دار الإفتاء المصرية توضح طريقة علاج الوسواس في الصلاة
"داووا مرضاكم بالصدقة"

كتب- مصطفى فرحات:

تتملك الوساوس الإنسان أحيانا خلال الصلاة، حتى يتلبس الأمر عليه ويظن أن صلاته غير مقبولة بالكامل، وقد ورد إلى دار الإفتاء المصرية سؤال تقول فيه صاحبنها: “أشعر بنزول إفرازات بيضاء أثناء الصلاة فهل أعيدها”.

توضيح هام من دار الإفتاء المصرية

ورد الشيخ عويضة عثمان على السؤال قائلا، إن الإنسان يجب عليه أن يتجاهل الشك تماما، حتى يقضي على الوساوس ولا يسمح لها بأن تزيد يوما بعد يوم.

وأشار عثمان في الفيديو الذي نشرته دار الإفتاء أن أقل ما يسببه الوسواس في الوقت الحالي هو الاكتئاب، حيث يجد الإنسان نفسه متعب نفسيا، بجانب الأشياء الكثيرة التي ترهق البدن وتجعل حياته دائما في حالة اضطراب.

وأضاف أمين الفتوى أنه في تلك الحالة تكون أفضل الحلول في أن تتوضأ المرأة وتصلي ولو أحست بشئ فلا تخرج من الصلاة.

وأوضح أن تلك الطريقة هي واحدة من طرق العلاج في ألا تخرج من الصلاة، حتى لا تعيدها مرة أخرى، ناصحا كل النساء بعد الالتفات لهذه الوساوس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *