دمشق تعلق على تصريحات ترامب بشأن اغتيال  الرئيس السوري بشار الأسد
الرئيس السوري

كتب- مصطفى فرحات:

ردت دمشق على التصريحات التي أطلقها الرئيس الأمريكي، بشأن الرئيس السوري بشار الأسد، حيث اعتبرت أن الإدارة الأمريكية تعمل وفق نظام قطاع الطرق الذين يمتهنون الجريمة من أجل الوصول إلى مآربهم الخاصة.

ترامب يكشف حقيقة اغتيال الرئيس السوري بشار الأسد

وذكرت وكالة الأنباء السورية إت تصريحات الرئيس الأمريكي، ضد بشار الأسد تعكس بوضوح المستوى الذي انحدر إليه التفكير والسلوك السياسي للسياسة الأمريكية، كما أنه لا يدل إلا على نظام قطاع الطرق للوصول إلى أطماعهم الخاصة.

وأوضح المصدر ان اعتراف تراكب بمثل هذه الخطوط يؤكد أن الإدارة الأمريكية هي دولة مارقة وخارجة عن القانون، كما أنها تنتهج نفس الأساليب التي تسير بها المنظمان الخارجة عن القانون، دون الأخذ في الاعتبار أي ضوابط قانونية أو إنسانية أو أخلاقية في سبيل تحقيق مصالحها في المنطقة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كشف لأول مرة اليوم الثلاثاء، أنه حاول تصفية الرئيس السوري بشار الأسد في عام 2017.

هكذا حاولت أمريكا اغتيال الرئيس السوري بشار الأسد

وقال ترامب إنه كانت لديه فرصة لاغتيال الرئيس السوري، لكن وزير الدفاع الموجود في هذا الوقت عارض الفكرة حيث كان ضد هذا الأمر.

وتم الإشارة أن ترامب كان يشير إلى أن المناقشات التي تم الحديث عنها من قبل تم الرد عليها بشأن هجوم كيميائي عام 2017، كما تم التأكيد على أن إسرائيل نفذت أكثر من 200 ضربة جوية على ميليشيات إيران في سوريا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *