طلب إحاطة في البرلمان بشأن واقعة اختفاء كأس الأمم الإفريقية من اتحاد الكرة
تطبيق ضريبة التصرفات العقارية

كتب- مصطفى فرحات:

طالب الدكتور سعيد حساسين عضو مجلس النواب، ونائب رئيس حزب السلام الديمقراطي للشئون البرلمانية، بفتح تحقيق فوري في واقعة اختفاء كأس أمم إفريقيا والدروع في مبنى اتحاد الكرة.

طلب إحاطة بشأن اختفاء كأس الأمم الإفريقية

وقال حساسين موجها كلامه لرئيس مجلس النواب علي عبدالعال، إنه لا أحد يعرف أين ذهبت جميع الكؤوس والدروع والميداليات والسيوف التي دخلت إلى الخزينة الخاصة باتحاد الكرة، وكان من المفترض أن يكون هناك كشف بهذه الأشياء.

وأضاف حساسين أنه في حالة ثبتأن الكؤوس والدروع والميداليات والسيوق الموجودة باتحاد الكرة، قد تم سرقتها بالفعل، حينها يجب محاسبة جميع المسؤولين عن ضياعها.

وطالب عضو البرلمان الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة، من أجل كشف جميع الحقائق المتعلقة بتلك الواقعة وعرضها على الرأي العام.

ويُذكر أن الإعلامي أحمد شوبير، قد فجر مفاجأة كبيرة، بشأن اختقاء كأس الأمم الإفريقية من الاتحاد المصري لكرة القدم، والتي كانت مصر قد احتفظت به مدى الحياة بعد تتويجها باللقب 3 مرات متتالية.

اختفاء كأس الأمم الإفريقية من اتحاد الكرة

وكشف شوبير خلال برنامجه المذاع على أون تايم سبورتس أمس، إن اللجنة الخماسية التي تقوم مؤقتا بأعمال الاتحاد المصري لكرة القدم، فوجئت باختفاء كأس إفريقيا، في حادثة غريبة.

وكانت مصر قد احتفظت باللقب مدى الحياة، وذلك بعد أن تم تتويجها ببطولة أمم إفريقيا 3 مرات على التوالي، خلال أعوام 2006 و2008 و2010، بقيادة الكابتن حسن حشاتة.

وأوضح أن اللجنة الخماسية عندما بحثت عن الكأس من أجل عمل متحف له في مقر الاتحاد، يضم أهم البطولات التي حصدها المنتخب، فوجئت بعد وجود الكأس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *