تعرف على فضل صيام يومي تاسوعاء وعاشوراء
تاسوعاء وعاشوراء

كتب- مصطفى فرحات:

يحتفل المسلمون يومي التاسع والعاشر من شهر الله المحرم، بيوم عاشورا والذي حث فيه النبي على الصيام، ودرج المسلمون من بعده على صيامهما، وصارا معروفين بين عموم المسملين بيوم تاسوعاء وعاشوراء.

فضل صيام تاسوعاء وعاشوراء

من جانبه يقول الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، إنه من المتسحب في هذا اليوم أن يتم التوسعة على أهل الأهل والعيال، حيث يعد ذلك من السنة النبوية التي حث عليها علماء المسلمن والفقهاء عير العصور، كما أنها عادة جرت بين العلماء، وأكدها صحابة النبي عليه الصلاة والسلام، مثل جابر بن عبدالله وعبدالله بن مسعود وأبو هريرة.

وأشار مفتي الجمهورية عبر البوابة الإلكتروينة لدار الإفتاء المصرية، أن سنة التوسعة على الأهل في هذا اليوم، قواها العديد من فقهاء المسلمين مثل الإمام مالك والحافظ البيهقي وأبو موسى المديني وابن حجر والسيوطي.

من جانبه أشار المفتي إلى أن سنة التوسعة على العيال ثابنة عن النبي عليه الصلاة والسلام، كما أنها واردة عن السلف الصالح، وقد أخذ بها الفقهاء الأربعة.

أما عن صوم يوم عاشوراء فقال مفتي الجمهورية إن ذلك له فضل عظيم في الإسلا، فهو من الأيام التي يحبها الله تعالى، حيث إنه هو اليوم الذي نجا فيه الله موسى من فرعون وجنوده.

فعن ابن عباس رضي الله عنه، أنه قال: “ما رأيت انبي يتجرى صيام يوم فضله على غيره إلا هذا اليوم يوم عاشوراء، وهذا الشهر يعني شهر رمضان”.

وكان النبي يقول: “صيام يوم عاشوراء أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *