صحة و جمال

فوائد زيت الخروع مثالية للصحة والشعر والبشرة

يُعدُّ زيت الخروع زيتاً نباتياً، وفوائد زيت الخروع كثيرة حيث يُستخرجُ من بذور شجرةِ الخروع التي تنمو إلى ارتفاعٍ يصل 12 متراً، واستُخدمت جذور.

وأوراق، وبذور هذه الشجرة في العلاجات الشعبية في جميع أنحاء العالم، أمّا زيت الخروع فقد استُخدم في صناعة مواد التشحيم عالية الجودة للآلات الصناعية، ومحركات الطائرات، والأصباغ، والأحبار، والطلاء.

فوائد زيت الخروع

فوائد زيت الخروع

فوائد زيت الخروع كثيرة وصحية للجسم، حيث ذكر موقع صدي القاهرة بعض منها فيما يلي:

المساعدة على مكافحة الالتهابات

  • يحتوي ‏زيت الخروع على حمض الريسين وليك؛ وهو الحمض الدهنيّ الرئيسيّ الموجود في هذا الزيت.
  • وأظهرت الدراسات أنَّ استخدام زيت الخروع موضعياً يُقلّل من الالتهابات، ويخفف الألم.

المساعدة على علاج الجروح

  • حيث يساعد زيت الخروع على خلق بيئةٍ رطبةٍ تعزز عملية الشفاء، كما تحدّ من جفاف موضع الجروح.
  • بالإضافة إلى ذلك يساهم هذا الزيت في تحفيز نمو الأنسجة، مما يسمح بتشكيل حاجزٍ بين مكان الجرح والبيئة الخارجية مما يقلّل من خطر الإصابة بالعدوى.
  • كما قد وجدت الدراسات أنَّ المراهم التي تحتوي على زيت الخروع يمكن أن تكون مفيدةً بشكلٍ خاص في التئام الناقبة.
  • أو قرحة الفراش وهو نوعٌ من الجروح التي تحدث نتيجة الضغط الطويل على الجلد.

اقرأ أيضًا: ماهي فوائد شرب الحلبة يومياً والقيمة الغذائية بها؟

المساعدة على مكافحة الفطريات

فقد يساعد زيت الخروع على الحدّ من المبيضات البيضاء وهي نوعٌ من الفطريات التي تسبب مشاكل الأسنان؛ مثل: التهابات اللثة، والتهابات قناة الجذر.

وقد وجدت دراسةٌ أنَّ هذا الزيت يمكن أن يساعد على تحسين الأعراض في التهاب مخاطية الفم لدى كبار السن المصابين بهذه المشكلة بسبب استعمال أطقم الأسنان.

دعاء للمريض بالشفاء

المساهمة في الحفاظ على صحة الشعر

وهذا قد يفيد الشعر الجاف أو التالف بشكلٍ خاص، حيثُ إنَّ استخدام الزيوت، مثل: زيت الخروع على الشعر بشكلٍ منتظم يساهم في ترطيب جذر الشعرة، وزيادة مرونتها، وتقليل خطر تعرضها للتكسّر.

بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يساعد زيت الخروع على علاج مشكلة قشرة الشعر؛ التي ترتبط بالإصابة بالتهاب الجلد الدهنيّ، وهي حالةٌ جلديةٌ التهابية تؤدي لظهور بقعٍ حمراء متقشرة على فروة الرأس.

المساهمة في التخفيف من الألم

  • حيث يمكن تطبيق الزيت على موضع الألم للتخفيف منه؛ مثل: آلام الظهر، وآلام البطن، كما أنّه يمنح تأثيراً مهدئاً عند الإصابة بتشنجات الحيض.

المساعدة على تحفيز عملية الولادة

  • حيث يمكن إعطاء زيت الخروع عبر الفم للإناث الحوامل لتحفيز المخاض عن طريق تعزيز تقلصات الرحم.
  • ويعود ذلك لاحتواء هذا الزيت على حمض الريسين وليك الذي يساعد على تنشيط مستقبلاتٍ موجودةٍ في الرحم، مما يساعد على الولادة.
  • ومع ذلك لا يُنصح به لكونه يُسبب شعوراً بالغثيان، ومن جهةٍ أخرى يمكن الاستفادة منه بعد الولادة بتدليك ثدي الأم المرضعة به لزيادة إنتاج حليبها.

المساعدة على التخفيف من الإمساك

فوفقاً لدراسةٍ أجريت عام 2011، شملت مرضى مسنين مصابين بالإمساك، وجد الباحثون أنّ العلاج مدّة سبعة أيام باستخدام زيت الخروع ساعد على التقليل من أعراض الإمساك.

أضرار زيت الخروع

بعد أن تعرفنا على فوائد زيت الخروع سنتعرف على أضراره فيما يلي:

يُعدّ زيت الخروع غالباً آمناً لمعظم الناس عند تناول جرعة واحدة منه، إلّا أنّه قد يتسبب في حدوث ألم وتقلّصات في المعدة، والشعور بالغثيان، والإغماء.

بينما يُحتمل عدم أمان تناول جرعات أعلى من 60 مليلتراً منه أو استخدامه لأكثر من أسبوع.

كما يُحتَمل تناول زيت الخروع من قِبل النساء الحوامل عند الولادة لتحفيز المخاض، ويكون ذلك تحت إشراف طبّي.

إلّا أنّ تناول زيت الخروع للنساء الحوامل في غير فترة المخاض يُعد غالباً غير آمن، وقد يؤدي إلى الولادة المُبكرة.

ومن الجدير بالذكر أنّه لا توجد معلومات كافية حول درجة أمان تناول زيت الخروع للمرأة المُرضع، لذلك فإنّها تُنصح بتجنّب تناوله في هذه الفترة.

أمّا بالنسبة للأطفال فإنّه يُحتمل أمان تناولهم لزيت الخروع بجرعات مُعتدلة تتراوح من 1 إلى 15 مليلتراً يوميّاً على المدى القصير.

أي ألّا تزيد مُدّة استخدامه عن أسبوعٍ واحد، ويُحتمل عدم أمان تناول زيت الخروع عند تناوله لأكثر من أسبوع أو بجرعة عالية، إذ إنّه قد يتسبب في اختلال التوازن الكيميائيّ في أجسامهم.

اقرأ أيضًا: أهم فوائد زيت اللوز الحلو للشعر وطرق استخدامه

الجرعات الآمن استهلاكها من زيت الخروع

فوائد زيت الخروع

ينبغي عند استخدام زيت الخروع عدم تجاوز الكميات المسموحة منه، ولذلك لتجنب أية أعراضٍ جانبية، وفيما يأتي توضيحٌ للجرعات التي يُسمح باستهلاكها وِفقاً للحالة المُستخدم لها، ولمُختلف الفئات العمرية:

الكميات التي يُسمح بها للبالغين

  • وذلك كما يأتي بالنسبة للحالات الآتية: الإصابة بالإمساك؛ 15-60 مليلتراً مرةً واحدةً في اليوم عن طريق الفم.
  • إفراغ القولون قبل إجراء عمليةٍ جراحية؛ وتتراوح الكمية بين 15-60 مليلتراً مرةً واحدةً في اليوم عبر الفم قبل 16 ساعةً من موعد الخضوع للعملية.

الكميات التي يُسمح بها للأطفال

  • وهي موضحة كما يأتي العمرٍ الذي لا يتجاوز السنتين؛ تتراوح بين 1-5 مليليترات مرةً واحدةً لكل يوم عن طريق الفم.
  • لأعمار التي تتراوح بين 2-12 سنة؛ حيث يمكن استهلاك ما بين 5-15 مليليترات مرةً واحدةً يومياً عبر الفم.
  • العُمر الذي يزيد عن 12 سنة؛ إذ تُعادل 15-60 مليليتراً مرةً واحدةً في اليوم من خلال الفم.

الملخص

  • زيت الخروع فقد استُخدم في صناعة مواد التشحيم عالية الجودة للآلات الصناعية.
  • يحتوي ‏زيت الخروع على حمض الريسين وليك وهو الحمض الدهنيّ الرئيسيّ الموجود في هذا الزيت.
  • وجدت الدراسات أنَّ المراهم التي تحتوي على زيت الخروع يمكن أن تكون مفيدةً بشكلٍ خاص في التئام الناقبة.
  • يساعد زيت الخروع على خلق بيئةٍ رطبةٍ تعزز عملية الشفاء، كما تحدّ من جفاف موضع الجروح.
  • يساعد زيت الخروع على الحدّ من المبيضات البيضاء وهي نوعٌ من الفطريات التي تسبب مشاكل الأسنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى