طب

متى تكون دقات القلب خطيرة؟

لكل من يتساءل عن متى تكون دقات القلب خطيرة؟ فسوف نتعرف على إجابة هذا السؤال بالإضافة إلى معرفة كل المعلومات الهامة المتعلقة بخفقان قلبك.

خفقان القلب أو كما يسمى تسارع نبضات القلب (Tachycardia) يعتبر من أكثر الأعراض التي تجعلك تقلق وتشعر بالتوتر، وكل شخص يشعر بذلك يبدأ في البحث عن دقات القلب السريعة أو خفقان القلب في أي وقت يكون شي خطير وايضا يبحثون عن طرق ووصفات ليتم تخفيف تسارع دقات القلب (خفقان القلب).

متى يتم مراجعة الطوارئ و متى تكون دقات القلب خطيرة؟

متى تكون دقات القلب خطيرة

هذا السؤال متى تكون دقات القلب خطيرة؟ يبحث عنه العديد من الأشخاص لمعرفة مدى خطورة ذلك وسنتعرف عليها من خلال موقع صدي القاهرة وهي كالتالي:

  • يعتبر خفقان القلب أو تسارع دقات القلب حالة من الحالات المرضية التي يكون بها معدل ضربات القلب ١٠٠ نبضة في الدقيقة.
  • لو استمر قلبك في الخفقان لمدة ثلاثين ثانية فيجب أن تقوم بمراجعة الطوارئ.
  • الخفقان لا يقوم بإعطاء قلبك وقت كافي لكي يقوم بمليء حجراته بالدم قبل أن ينقبض مرة أخرى.
  • يؤثر خفقان القلب على تدفق الدم لباقي أعضاء جسم الانسان وبالتالي يؤدي ذلك إلى حدوث خطر على حياتك.

يوجد مجموعة من الأعراض التي ترافق خفقان القلب والتي تحتاج إلى زيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن وهي كالآتي:

  • الشعور بصعوبة وضيق في التنفس.
  • الإغماء.
  • الإحساس بالدوخة أو الدوار.
  • احساسك ببعض الآلام في المصدر لمدة دقائق قليلة وبسيطة.

اقرأ أيضًا: إذا كان عدد نبضات القلب 120 فهل ذلك معدل طبيعي أم لا

تعرف على مضاعفات استمرار خفقان القلب

لقد تمت الإجابة عن تساؤل الكثير من الأشخاص متى تكون دقات القلب خطيرة؟ والآن يجب معرفة كل المضاعفات التي تحدث عند استمرار خفقان القلب وهي كما يلي:

دعاء للمريض بالشفاء
  • مدة تسارع دقات القلب وشدته.
  • نوع تسارع دقات قلبك.
  • الوضع الصحي للشخص المريض.
  • الإصابة بأي أمراض قلبية أخرى.

يوجد مجموعة أخرى من المضاعفات ولكنها أكثر شيوعاً وهي كالآتي:

  • الإصابة بالجلطات الدموية والتي تؤدي إلى زيادة خطر إصابتك بالسكتات الدماغية أو النوبات القلبية.
  • إذا لم يتم علاج خفقان القلب بشكل صحيح فذلك سوف يؤدي إلى إرهاق عضلة قلبك والإصابة بالقصور في عضلة القلب.
  • من الممكن أن يتعرض الشخص الذي يعاني من خفقان القلب إلى حدوث الإغماء، وهذا يعمل على زيادة خطر السقوط أو الإصابات الخطيرة.
  • تسارع دقات القلب تزيد من احتمالية الموت المفاجئ أو زيادة احتماليته مع الرجفان البطينين.

المعدل الطبيعي لضربات القلب

المعدل الطبيعي لضربات القلب يكون مختلف وذلك على حسب عمر الشخص، فالمعدل الطبيعي للأطفال الذين أعمارهم من ستة سنوات إلى خمسة عشر سنة تكون من ٧٠ إلى ١٠٠ نبضة في الدقيقة.

الأشخاص البالغين الذين أعمارهم أكثر من ثمانية عشر عام (فوق ١٨ عام) تقدر دقات قلبهم من ستين نبضة إلى مائة نبضة وذلك في الدقيقة الواحدة.

يوجد حد أعلى لدقات أو ضربات القلب التي من الممكن أن تصل إليها عندما تبذل مجهود وتستطيع حسابه بمعادلة سهلة وبسيطة وهي:

(٢٢٠- عمر الشخص = اعلى معدل متوقع لضربات أو دقات القلب).

مثال على ذلك: لو كان الشخص عمره أربعين عام فسوف يكون اعلى معدل ضربات متوقع لقلبه عندما يبذل مجهود هو ١٨٠ نبضة في الدقيقة الواحدة.

خطوات قياس نبضات القلب

تستطيع أن تقوم بقياس نبضات القلب من خلال استخدامك لأصابعك فقط لا غير من منطقة الرقبة أو الرسغ وذلك وفقا لكلية الطب في جامعة هارفارد.

سوف يساعد قياس نبضات القلب في معرفة حالة الشخص المريض وتحدد مدى الخطورة التي وصل إليها، وطرق قياس نبضات القلب كالآتي:

  • إذا أردت القياس من منطقة الرسغ فتقوم بالضغط برفق باستخدام السبابة والوسطى على الرسغ المعاني أسفل قاعدة الإبهام.
  • لو ترغب في قياس دقات القلب من منطقة الرقبة فعليك أن تضغط برفق على الجانب من الرقبة أسفل عزام الفك مباشرة.

عند استخدامك للطريقة الأولى أو الثانية فيجب أن تقوم بعد نبضات القلب خلال ١٥ ثانية، ثم تضرب عدد دقات القلب في ٤، وبهذه الطريقة تستطيع أن تعرف معدل ضربات قلب المريض.

أهم أسباب الإصابة بخفقان القلب

متى تكون دقات القلب خطيرة

يحدث خفقان القلب أو تسارع دقات القلب بسبب وجود خلل في النبضات الكهربائية الطبيعية التي تقوم بالتحكم في معدل ضربات القلب ويوجد أسباب متعددة لحدوث ذلك.

من أهم الأسباب التي تسبب الخلل في النبضات الكهربائية الطبيعية ما يلي:

  • الإصابة بفقر الدم.
  • تناول كميات من المشروبات التي تحتوي على كافيين بشكل كبير.
  • إذا كنت تتناول المشروبات الكحولية.
  • الارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • ارتفاع ضغط الدم أو انخفاض ضغط الدم.
  • حدوث خلل في التوازن لمجموعة من العناصر التي لها دور هام في توصيل النبضات الكهربائية.
  • تناول بعض الأدوية التي لها آثار جانبية تحدث ذلك.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • التدخين.
  • الشعور والإحساس بالخوف.
  • تعرضك الإجهاد.
  • عندما تتناول أي عقاقير منشطة مثل: الكوكايين، الميثامفيتامين.

اقرأ أيضًا: تأثير النظام العصبي الاعاشي على الوتيرة القلبية

طريقة التعامل مع تسارع دقات القلب (خفقان القلب)

عادة يكون علاج خفقان القلب معتمد على مجموعة من العوامل وذلك متفق عليه وهي: السبب، عمر الشخص المريض، حالة المريض.

الهدف من علاج خفقان القلب هو تقليل (إبطاء) معدل ضربات القلب وأيضا التقليل من فرصة إصابتك بأي نوع من أنواع المضاعفات وايضا التقليل من فرصة الإصابة بخفقان القلب مرة أخرى.

العلاج لخفقان القلب لا يكون إلا من خلال اشراف الطبيب المختص بذلك ولكن في الحالات الطارئة يحب أن تقوم بمجموعة من الممارسات التي تعمل على تقليل خفقان القلب.

الممارسات التي سنذكرها لا تغني عن الذهاب الى الطبيب المختص وهي كالآتي:

  • تقوم بالضغط على بطن للشخص المريض.
  • تغسل وجه الشخص المريض باستخدام الماء البارد.
  • تضغط بشكل خفيف على الشريان السباعي في منطقة الرقبة.
  • تبدأ في الضغط الخفيف على مقل العين عند إغلاقها.

الملخص

  • يكون خفقان القلب خطير عندما يستمر خفقان القلب لمدة تقدر بحوالي ثلاثين ثانية وأنثى من ذلك فعليك أن تذهب الى الطبيب المختص.
  • خفقان القلب أو كما يسمي تسارع نبضات القلب يعتبر من الأعراض التي تسبب القلق والتوتر للشخص، فيبحث عن شي يخفف عنه.
  • يكون عدد ضربات القلب في الحالة المرضية خفقان القلب بمعزل ١٠٠ نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • اذا رافقت هذه الأعراض خفقات القلب فيجب الذهاب إلى الطبيب المختص وهي: صعوبة وضيق في التنفس، الإغماء، ألم في الصدر، دوخة أو دوار.
  • يوجد بعض المضاعفات لخفقان القلب مثل: شدة تسارع دقات القلب ومدته، نوع تسارع القلب، الجلطات الدموية، فشل القلب، الموت المفاجئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى