مصر والبحرين تناقشان تحقيق السلام الشامل بين البلدين
تحقيق السلام الشامل

كتب- مصطفى فرحات:

رحب كل من وزير خارجية مصر والبحرين، سامح شكري وعبداللطيف بن راشد، بأي مبادرات من الممكن أن تستهدف تحقيق السلام الشامل والعادل للقضية الفلسطينية، وذلك استنادا للمقرات الشرعية والدولية.

تحقيق السلام الشامل بين مصر والبحرين

وأوضح كلا الوزيرين خلال جلسة المباحثات التي تم عقدها اليوم السبت في القاهرة، أنه من الضروري الحفاظ على مبدأ حل الدولتين ووقف أية خطوة تستهدف ضم الأراضي الفلسطينية، وكذلك مواصلة دعم المساعي الرامية إلى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

وقال المتحديث الرسمي ياسم وزارة الخارجية، إن الوزيرين في مستهل جلسة المباحثات، أكدا على عمق العلاقات والاستراتيجية القائمة بين البلدين، كما أشادا بما تشهده مجالات التعاون الثنائي من تطورات ملموسة.

كما اتفق كلا الوزيرين على اتخاذ كافة التدابير من أجل تعزيز أوجه التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين، خلال الفترة المقبلة، وذلك بما يتناسب مع الإمكانات والفرص الكبيرة المتاحة في البلدين.

في الوقت ذاته تناول الوزيران سبل تكثيف العمل المشترك، الذي يهدف إلى تعزيز الاستقرار في البلدين لما فيهمصلحة الجانبين، مع التأكيد على تضامن البلدين في مواجهة التدخلات الخارجية، والتي تستهدف الأمن والاستقرار في المنطقة.

اجتماع مصر والبحرين من أجل تحقيق السلام الشامل

واتفق كل من الوزيرين على تنسيق الموقف، تجاه الاجتماع المقبل الخاص بمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، بما يحقق مصالح البلديم ويدعم العمل العربي المشترك.

وتناولت الجلسة العديد من المباحثات المشتركة، والتطرق إلى أبرز التطورات التي تشهدها المنطقة، وكذلك مواصلة دعم المساعي الرامية إلى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *