دار الإفتاء المصرية توضح حكم مس أشياء تخص الحيض بعد الاغتسال
حكم مس أشياء تخص الحيض بعد الاغتسال

كتب- مصطفى فرحات:

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال حول حكم مس أشياء تخص الحيض بعد الاغتسال، وهو السؤال الذي تلقاه الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

دار الإفتاء المصرية توضح حكم مس أشياء تخص الحيض بعد الاغتسال

وأوضح شلبي أنه بعد اغتسال المرأة الحائض، فإنها بذلك يكون قد تطهرت، وبالتالي يكون قد ارتفع حيضها وحدثها، وأصبحت طاهرة متطهرة.

وأضاف أمين الفتوى، أنه بعد أن تقوم المرأة الحائض بالاغتسال، فإنها تصير طاهرة، كما يمكنها أن تصلي وأن تمس المصحف، وأن تقرأ القرآن وتفعل ما تشاء.

وأشار أمين الفتوى، أنه في حالة لو قامت المرأة بلمس شيء بيديها، فإن هذا لا ينقض الاغتسال ولا يمكن أن تنتقل إليه نجاسة، كما تظل المرأة طاهرة، ويبقى الاغتسال صحيحا كما هو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *