اسلاميات

الإفتاء توضح حكم الدخول في الصلاة بوضوء منتقض

كتب- مصطفى فرحات:

ذكر مركز الأزهر العالمي للرصد والإفتاء الإلكتروني، عبر السؤال الذي تلقاه الشيخ عبدالقادر الطويل، عضو لجنة الفتاوى الإلكترونية، عن حكم الدخول في الصلاة بوضوء منتقض، أو ليس متوضئا من الأساس.

هذا هو حكم الدخول في الصلاة بوضوء منتقض

وقال عبدالقادر الطويل، إنه في هذه الحالة يكون المصلي قد فقد شرطا من شروط صحة الصلاة، وإذا فقد هذا الشرط في الصلاة تكون الصلاة غير صحيحة.

وأوضح أمين الفتوى، أن الأفضل هنا على الإنسان إن شك في وضوئه أثناء الصلاة أن يقطع الصلاة ليتوضأ ثم يصلي من جديد.

وأشار أن هذا على عكس من انتقض وضوؤه أثناء الصلاة، حينها يقوم يقطع صلاته دون كلام أو حديث مع أح، ثم يذهب يتوضأ ثم يعود فيتم الصلاة أي يبدأ من حيث ما انتهى، وإذا كان في الركعة الثانية أو الثالثة فإنه يكمل عليها باقي الركعات التي تنقصه.

الفتوى توضح حكم الدخول في الصلاة بوضوء منتقض

وأكد  الطويل أن الشخص، الذي تذكر أنه لم يتوضأ من الأساس أو أن وضوءه، حينها عليه أن يعيد صلاته كاملة، لكن لا يوجد أي إثم عليه لأنه كان ناسيا.

واستدل الشيخ في هذا الباب، ما ورد عن ابن عباس رضي الله عنه حين قال: “إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ والنسيان وما استُكرهوا عليه”.

دعاء للمريض بالشفاء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى