبب غياب الواعظ الديني.

وأيضا صناديق النذور أموالها بتروح فين، دى أغنى وزارة فى مصر، وأين جهد الوزارة فى بناء المساجد، 90% من المساجد يبنيها الأهالي، وأطالب بتدريب وتأهيل الأئمة والخطباء، وأين الدروس التى تقدم بعد كل صلاة”.

وقدم النائب مجدى الأمير الشكر للوزير على فرش عدد من المساجد فى محافظة الدقهلية، وطالب بفرش بعض المساجد الأخرى تحتاج للفرش.

وقال إن هناك مساجد مغلقة منذ 2010 وهناك وعود متكررة من الوزارة بإحلالها وتجديدها ولم يتم أى شىء، وطالب بضم بعض المساجد للأوقاف.

وتحدث النائب جابر أبو خليل: “أشكر الرئيس السيسي على استقبال الإخوة السودانين، لأن مصر والسودان إقليم واحد، ملحمة تتم فى أسوان.

استقبال أهالي السودان ودخولهم مصر بدون تأشيرة، وأتمنى وقف القتال من الإخوة السودانين مع بعضهم البعض والعودة لمائدة المفاوضات”.

وطالب أبو خليل، بحل مشكلة العجز فى عدد الأئمة والعمال بمساجد.

وتساءل النائب بلال النحال: “أين وزارة الأوقاف من ظاهرة تعاطي المخدرات بين الشباب؟”، وطالب بحل مشكلة نقل العمالة لمحل إقامتهم، وأخذ فى الاعتبار البعد السكني.

وقال النائب طه الناظر: “لا ننكر جهد الوزارة لكن هناك مشكلات لابد أن نتحدث فيها، لابد من حل مشكلة كارت العدادات الكودية للمساجد وشحنها، وهناك مساجد عديدة تعاني من عجز فى العمالة”.

وتساءلت النائبة سحر القاضى عن خطة الوزارة لفرش المساجد، وقالت: “دور الوزارة واضح فى افتتاحات المساجد فقط لا غير، وأطالب بنسبة الـ5% فى مسابقة الأوقاف للأئمة والعمال”.

وقالت النائبة مها شعبان: ما هى آليات التصرف فى أراضى الأوقاف، لماذا الوزارة دائما تصدر المشاكل، لماذا فى المسابقات يتم تعيين إمام أو عامل من خارج محافظته”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى