أخبار العرب
أخر الأخبار

خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة

خيري علقم ينفذ عملية استشهادية في القدس

خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة, استطاع جذب أنظار العالم إليه خلال الساعات الماضية، خاصة بعد تواتر الأخبار عن تداعيات تلك العملية.
واستطاع “علقم” تنفيذ عملية أطلق عليها “عملية القدس” وأسفرت عن مقتل 8 إسرائيليين وإصابة 10 آخرين بإصابات متفاوتة، حسبما أفادت وكالات فلسطينية.
وأثارت تلك العملية العديد من ردود الفعل عالميا، على المستوى الرسمي والشعبي، من يوم تنفيذ العملية يوم الجمعة حتى اللحظة.

عملية القدس

أفادت وسائل إعلام إعلامية، أن خيري علقم البالغ من العمر 21 عاما وصل مساء الجمعة، إلى كنيس يهودي في مستوطنة النبي يعقوب في فلسطين.

وأطلق النار على المستوطنين، لتصل شرطة الاحتلال الإسرائيلي إلى مكان إطلاق النار وتشتبك مع “علقم” الذي لفظ أنفاسه الأخيرة في حينها.

وأعلنت وسائل إعلام عبرية، أن تلك العملية جاءت بشكل فردي دون ترتيب جماعي، ونقلت عن أحد المسعفين أنه “لم ير مثل هذا الحادث الخطير منذ سنوات”.

خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة
خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة

استشهاد خيري علقم

أقدم الشهيد خيري علقم، على تلك العملية؛ ردا على الهجوم الإسرائيلي على مخيم جنين بفلسطين.

وقامت قوات الاحتلال الصهيوني، بالهجوم على مخيم جنين في الضفة الغربية، في عملية نهارية شرسة، لم تشهدها المنطقة منذ فترة.

وأسفرت تلك العملية عن مقتل 10 مواطنين فلسطينيين، وبررها الاحتلال، أنها “كانت بهدف استهداف مسلحين مطلوبين”

وعقب إعلان استشهاد خيري، قامت قوات الاحتلال فجر اليوم الأحد 29 يناير 2023 بإغلاق منزل عائلة الشهيد خيري علقم  في القدس المحتلة.

وتم وضع المنزل تخت سيطرة القوات الإسرائيلية، وإغلاقه بسلاسل وأدوات حديدية، لمنع دخول أي شخص للمنزل.

خيري علقم، من هو؟

  • يبلغ من العمر 21 عاما.
  • يسكن في بلدة الطور بمدينة القدس.
  • سمي بهذا الاسم تيمنا بجده الشهيد خيري علقم
  • مرابط باستمرار في المسجد الأقصى ضد الاقتحامات والعمليات الإسرائيلية.
  • حمل الهوية الزرقاء، وهي الوثيقة الرسمية الوحيدة التي يحملها المقدسي العربي،  ولا ينال بها سوى جواز سفر أردني.

شهيد حفيد شهيد

جدير بالذكر أن اسم خيري علقم، جاء تيمنا بجده الشهيد علقم خيرى، الذي استشهد عام 1998 في القدس، على يد أحد المستوطنين.

وقام المستوطن بطعن جده في الشارع أثناء ذهابه لعمله في مجال البناء يوم 13 مايو لعام 1998، ليلفظ أنفاسه الأخيرة فورا.

ونشرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية أخبارا تفيد قيام مستوطن إسرائيلي بالهجوم على الجد “خيري علقم” البالغ من العمر 51 عاما، والذي كان أبا لتسعة أطفال.

وقام القاتل الإسرائيلي بطعن الجد علقم من الخلف بعدة طعنات في ساعات الفجر الأولى أثناء ذهابه إلى مكان عمله بموقع بناء في حي “راموت”، بعد صلاة الفجر في المسجد الأقصى.

خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة
خيري علقم..منفذ عملية فلسطين الأخيرة بطل بالوارثة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى