دراسة تكشف أهمية المكالمات الهاتفية عن الرسائل النصية
تطبيق تريب أدفايزور

كتب- مصطفى فرحات:

أظهر بحث جديد إلى أن الأشحاص غالبا ما يختارون إرسال بريد إلكتروني أو رسائل نصية، على الرغم من أن المكالمات الهاتفية تؤدي إلى مشاعر ترابط أكبر بكثير.

أهمية المكالمات الهاتفية

وبعد شهور من إجراءات التباعد الاجتماعي، فإن الناس في تلك الفترة اعتمدت على التكنولوجيا بشكل كبير، من أجل الشعور بالتواصل الاجتماعي.

وأشار بحث جديد من جامعة تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن الأشخاص غالبا ما يختارون إرسال بريد إلكتروني أو رسائل نصية على الرغم من أن المكالمات الهاتفية، تؤدي إلى إحساس أكثر بالترابط.

وقال أحد المتخصصين، إن الناس اختاروا الكتابة لأنهم اعتقدوا أن المكالمة الهاتفية، ستكون أكثر صعوبة لكنهم كانوا مخطئين، لأن الناس أصبحوا أكثر ارتباطا بشكل محلوظ من خلال الوسائط القائمة على الصوت.

وفي إحدى التجارب، طلب الباحثون من 200 شخصا، إجراء تنبؤات حول ما سيكون عليه الأمر عند إعادة الاتصال بصديق قديم، إما عبر البريد الإلكتروني أو المكالمات الهاتفية.

إجراء أبحاث حول المكالمات الهاتفية

وعلى الرغم من أن المشاركين، أشاروا إلى أن المكالمة الهاتفية ستجعلهم يشعرون بأنهم أكثر اتصالا، إلا أنهم ما زالوا يقولون إنهم يفضلون إرسال بريد إلكتروني، لأنهم يفضلون إرسال بريد إلكتروني، حيث توقعوا أن الاتصال سيكون محرجا للغاية.

وقال الباحثون إن النتائج تكشف وتتحدى افتراضات الناس، حول وسائل الاتصال في وقت تعتبر فيه إدارة العلاقات عبر التكنولوجيا أمرا هاما بشكل خاص.

وعلى حد قول أحد المتخصصين، فإنه يطلب من المستخدمين الحفاظ على مسافة جسدية، لكننا ما زلنا بحاجة إلى هذه الروابط الاجتماعية لرفاهيتنا، وحتى من أجل صحتنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *