اسلاميات

من هم العشره المبشرين بالجنه؟

الله سبحانه وتعالى قد اصطفى ١٠ من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم وبشرهم بدخول الجنة وذلك في حديث واحد، فمن هم العشرة المبشرين بالجنه؟ وما هي منزلتهم في الإسلام؟

لقد بشر الله سبحانه وتعالى عدد من أصحاب سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام في الحياة الدنيا بدخول الجنة لأن منزلتهم كبيرة في الإسلام، حيث انهم قد نالوا شرف عظيم وكبير جداً فالعشرة المبشرين بالجنة قد تم ذكر أسمائهم في حديث واحد.

من هم العشره المبشرين بالجنه؟ وما هي اسمائهم؟

لكل من يتسائل بهذا السؤال من هم العشره المبشرين بالجنه؟ سوف يجيبكم عنه موقع صدي القاهرة واسمائهم كالتالي:

  • خليفة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ابو بكر الصديق رضى الله عنه وارضاه.
  • عمر بن الخطاب رضى الله عنه وارضاه وقد لقب بالفاروق.
  • عثمان بن عرفان رضي الله عنه وارضاه ولقبه هو (ذو النورين).
  • علي بن أبي طالب ولقبه هو (ابو الحسنين).
  • طلحة الخير وهو: طلحة بن عبيد الله.
  • سعيد بن زيد.
  • الزبير بن العوام حيث انه كان حواري سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • أبو عبيدة بن الجراح.
  • عبد الرحمن بن عوف.
  • سعد بن أبي وقاص الزهري.

اقرأ أيضًا: دعاء للمتوفي كلمات تخفف العذاب وترفعه درجات في الجنة

الحديث الشريف المذكور به اسماء العشرة المبشرين بالجنة

بعدما تعرفنا على إجابة سؤال مقالنا من هم العشره المبشرين بالجنه؟ سنتعرف على الحديث الشريف الذي تم ذكر أسمائهم فيه وهو حديث واحد فقط.

العشرة المبشّرون بالجنّة هم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم المذكورون في الحديث الذي رواه عبد الرحمن بن عوف، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «‌أَبُو ‌بَكْرٍ ‌فِي ‌الجَنَّةِ، وَعُمَرُ فِي الجَنَّةِ، وَعُثْمَانُ فِي الجَنَّةِ، وَعَلِيٌّ فِي الجَنَّةِ، وَطَلْحَةُ فِي الجَنَّةِ وَالزُّبَيْرُ فِي الجَنَّةِ، وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَوْفٍ فِي الجَنَّةِ، وَسَعْدٌ فِي الجَنَّةِ، وَسَعِيدٌ فِي الجَنَّةِ، وَأَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الجَرَّاحِ فِي الجَنَّةِ.. » رواه الترمذي وأحمد بإسناد صحيح.

سيرة العشرة المبشرين بالجنة ومنزلتهم في الإسلام

سوف نعرف سيرة العشرة المبشرين بالجنة بالإضافة إلى منزلهم في الإسلام والتي بسببها حصلوا على هذا الشرف العظيم وهو البشارة في الدنيا.

دعاء للمريض بالشفاء

أبو بكر الصديق رضي الله عنه وارضاه

قد جاء في الصحيحين، عن ابن عمر رضي الله عنهما، قال: «كنا نقول ورسول الله – صلى الله عليه وسلم – حي: أفضل أمة النبي – صلى الله عليه وسلم – بعده أبو بكر، ثم عمر، ثم عثمان».

قد جاء في الحديث الصحيح، قال النبي صلى الله عليه وسلم: “إن من أمنّ الناس علي في صحبته وماله أبو بكر، ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا، ولكن أخوة الإسلام، لا تبقين في المسجد خوخة إلا خوخة أبي بكر”. متفق على صحته.

عمر بن الخطاب رضى الله عنه وأرضاه

قد اعتز بإسلامه كل المسلمين ووقع الإسلام في قلبه عن طريق دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم: اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب)، قد استشهد سنة ٢٣.

عثمان بن عفان ولقبه ذو النورين

يعتبر ثالث الخلفاء الراشدين ومن العشرة المبشرين بالجنة، قد تم جمع القران الكريم في مصحف واحد في عهده، قد كان لقبه (ذو النورين) لأنه قد تزوج برقية وام كلثوم بنات رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام.

علي بن أبي طالب ولقبه (ابو الحسنين)

قد تزوج من فاطمة ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإضافة إلى انه أبو الحسنين ورابع الخلفاء الراشدين، أول من اسلم من الصبيان وهو من ضمن العشرة المبشرين باللحمة.

طلحة الخير (طلحة بن عبيد الله)

يعد من ضمن أصحاب الشورى الستة الذي قد تم اختيارهم من خلال عمر بن الخطاب رضي الله عنه وارضاه وقد طلب احدهم للخلافة من بعده.

عرف بلقب طلحة الخير بسبب كثرة جوده وبره وقد اسلم طلحة بن عبيد الله على يدي أبي بكر الصديق رضي الله عنه وارضاه، توفى سنة ٣٦ هجريا.

سعيد بن زيد

من العشرة المبشرين بدخول الجنة حيث أنه قد شهد الكثير من المشاهد مع سيدنا محمد صلى الله عليه وقد شهد فتح حصار دمشق واسلم قبل أن يدخل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لدار الأرقم.

حواري رسول الله صلى الله عليه وسلم (الزبير بن العوام)

أحد العشرة المبشرين بدخول الجنة ومن ضمن الستة أصحاب من أهل الشورى، كان أول من قام بسل سيفه في سبيل الله وكان ذلك في مكة المكرمة.

عندما بلغ الصحابة بأن سيدنا محمد قد قتل فجاء الزبير بن العوام شاهرًا سيفه إلى أن راي رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام فشام سيفه.

أبو عبيدة بن الجراح بن هلال

قد هزم ابو بكر الصديق رضى الله عنه وارضاه على أولية ابو عبيدة الجراح الخلافة وقد اشار به في يوم السقيفة وذلك بسبب كمال أهليته عند ابي بكر الصديق.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أبي عبيدة: «إن لكل أمة أمينا، وأمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح» ثبت ذلك في ” الصحيحين “.

اقرأ أيضًا: اجمل دعاء الله يرحمه ويجعل مثواه الجنة ويصبركم على فراقه

عبد الرحمن بن عوف

قد هاجر عبد الرحمن بن عوف إلى المدينة والحبشة وقد آخى رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بين عبدالرحمن وسعد بن ربيع، هو من الستة أصحاب الشورى والعشرون المبشرين بالجنة.

سعد بن ابي وقاص الزهري

قال سعد بن أبي وقاص: إني لأول رجل رمى بسهم في المشركين، وما جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم أبويه لأحد قبلي، ولقد سمعته يقول: «ارم فداك أبي وأمي “.»

الملخص

  • العشرة المبشرين بالجنة هم: ابو بكر الصديق، عمر بن الخطاب، عثمان بن عفان، علي بن ابي طالب، طلحة بن عبيد الله، سعيد بن زيد، الزبير بن العوام، أبو عبيدة بن الجراح، عبدالرحمن بن عوف، سعد بن أبي وقاص.
  • لقب طلحة بن عبيد الله بلقب (طلحة الخير) بسبب كثرة بره وجوده.
  • عثمان بن عفان لقبه (ذو النورين) لأنه تزوج ببنتين من بنات رسول الله صلى الله عليه وسلم وهما: رقية وأم كلثوم.
  • قد اعتز كل المسلمين اجمعين بإسلام عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه.
  • وقع الإسلام في قلب عمر بن الخطاب من دعاء رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وهو: اللهم أعز الاسلام بعمر بن الخطاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى