إيمانويل ماكرون يدعو إلى عقد قمة فرنسية اليوم الخميس
عقد قمة فرنسية

كتب- مصطفى فرحات:

يستضيف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، قادة دول جنوب الاتحاد الأوروبي في جزيرة كورسيكا الفرنسية، إلى عقد قمة فرنسية يغطي عليها التوتر، خاصة في ظل حضور تركيا بعد تصاعد الأحداث في شرق المتوسط.

ماكرون يدعو إلى عقد قمة فرنسية

وسيلتقي قادة الدول السبع الأعضاء في مجموعة “ميد 7” لساعات قليلة في فندق في منتجع بوتيشيو الساحلي في خليج أجاكسيو، وذلك في محاولة لضبط استراتيجيتهم من أجل تجنب تفاقم الأزمة بين تركيا واليونان.

وسيناقش الرئيس الفرنسي خلال القمة، الوضع مع رؤساء وزراء إيطاليا وإسبانيا واليونان والبرتغال ومالطا، والرئيس القبرصي.

وقال قصر الإليزيه الفرنسي إن الهدف هو التقدم على طريق التوافق حول علاقة الاتحاد الأوروبي بتركيا، خاصة فيما يتعلق بالقمة الأوروبية في 24 و25 سبتمبر، والتي ستكرس لهذا الغرض في بروكسل.

وتجد اليونان وقبرص نفسيهما في خط المواجهة الأول مع تركيا التي تطالب بحق استغلال النفط والغاز في منطقة بحرية، تؤكد أثينا أنها خاضعة لسيادتها.

سبب دعوة ماكرون إلى عقد قمة فرنسية

وفي الأسابيع الأخيرة، قامت تلك الدول بإطلاق عدة تصريحات شديدة اللهجة ومناورات عسكرية وإرسال سفن إلى المنطقة، وكان هو السبب في عقد قمة فرنسية.

وقد أبدت فرنسا بوضوع دعمعها الكامل لليونان، بعغد أن قامت بنشر فن في المنطقة، وذلك في إطار مبادرة، رفضها الرئيس التركي بقوة، والمعروف في الأساس بموقفه العدائي لفرنسا.

وقالت الرئاسة الفرنسية إن باريس تدعو اليوم إلى توضيح في العلاقات مع تركيا التي تعتبرها، شريكا مهما ينبغي التمكن من العمل معه على على أساس متين.

وقبل القمة سيقوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بإجراء محادثة مع رئيس الوزراء اليوناني، والتي قد تشمل شراء أثينا لطائرات رافال فرنسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *