طب

تجربتي في إزالة دهون الكبد من المنزل بطريقة طبيعية

كانت تجربتي في إزالة دهون الكبد من أصعب التجارب التي خضتها، ولذا فقد قررت أن أقوم بذكرها اليوم لكي يستفيد منها الكثيرين، حيث أن  دهون الكبد من أكثر الأمراض التي تؤثر على جميع أعضاء الجسم.

لأن الكبد يعتبر واحداً من أهم  الأعضاء البيولوجية التي توجد في الجسم، حيث أنه يعمل على ضبط وظائفه الحيوية، ولذا فسوف نتناول معكم اليوم عبر السطور القادمة كل ما يخص دهون الكبد، وما هو الضار والنافع منها وكيف نتخلص منها بطريقة طبيعية دون الرجوع إلى الطبيب، كما أننا سنتعرف على أعراض دهون الكبد وكيفية اكتشافها، وغيرها من الأمور الاخرى، فتابعونا.

تجربتي في إزالة دهون الكبد

تجربتي في إزالة دهون الكبد

اليوم نتعرف معكم من خلال موقع صدي القاهرة على كيفية إزالة دهون الكبد، حيث أن هناك الكثير من الأشخاص يعانون من الإصابة بدهون الكبد، وهذا ما جعلني استعرض لكم تجربتي في إزالة دهون الكبد، وسوف اسردها لكم فيما يلي:

فقد اعتدت من بعد سن الثلاثين على القيام بعمل فحص طبي شامل بشكل دوري كل 6 أشهر، وفي أحد الفحوصات التي كنت أقوم بها قال لي الطبيب أنه يوجد لدي دهون في الكبد.

وقد اخبرني بخطورة ذلك الأمر، فقد علمت منه أن تلك الدهون تؤدي إلى حدوث مضاعفات متعددة تضر الجسم بشكل كامل، لكنه أبلغني بأن هذه المشكلة يمكن التخلص منها بكل سهولة ولا يوجد أي داعي للقلق، فهناك أكثر من طريقة نستطيع من خلالها القضاء على دهون الكبد.

وبالفعل قمت بإتباع هذه الطرق وبشكل منتظم،  ونجحت بالفعل في التخلص من دهون الكبد نهائياً، وهذا عن طريق استخدام بعض الأعشاب الطبيعية بصفة دائمة، ومن أهم هذه الوصفات كانت وصفة الكركم التي ساعدتني كثيراً في التخلص من دهون الكبد، وسوف أتناولها معكم خلال الفقرات القادمة من أجل التعرف عليها.

اقرأ أيضًا: متى نقلق من ارتفاع إنزيم الكبد ؟

ما هي أعراض الإصابة بدهون الكبد ؟

بعد أن تحدثت عن تجربتي في إزالة دهون الكبد، يمكنني الآن أن استعرض لكم أعراض الإصابة بدهون الكبد، حيث يوجد هناك العديد من الأعراض المتنوعة التي تبين للشخص أنه مصاب بدهون في الكبد، ومن بين هذه الأعراض ما يلي:

  • احتباس وتجمع السوائل داخل الجسم، وتحديداً الساقين.
  • الإحساس الدائم بعدم الراحة والخمول.
  • الإبتعاد التام عن الكافيين.
  • الإصابة بالضعف العام بالجسم وايضاً الفتور.
  • عدم الانجذاب للطعام وفقدان الشهية
  • الشعور الدائم بالغثيان والإسهال.
  • تلون العينين والجلد باللون الأصفر.
  • شعور بألم في النصف الأيمن من البطن.
  • خسارة في الوزن.
  • ومن الأعراض الخطيرة أن يظهر في البول قطرات من الدماء.
  • الإحساس بالصداع المستمر.
  • الشعور بالانتفاخ في البطن بسبب تجمع السوائل.
  • تقلص عضلات الجسم.
  • إصابة الشخص بعدوى الجلد يصاحبها إرتفاع في درجة حرارة الجسم.

ما هي أنواع الدهون التي يتعرض لها الكبد ؟

دهون الكبد أنواعها تكون محدودة، وسوف نذكرها لكم بالتفصيل فيما يلي:

  • دهون كحولية، وهي تحدث للشخص الذي يتناول الكحوليات بشكل مبالغ فيه.
  • دهون غير كحولية، والتي تحدث نتيجة لبعض الأسباب المتنوعة.
  • وأحياناً يكون التعرض إلى الدهون الغير كحولية من الأمور مجهولة الأعراض، حيث يتم اكتشافها بالفحص الطبي فقط.

ما هي العوامل التي تؤدي للإصابة بالكبد الدهني غير الكحولي ؟

يوجد هناك العديد من العوامل التي تكون سبب في إصابة الكبد بالدهون الغير كحولية، وهذه العوامل تتلخص فيما يلي:

  • إصابة الشخص ببعض الأمراض الوراثية.
  • معاناة الشخص من التهابات الكبد الفيروسية.
  • اصابة الشخص بالأورام السرطانية.
  • زيادة كبيرة في وزن الجسم.
  • حدوث تغييرات في الجهاز المناعي.
  • الزيادة الكبيرة في مستوى الكوليسترول الضار في الدم.
  • تناول الكثير من الأدوية والمسكنات بدون استشارة طبيب.
  • سوء التغذية أو الإهمال بها.
  • الإصابة بمرض السكري.

اقرأ أيضًا: أفضل دواء لحرق الدهون في البطن في الصيدلية

طريقة إزالة دهون الكبد بطريقة طبيعية

تجربتي في إزالة دهون الكبد

بناءً على التجربة التي مررت بها في إزالة دهون الكبد، سأذكر لكم طريقة ازالة دهون الكبد بطريقة طبيعية، وهذه الطريقة عن تجربة شخصية، وهي تتلخص فيما يلي:

الكركم

الكركم من الأعشاب الطبيعية التي تلعب دوراً فعالاً في علاج الكثير من الأمراض من أهمها القضاء على دهون الكبد، حيث أنه يتميز بخصائصه الطبيعية المضادة للأكسدة والتي توجد فيه بنسبة كبيرة، حيث أن هذه الخصائص تعمل على إعاقة تجمع الدهون.

بالإضافة إلى أنها تقوم بمساعدة الجسم للقضاء على أي دهون زائدة فيه عن النسبة الطبيعية، كما أن  الكركم يحتوي على بعض الخصائص المطهرة التي  تحفز الكبد على القيام بدوره البيولوجي بأفضل شكل وايضاً تساعد على تطهير الجسم من السموم.

وذلك من خلال استخدامه عن طريق وضع ربع ملعقة صغيرة منه على كوب من الماء ويرفع على  النار حتى الغليان، وبعد ذلك يترك المشروب إلى أن يبرد، وينبغي شرب كوبان من الكركم يومياً وبشكل مستمر لكي تحصل على أفضل النتائج.

الملخص

تناولت مع حضراتكم فيما سبق تجربتي في إزالة دهون الكبد، فقد قمت بشرحها لكم بالتفصيل، والتي شملت بداية اكتشافها، وكيفية معالجتها، ثم انتقلت بعد ذلك إلى معرفة أهم أعراض الإصابة بدهون الكبد، وبعدها قمت بذكر أنواع الدهون التي يتعرض لها الكبد، ومن ثم تعرفنا على العوامل التي تؤدي للإصابة بالكبد الدهني غير الكحولي، وبعد ذلك تحدثنا عن طريقة ازالة دهون الكبد بطريقة طبيعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى