اسلاميات

مركز الأزهر للفتوى يوضح حكم ترك صلاة الجمعة

كتب- مصطفى فرحات:

ورد إلى مركز الأزهر العالمي للفتوى والرصد الإلكتروني، سؤال من أحد الأشخاص يسأل عن حكم ترك صلاة الجمعة في هذه الأيام لعدم فهم الخطبة، وحكم من يخاف انتقال الفيروس له.

هذا هو حكم ترك صلاة الجمعة

وقال الشيخ أحمد نصر أمين الفتوى، إنه لا يجوز ترك صلاة الجمعة في هذه الأيام، إلا لعذر قوي، كأن يخاف الشخص على نفسه من الإصابة بالمرض.

وأوضح عضو الأزهر، أنه في حالة كان رجلا كبيرا في السن، فإذا دخل إلى المسجد من أجل أن يصلي الجمعة ولم يأمن على نفسه، خوفا من أن ينتقل إليه فيروس من بعض المصلين.

وأكد نصر أنه في تلك الحالة إذا كان الطبيب قد نصحه بعدم النزول في هذه الحالة، فيجوز له أن يصلي الجمعة في البيت وتصلى ظهرا وليست جمعة.

وأشار نصر الدين أنه لا يجوز ترك الجمعة في تلك الأيام، إلا لعذر قوي أو من خاف على نفسه المرض.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى