طب

اعراض الحمل خارج الرحم وأسبابه والوقاية منه

الحمل المنتبذ أو ما يعرف بالحمل خارج الرحم هو من حالات الحمل النادرة والخطيرة على صحة الأم والجنين، وقد تظهر اعراض الحمل خارج الرحم في وقت متأخر من الحمل مما يزيد من خطورة الوضع.

قد يحدث الحمل خارج الرحم بسبب التصاق البويضة المخصبة في مكان خاطئ غير جدار الرحم وهو مكانها الطبيعي، وبالرغم من التصاقها في مكان خاطئ إلا أنه من الممكن استكمال الحمل بصورة طبيعية في بعض الحالات القليلة فقط وفي بعض الحالات الأخرى لا يكتمل الحمل للنهاية.

حالات الحمل خارج الرحم لا تتعدى نسبة 2% من مجمل السيدات الحوامل حول العالم، لذا فتلك الحالة تصنف على أنها حالة استثنائية وليست حالة معتادة، ولكن بالرغم من ذلك فقد انتشرت تلك الحالة في الفترات الأخيرة بصورة كبيرة.

اعراض الحمل خارج الرحم

اعراض الحمل خارج الرحم

هناك بعض الأعراض التي تنبأ بوجود الحمل المنتبذ، ومن خلال موقع صدي القاهرة سوف نوضح اعراض الحمل خارج الرحم التي عليك التعرف عليها ومتابعتها منذ بدايتها لكي يمكنك السيطرة على الوضع والتعامل المناسب له

كما يجب على المرأة الحامل من الأساس متابعة حملها مع طبيب متخصص منذ بداية الحمل حتى تتفادى حدوث أي مضاعفات أو مشكلات أثناء حملها أو مشكلات تؤثر على صحة جنينها.

أما عن الحمل خارج الرحم فلا تتوقف متابعة المرأة للحمل فقط، بل يجب عليها المتابعة بعد انتهاء الحمل، وحتى عندما تخطط لحمل أخر يجب عليها المتابعة عن كثب حيث إنها معرضة للحمل بتلك الطريقة مرة أخرى.

دعاء للمريض بالشفاء

وهناك بعض الأعراض الطبيعية في الحمل خارج الرحم وهناك أعراض أخرى طارئة سنوضحها لكي في الفقرات التالية.

اقرأ أيضًا: متى يكتشف الحمل خارج الرحم بالتحديد؟

الأعراض الأولية في الحمل خارج الرحم

اعراض الحمل خارج الرحم الطبيعية كثيرة للغاية وعليك معرفتها حيث تعد تلك الأعراض الأولية لكي تتجنبي الوصول لمرحلة الأعراض الخطرة، وتتمثل تلك الأعراض في:

  • الآلام الشديدة في منطقة الحوض وهي من أولى العلامات التي تظهر في الحمل خارج الرحم.
  • النزيف المهبلي الخفيف المستمر مع وجود الحمل.
  • آلام البطن، أو استمرار حركة الأمعاء مع النزيف من قناة فالوب.
  • بعض الآلام التي تحدث في مكان التقاء الكتف مع الذراع وذلك بسبب وجود النزيف الداخلي الناتج عن تجمع الدماء على الحوض والبطن كعرض من اعراض الحمل خارج الرحم.

الأعراض الطارئة التي تنتج عن الحمل خارج الرحم

قد تشدد اعراض الحمل خارج الرحم لتصل لمرحلة الأعراض الطارئة التي تستدعي متابعة الطبيب بشدة لأنها قد تمثل خطورة على حياة الأم والجنين ومن تلك الأعراض الطارئة:

  • الدوار الشديد الذي قد يصل إلى الإغماء بسبب النزيف الشديد من قناة فالوب في حالة نمو البويضة داخل القناة وتعرض القناة للتمزق.
  • آلام البطن الشديدة التي تصاحبها حاجة الجسم الشديدة إلى الأكسجين بسبب حالات التعب والإرهاق نتيجة ذلك الحمل وتلك الحالة أيضًا قد تودي بحياة الأم.

الحالات المعرضة للإصابة بالحمل خارج الرحم

هناك بعض السيدات تزداد لديهن نسبة الإصابة بخطر الحمل خارج الرحم، وتتمثل العوامل التي تزيد من تلك الحالة في التالي:

  • تعرض السيدة في السابق لحالة الحمل خارج الرحم.
  • عمل أي عمليات جراحية في قناة فالوب.
  • إذا كانت المرأة الحامل مدخنة من قبل.
  • الالتهابات أو العدوى في الجهاز التناسلي لدى المرأة.
  • اللجوء لعدد من التقنيات للمساعدة على الإنجاب.
  • في حالة حدوث الحمل بالرغم من استخدام اللولب الرحمي كوسيلة منع حمل.
  • حدوث الحمل رغم اللجوء إلى ربط قناة فالوب للمساعدة على منع الحمل.

طرق تشخيص الحمل خارجة الرحم

اعراض الحمل خارج الرحم

هناك طريقتان أساسيتان يمكن للطبيب التشخيص من خلالهم عن الحمل خارج الرحم، ولكن لابد من حدوث أي عرض من اعراض الحمل خارج الرحم في البداية حتى يظن الطبيب بوجود الحمل خارج الرحم ويقوم باللجوء للطرق التالية.

في البداية يلجأ الطبيب إلى عمل الموجات الصوتية عن طريق المهبل للتعرف على طبيعة الحمل والتأكد من وجوده بداخل الرحم، ولكن إذا كان الحمل في بداياته فتلك الطريقة لن تجدي نفعًا في التعرف على الحمل خراج الرحم.

سيضطر الطبيب إلى أن يلجأ إلى الطريقة الثانية وهي قياس هرمون الحمل في الجسم من خلال عمل اختبارات الدم.

وفي حالة بداية الحمل مع وجود أعراض شديدة عن الحمل خارج الرحم سوف يقوم الطبيب بعمل المنظار الرحمي من خلال إدخال أنبوب رفيع للغاية عن طريق فتحة صغيرة أسفل السرة للتأكد من وجود الحمل خارج الرحم.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ مفعول حقنة منع الحمل لثلاث شهور وهل بعد اخذ الحقنة؟

طرق للوقاية من الحمل خارج الرحم

  • لا توجد طريقة مؤكدة يمكنها الحماية من حدوث الحمل خارج الرحم، ولكن هناك بعض النصائح العامة التي يجب على المرأة الالتزام بها حتى تقي نفسها من أي أعراض غير طبيعية في الحمل.
  • أهم تلك الطرق في الوقاية هي علاج الالتهابات التي تصيب الجهاز التناسلي للمرأة ومتابعة الطبيب بشكل دوري.
  • في حالة تعرض المرأة للحمل خارج الرحم في مرة لابد وأن تتابع جيدًا مع الطبيب في الحمل التالي، كما يجب أن تسأل الطبيب عن الفترة اللازمة قبل اتخاذ قرار الحمل مرة أخرى.

الملخص

  • الحمل خارج الرحم هو حالة طارئة تتعرض لها بعض السيدات لابد من متابعتها مع الطبيب.
  • احتمال تكرار الحمل خارج الرحم عند نفس المرأة بنسبة كبيرة عن غيرها من السيدات.
  • لا توجد طرق للوقاية من الحمل خارج الرحم.
  • التهابات الجهاز التناسلي من أهم الأسباب في حدوث الحمل خارج الرحم.
  • هناك أعراض أولية للحمل خارج الرحم وهناك أعراض طارئة تستوجب تدخل الطبيب فورًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى