اسلاميات

كيفية صلاة الشفع والوتر || حكمها وفضلها وعدد ركعاتها

ورد الكثير من الأحاديث في فضائل صلاة الشفع والوتر لذلك يتساءل الأفراد عن كيفية صلاة الشفع والوتر لكي يغتنموا فضائله ويحققوا مراد الله ويقتدي بالرسول صلى الله عليه وسلم هيا بنا نتعرف سويا على تفاصيل هذه الموضوع.

كيفية صلاة الشفع والوتر

يسأل سائل عن كيفية صلاة الشفع والوتر وفضائل القيام بذلك رغبة في الجزاء واقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم فمن خلال موقع صدي القاهرة يمكنك الحصول على كل ما يتعلق بهذا الموضوع.

طريقة صلاة الشفع والوتر

يكثرون المسلمون من الاهتمام بمعرفة كيفية صلاة الشفع والوتر والطريقة التي تؤدي به صلاة الشفع والوتر وإليك الكيفية التي تؤدي بها صلاة الشفع والوتر حيث تتكون صلاة الشفع والوتر من ثلاث ركعات تصلى هكذا:

  • قراءة الفاتحة وسورة الأعلى في أول ركعتين.
  • قراءة سورة الفاتحة وسور الكافرون في الركعة الثالثة ثم يسلم تسمى هذه الصلاة بالشفع.
  • أما الوتر فهو ركعة فقط تصلى بالفاتحة وسورة الإخلاص.

اقرأ أيضًا: كيفية صلاة قيام الليل والشفع والوتر | الطريقة وعدد الركعات

صلاة الشفع والوتر عند المالكية

كيفية صلاة الشفع والوتر

وضحت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن كيفية صلاة الشفع والوتر في المذاهب الأربعة فنجد ان المذاهب الأربعة قد اختلفت في حكم صلاة الشفع والوتر هل هي سنة مؤكدة ام واجب كالآتي:

  • الأحناف: الوتر عبارة عن ثلاث ركعات لا يسلم بينهن يقرأ فيها الفاتحة وسورة من القرآن وحكمها واجب.
  • المالكية: حكم صلاة الشفع والوتر عن المالكية سنة مؤكدة ويجب أن يصلي قبلها شفع ركعتين ثم يقوم بالتسليم ويصلي ركعة الوتر.
  • الشافعية: يتفق المذهب الشافعي مع المذهب المالكي في أن صلاة الشفع والوتر سنة مؤكدة
  • الحنابلة: ذهب علماء المذهب الحنبلي إلى أنه سنة مؤكدة ويصلي ركعتين ثم يسلم ويأتي بالثالثة أو يصلي الثالث ركعات معا بتشهدين وسلام واحد.

وقت صلاة الشفع والوتر وقيام الليل

قد يعتقد بعض المسلمين أن صلاة الشفع والوتر هي صلاة قيام الليل لذلك يبحث الكثير من الأفراد عن كيفية صلاة الشفع والوتر والجدير بالذكر أن دار الفتاوي المصرية قد فرقت بين قيام الليل وصلاة الشفع والوتر فصلاة القيام هي كل صلاة بعد صلاة العشاء وأن صلاة التهجد يقصد بها كل صلاة سبقها نوم.

دعاء للمريض بالشفاء

دعاء صلاة الشفع والوتر

ورد عَنْ عَلِيٍّ بن أبي طالب -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- كَانَ يَقُولُ فِي آخِرِ وِتْرِهِ: «اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْكَ، لَا أُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْكَ أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ».

وقت صلاة الشفع والوتر

يهتم المسلمين بالتقرب إلى الله واتباع الرسول صلى الله عليه وسلم لذلك يطرح العديد من الأسئلة عن كيفية صلاة الشفع والوتر والتوقيت المناسب لأدائها

يبدأ وقت صلاة الشفع والوتر بعد صلاة العشاء إلى مطلع صلاة الفجر ويستحب تأخيرها لثلث الليل.

فضل صلاة الوتر

تعتبر صلاة الوتر من أحب الصلوات إلى الرسول صلى الله عليه وسلم فكان يحافظ عليها النبي صلى الله عليه وسلم في سفره فقد أجمع العلماء في المذهب المالكي والشافعي والحنبلي على أنها سنة مؤكد والمذهب الحنفي ذهب إلى أن صلاة الشفع والوتر واجب.

اقرأ أيضًا: كيفية الوضوء والصلاة الصحيحة بالصور؟

الأحاديث الواردة في فضل صلاة الوتر

كيفية صلاة الشفع والوتر

الصلاة هي أحد أركان الإسلام التي فرضها الله علينا وأوصانا الله عز وجل على الحفاظ عليها وحثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على ختم الصلاة اليوم بصلاة الوتر لذلك يرغب الأفراد في معرفة كيفية صلاة الشفع والوتر، وهذه بعض الأدلة من السنة النبوية الشريفة الواردة في فضل صلاة الشفع والوتر:

  • إنَّ الله أمدَّكم بصلاةٍ هي خيرٌ لكم من حُمْرِ النَّعَم، ما بين صلاة العشاء إلى طلوع الفجر
  • يقول عليه الصلاة والسلام: مَن خاف ألا يقوم من آخر الليل فليُوتر أوله، ومَن طمع أن يقوم آخر الليل فليُوتر آخر الليل، فإنَّ صلاة آخر الليل مشهودة، وذلك أفضل.
  • قال فيه النبيُّ ﷺ: ينزل ربنا إلى السماء الدنيا كل ليلةٍ حين يبقى ثلثُ الليل الآخر، فيقول: مَن يدعوني فأستجيب له؟ مَن يسألني فأعطيه؟ مَن يستغفرني فأغفر له؟ حتى ينفجر الفجر
  • فقد روى البخاري عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، قَالَ: أَوْصَانِي خَلِيلِي صلى الله عليه وسلم بِثَلاَثٍ: «صِيَامِ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ، وَرَكْعَتَيِ الضُّحَى، وَأَنْ أُوتِرَ قَبْلَ أَنْ أَنَامَ».

الملخص

  • تتكون صلاة الشفع والوتر من ثلاث ركعات تصلى هكذا:
  • قراءة الفاتحة وسورة الأعلى في أول ركعتين.
  • قراءة سورة الفاتحة وسور الكافرون في الركعة الثالثة ثم يسلم تسمى هذه الصلاة بالشفع.
  • أما الوتر فهو ركعة فقط تصلى بالفاتحة وسورة الإخلاص.
  • فرق علماء الإسلام بين صلاة الشفع والوتر وبين صلاة قيام الليل.
  • ذهب المالكية والشافعية والحنابلة أن صلاة الشفع والوتر سنة مؤكدة.
  • أما الأحناف فذهبوا إلى أن صلاة الشفع والوتر واجب.
  • يبدأ وقت صلاة الشفع والوتر من بعد صلاة العشاء إلى مطلع صلاة الفجر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى