طب

متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات وما هي موانع استخدام الحبوب؟

من المهم معرفة متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات قبل تناول الحبوب والإنتظام عليها لمدة طويلة ومعرفة آثارها الجانبية وموانع استخدامها والمدة التي يظهر فيها مفعول هذه الحبوب.

حبوب الستيرونات يتم استخدامها من أجل تأخير الدورة الشهرية من خلال تغيير بعد هرمونات الجسم ومن خلال المقال سنتحدث بالتفصيل عن هذه الحبوب وآثارها الجانبية ومتى يتم نزول الدورة بعد تناولها.

متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات؟

من خلال موقع صدي القاهرة سنتحدث عن إجابة سؤال متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات وذلك من خلال النقاط التالية:

  • حبوب ستيرونات تؤخذ بهدف منع الحمل لذلك فهي تقوم بتأخير الدورة الشهرية.
  • تنزل الدورة الشهرية بعد مرور ثلاث أيام فقط على التوقف عن تناول حبوب الستيرونات
  • عند الرغبة في الحمل لا بد من التوقف عن تناول هذه الحبوب قبل موعد بداية الدورة الشهرية.

استخدامات حبوب ستيرونات

أثناء استخدام حبوب ستيرونات نحتاج لمعرفة متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات وفيما يلي سنتحدث عن هذه الإستخدامات وهي:

  • تستخدم في منع الحمل لفترة معينة.
  • يتم تناول من أجل تأخير الدورة الشهرية.
  • تستخدم في تنظيم مواعيد الدورة الشهرية.
  • تعالج النزيف الحاد الذي يكون مصاحبًا للدورة الشهرية.
  • تستخدم الحبوب في علاج مشكلة صحية تسمى متلازمة ما قبل الحيض وتكون على هيئة أعراض تؤثر بشكل كبير على المزاج.
  • تعالج مشاكل بطانة الرحم وتستخدم كبديل للهرمونات التي تعمل على بناء الأنسجة خارج الرحم.

اقرأ أيضًا: ما هي العلامة الاكيدة للحمل قبل موعد الدورة؟

هل حبوب ستيرونات تؤثر على الحمل؟

أثناء الإجابة على سؤال متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات لا بد أن نعرف تأثير تناول الحبوب على الحمل وذلك من خلال النقاط التالية:

  • من الأفضل عدم استخدام الحبوب عند الرغبة في الحمل أو عندما تشعر المرأة أنها حامل.
  • يفضل عدم تناولها أيضًا في فترة الرضاعة وعند الإضطرار إلى ذلك لا بد من استشارة الطبيب أولًا.

موانع تناول حبوب ستيرونات

بعد الإجابة على سؤال متى تنزل الدورة بعد حبوب ستيرونات فيما يلي سنتحدث عن موانع استخدام هذه الحبوب وهي:

  • عند وجود حمل.
  • أثناء فترة الرضاعة.
  • عند وجود مشكلة في نسبة الكوليسترول في الجسم.
  • عند وجود ‏نوبات قلبية سابقة.
  • عند التعرض لاحد انواع الجلطات.
  • عند الإصابة بسرطان في الثدي.
  • ‏عنده وجود أي حساسية تتعارض مع الهرمونات الموجودة في هذه الحبوب.

‏طريقة تناول حبوب ستيرونات

‏يتم تناول الحبوب يوميا عند الشعور باختلاف في مواعيد الدورة الشهرية ولا بد أن يتم تناولها بانتظام ‏وفي أيام محددة حسب التعليمات المكتوبة عليها، ‏يتم تناول هذه الحبوب من خلال الفم.

‏تحتوي الحبوب على هرمونات تساعد على تنظيم الدورة الشهرية وحل بعض المشاكل التي تحدث بعدها كما أنها تستخدم لعلاج مشكلة انقطاع الطمث عند السيدات، ويمكن استخدام هذه الحبوب للفتيات قبل الزواج عند الرغبة في تنظيم الدورة الشهرية كما يتم تناولها أيضًا لتنظيم الحمل بعد الزواج.

الآثار الجانبية لحبوب الستيرونات

‏فيما يلي سنتحدث عن بعض الآثار الجانبية التي تحدث عند استخدام الحبوب هذه الآثار هي:

  • ‏عند الشعور بألم في منطقة الساقين.
  • الإصابة بسعال شديد.
  • حدوث مشكلة في السمع.
  • عدم الرؤية بشكل جيد.
  • حدوث ورم في منطقة الذراعين.
  • الشعور بضيق في التنفس وألم في الصدر.
  • ظهور بعض الالتهابات الجلدية على الجسم.
  • الشعور بغثيان وصداع.
  • التعرض لجلطات دماغية.

أهمية تناول حبوب ستيرونات

‏هذه الحبوب تعمل على حل العديد من المشاكل التي تصيب الرحم ‏سواء للسيدات المتزوجات أو حتى قبل الزواج ‏لأن الامر يرتبط بشكل اكبر بالدورة الشهرية.

تخفف من الأعراض التي تأتي قبل الدورة الشهرية كما أنها تساعد على منع تدفق نزيف الدم أثناء الدورة الشهرية وتمنع الآلام القوية المصاحبة لها.

‏لماذا تعد الحبوب خطر على الحامل؟

‏هناك بعض الأسباب التي تجعل هذه الحبوب خطر على الحامل ويمنع استخدامها في فترة الحمل وأحد هذه الأسباب أن هذه الحبوب غير آمنة بشكل تام، ذلك يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الجنين.

‏جسم المرأة خلال فترة الحمل يكون ضعيف ولا يتقبل أي تغيرات هرمونية بسبب وجود بعض التغيرات الطبيعية التي تحدث خلال فترة الحمل ويكون من الصعب التغلب عليها ويمكن أن تسبب الحبوب بعض التغيرات الهرمونية غير الطبيعية مثل ارتفاع هرمون الذكورة عند المرأة ‏أو التأثير على هرمونات الجنين الذكرية.

اقرأ أيضًا: أسباب نزول قطرات دم قبل موعد الدورة باسبوعين

طريقة حمل الحبوب في الجسم

‏الحبوب لها مفعول مؤثر بشكل كبير على الجسم ‏وذلك من خلال تحفيز ‏بعض الهرمونات التي تؤدي إلى ارتفاع نسبة المخاط الموجود في الرحم وهو الذي يمنع الحيوانات المنوية من الوصول إليه ‏وهذا يسبب تغير في بطانة الرحم.

‏تقوم الحبوب بتنشيط المبيض بشكل كبير حتى يكون له فعالية اكبر وهذا تحديدا احد الاسباب التي من أجلها يتم منع تناول هذه الحبوب خلال فترة الحمل حتى لا تؤدي هذه التغيرات الهرمونية إلى أي تأثير سلبي على الجنين.

الملخص

  • تستخدم حبوب الستيرونات ‏في منع الحمل أو تأخير الدورة الشهرية وتنظيم الهرمونات في الجسم.
  • ‏توجد العديد من الآثار الجانبية التي تحدث عند تناول الحبوب مثل الآلام في منطقة الصدر وبعد التورمات.
  • ‏يمنع استخدام هذه الحبوب أثناء فترة الحمل بسبب بعض التغيرات الهرمونية التي تسبب هذه الحبوب والتي يمكن أن تؤثر على المرأة والجنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى