تعرف على 5 من أفضل اماكن سياحية في كوالالمبور للزيارة

اماكن سياحية في كوالالمبور

الكثير من الأشخاص يسألون عن أجمل اماكن سياحية في كوالالمبور وذلك لأنها من الأماكن الجميلة للغاية بالنسبة للسياحة لأنها تتميز بوجود العديد من المعالم السياحية المميزة بها والتي يحبها الكثير.

كوالالمبور

تعد مدينة كوالالمبور واحدة من أجمل وأشهر الأماكن السياحية حول العالم والتي يذهب إليها الكثير من الأشخاص ويأتون لزيارتها من جميع أنحاء العالم وذلك لأنها جميلة للغاية، لذلك يبحث البعض عن اماكن سياحية في كوالالمبور وموقع صدي القاهرة سوف يقدم الكثير من الأشياء حول هذه المدينة وأجمل الاماكن السياحية بها.

تقع هذه المدينة في غرب شبه الجزيرة الماليزية ويكون ذلك عند مصب نهر كيلانغ حيث تعتبر مدينة كوالالمبور هي عاصمة ماليزيا ويوجد بها الكثير من المميزات التي جعلتها جميلة ومنها أنها ذات مناخ معتدل، كما أنها تعد أكبر مدينة في ماليزيا من حيث المساحة التي تبلغ ما يصل إلى حوالي 243 كيلو متر وهي أكبر مركز تجاري يتواجد في ماليزيا.

سكاي لاند كوالالمبور

يعد سكاي لاند كوالالمبور واحد من أهم الأماكن السياحية التي تتواجد في كوالالمبور حيث يتميز بأنه يحتوي على مجموعة كبيرة وواسعة للغاية من الأنماط المعمارية المختلفة منها النمط الاسلامي والاسيوي وكذلك الحديث والأكثر حداثه، يعتبر برجا بتروناس التوأم واحد من أشهر المباني الخاصة بهذه المدينة.

تم بناء برجا بتروناس على هيئة البعض من الصواريخ التي يصل ارتفاعها حوالي 452.9 متر وهذا ما يجعلهم أطول برجين توأمين في العالم، وتعد هذه الهياكل أطول الهياكل التي قام الإنسان ببنائها حتى عام 2004 كما أنه لم يعد يصنف كأطول برج تم بناؤه في العالم وذلك بسبب بناء برج تايبيه 101 مع ذلك يعد مركز مهم لجذب السياح إليه.

كهوف باتو

عند البحث عن أجمل اماكن سياحية في كوالالمبور لابد من ذكر كهوف باتو وذلك لأنها واحدة من أجمل الأماكن السياحية في مدينة كوالالمبور والتي تقع على بعد 11 كيلو متر شمال كوالالمبور، وتكون هذه الكهوف عبارة عن سلسلة كبيرة من الكهوف التي تكون داخل تلة من الحجر الجيري.

كما أن هذه الكهوف تتكون من ثلاثة كهوف رئيسية وعدد كبير من الكهوف الصغيرة ويوجد في الكهوف كذلك معبد يصل عمره حوالي ما يقارب من المئة عام ويوجد في هذا المعبد بعض الأصنام المختلفة، تعتبر الكهوف من أشهر الأماكن والمعالم السياحية التي تتواجد في ماليزيا وتجذب إليها الكثير من المصلين وذلك في وقت المهرجانات الهندوسية.

عالم البحار أكواريوم

من أهم اماكن سياحية في كوالالمبور كذلك هو عالم البحار الخاص بها والذي يقع في مركز كوالالمبور للمؤتمرات ويعتبر كذلك موطن لحوالي أكثر من 150 نوع من الحياة البحرية، يوجد العديد من الأنواع المختلفة بها منها أسماك القرش وثعابين البحر وكذلك أسماك البحر وحصان البحر.

كما أن هذا الحوض يعمل على تقديم الكثير من عرو الطعام بالنسبة للكائنات البحرية مثل أن يتم إطعام أسماك الضاري وكذلك اسماك القرش وثعالب البحر، كما ان هذا الحوض يتميز بأنه طويل حيث أن طوله يصل إلى حوالي تسعين متر ويوجد به ممر متحرك وكذلك نفق وسقف شفاف حتى يشعر السائح بأنه متواجد تحت الماء.

حديقة طيور كوالالمبور

اماكن سياحية في كوالالمبور

توجد العديد من اماكن سياحية في كوالالمبور والتي يجب التعرف عليها ومن هذه الأماكن هي حديقة طيور كوالالمبور والتي تتميز بأنها تحتوي على الكثير من أنواع الطيور المختلفة والتي قد يندر وجودها في أي مكان في العالم، كما أنه يوجد بها أكبر سوق مجاني حتى يتم المشي به.

تعتبر هذه الحديقة كذلك مركز سياحي مهم للغاية وذلك لأنها تحتوي على حوالي أكثر من 3000 طائر وذلك من عدة أنواع مختلفة يصعب وجودها في أي مكان آخر في العالم والتي يأتي السياح من كل مكان لرؤيتها، كما أن معظم هذه الأنواع من الطيور لا تتواجد في أقفاص أو مرفقات خاصة بها أي أنها حرة طليقة.

كما أن المنطقة الأولى والثانية من هذه الحديقة تشكل على قفص الطيران الحر والذي يشبه للغاية المشي في الغابات الاستوائية التي تكون ممطرة مع وجود الطيور الملونة التي تطير وتحلق في الأعلى، وهذا يساعد بشكل كبير في أعطاء الكثير من الجمال والمنظر الرائع.

السوق المركزي

الكثير من الناس تحب الملابس والتسوق وشراء الكثير من الأشياء المختلفة والمميزة والتي تكون بأحدث الموديلات وكذلك ماركات عالمية شهيرة ولذلك تم عمل سوق مركزي في مدينة كوالالمبور، والذي لابد من معرفته لأنه من اماكن سياحية في كوالالمبور ويوجد به الكثير من الأعمال المختلفة التي يريد البعض الحصول عليها من كل مكان.

حيث يتميز هذا السوق بأنه يحتوي على الكثير من الحرف اليدوية المميز وكذلك المختلفة والتي تجذب انتباه العديد من الأشخاص إليها، حيث أن هذا النوع من الحرف جميل ومميز للغاية كما ان هذا السوق يتم بناؤه منذ قديم الزمان وهذا ما جعله يتواجد به أشياء قد لا تتواجد في أي مكان آخر حيث بني عام 1888م.

يعتبر هذا السوق من أفضل الأماكن التي يمكن اللجوء إليها حتى يتم شراء الهدايا التذكارية المختلفة والمتنوعة، حيث نجد أن هذا المبنى يحتوي على حوالي ما يصل إلى 350 متجر وكذلك العديد من الأكشاك التي تقوم ببيع المجوهرات الماليزية وكذلك الأعمال الفنية المختلفة والديكورات المنزلية الاكسسوارات المتنوعة والتي تتميز بجمالها الشديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *