رئيس الوزراء يصدر عددا من القرارات خلال اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا
الموجة الثانية من فيروس كورونا 

كتب- مصطفى فرحات:

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء اليوم الاثنين، اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك في حضور عدد من الوزراء والمسؤولين.

قرارات هامة من رئيس الوزراء

وقال المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، إن الحكومة اتخذت اليوم العديد من القرارات الجديدة، والتي يبدأ تنفيذها اعتبارا من الأسبوع المقبل، الموافق 21 سبتمبر.

وقرر مجلس الوزراء عقد صلوات الجنازة في المساجد التي لها ساحات مكشوفة، وذلك في غير أوقات الصلوات اليومية، لكن مع مراجعة هذه القرارات بجسب ما تستدعي الظروف المستجدة.

في الوقت ذاته تم الموافقة على السماح باستئناف إقامة الأفراح لكن في الأماكن المكشوفة، وذلك بالمنشآت السياحية الحاصة على شهادة السلامة الصحية، بحد أقصى 300 فردا، وينطبق القرار نفسه على الاجتماعات والمؤتمرات بنسبة حضور 50%، بحد أقصى 150 فردا.

في الوقت ذاته وافق رئيس الوزراء، على تنظيم المعارض الثقافية، ليبدأ ذلك بمعرض الكتاب في الإسكندرية، مع تنفيذ ذلك في أماكن مفتوحة، مع حضور لا يتجاوز 50%، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.

رئيس الوزراء يوافق على هذه الأمور

وكان الحكومة في أواخر مارس الماضي، قد أصدرت قرارات بتعليق كافة الأنشطة والخدمات، بسبب تفشي فيروس كورونا، وكان منها إغلاق المساجد منع الصلاة، وإلغاء كافة الأنشطة الترفيهية والثقافية، تجنبا لمزيد من الإصابات نتيجة الاجتماعات.

في الوقت ذاته، وافق مجلس الوزراء على عودة تدريبات الدرجة الثانية، وبدء الهيئات الرياضية والشبابية في إتاحة استخدام حمامات السباحة التدريبية والترفيهية.

كما حددت اشتراطات فتح دور الحضانات بالأندية ومراكز الشباب، والمناطق المفتوحة في الأندية ومراكز الشباب، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *