طبيبة أجنبية تنصح بتجربة غفوة الكافيين لللتغلب على النعاس
غفوة الكافيين

كتب- مصطفى فرحات:

كشفت الطبيبة الأجنبية ستيفاني سينتوفانتي، والتي تعمل في مختبر عالمي للنوم وعلم الأحياء الزمني، أن شرب فناجانا واحدا من القهوة، وأخذ قساطا سريعا من النوم في الليل، يؤدي غلى زيادة التركيز، ويساعد في التغلب على النعاس، في ظاهرة معرفة باسم غفوة الكافيين.

تعرف على تجربة غفوة الكافيين

من جانبه اعتاد معظم الموظفين الذين يعملون في نوبات ليلية على شرب الكثير من القهوة، لكن الباحثة الأجنبية توضي بشدة أن يكون الشخص حريصا على ذلك، لأن الكثير من الكافيين يمكن أن يضر بالصحة.

وأكدت أن الوقت اللازم للحصول على التأثير المطلوب للكافيين، يتراوح بين 20-30 دقيقة.

لهذا السبب تنصح الطبيبة، بأن يجرب الأشخاص غفوة الكافيين، والتي تعتمد على شرب فناجا من القهوة، ثم الخلود إلى النوم بعدها مباشرة ما بين 20 إلى 30 دقيقة على الأقل.

وتوضح أنه عند الحصول على القسط الجيد من النوم، ثم الاستيقاط في اللحظة التي تبدأ فيها القهوة في العمل، فإن ذلك يضاعف من معدلات الانتباه والتركيز بشكل أكبر.

فوائد عفوة الكافيين

وفي السياق ذاته، أظهرت الدراسة الأولى التي أجريت أن كوب أو كوبين من القهوة قبل النوم لمدة نصف ساعة، يمكن أن يزيد من الأداء والطاقة،

وأظهرت الدراسة الأولى التي أجريت أن كوب أو كوبين من القهوة قبل النوم لمدة نصف ساعة يمكن أن يزيد من الأداء والطاقة. بالإضافة إلى ذلك، فإن “غفوة الكافيين”، تعد سلاحا فعالا ضد النعاس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *