اضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية

0

اضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية

يجب علي السيدات معرفة اضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية قبل تناولها حيث تلجأ بعض النساء إلى تأخير الدورة الشهرية لأسباب عديدة وهناك طرق مختلفة لتأخير الدورة الشهرية كما يمكنك إيقاف أو تأخير دورتك الشهرية باستخدام حبوب منع الحمل التقليدية لأنها مصممة لتنظيم الدورة الشهرية الطبيعية وتحتوي حبوب منع الحمل التقليدية على 28 قرصًا ولكن 21 منها فقط نشطة وتحتوي على هرمونات تثبط الخصوبة بينما الحبوب السبعة الأخرى غير نشطةوسوف نقوم في هذا المقال بمعرفة اضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية من خلال موقع صدي القاهرة.

حبوب تأخير الدورة الشهرية

هناك طريقتان رئيسيتان لتجاوز موعد الدورة الشهرية بحبوب التأخير وهما كالتالي:

  • تناول حبوب منع الحمل الفعالة:  إذا كنتي تستخدمين عبوة حبوب فأنتي تحتاجين فقط إلى تناول أقراص نشطة بدون أقراص فارغة (الدواء الوهمي).
  • يجب عليك التحدث إلى طبيبك أو الصيدلي حتى يتمكنوا من إطلاعك على الأقراص النشطة وأي حبوب الدواء الوهمي حتى تتمكن من التخلص من الدواء الوهمي.
  • إذا كنتي تتناولين أقراصًا فعالة بشكل متكرر فهذا يعني أنك لا تحضرين دورتك الشهرية وتخطيها حتى تتوقف عن تناولها ولكن إذا توقفتي عن تناول الأقراص النشطة فقد تواجهين نزيفًا انسحابيًا مشابهًا للحيض.
  • تشير التوصيات إلى أن الدورة الشهرية يجب أن تحدث مرة كل ثلاثة إلى أربعة أشهر بعض حبوب منع الحمل لديها مخاطر أكبر للإصابة بمشاكل النزيف لذلك إذا أردتي تأخير دورتك الشهرية يجب أن ترى طبيبك.
  • ملحوظة: لا تحتاجين إلى الابتعاد عن وسائل منع الحمل لأكثر من 7 أيام وإلا فلن تكون وسائل منع الحمل فعالة.
  • تناول حبوب منع الحمل بدورة طويلة الأمد أو مستمرة : تم تصميم أقراص إطالة الدورة الشهرية أو الأقراص المستمرة لتأخير الدورة الشهرية وتجمع الأقراص التالية بين الأدوية الليفونورجستريل والإيثينيل استراديول.
  • تحتوي بعض حبوب الدورة الممتدة على 12 أسبوعًا من الحبوب النشطة متبوعًا بأسبوع واحد من الحبوب غير النشطة وهي مصممة للسماح بدورة شهرية واحدة كل ثلاثة أشهر.
  • تحتوي بعض حبوب منع الحمل على 12 أسبوعًا من الحبوب الفعالة يليها أسبوع من حبوب منع الحمل منخفضة الاستروجين غير النشطة وهي مصممة للسماح بدورة واحدة كل ثلاثة أشهر.
  • تحتوي بعض حبوب منع الحمل على جميع الحبوب الفعالة المصممة لإخلاء دورتك الشهرية على مدار السنة.

أقرأ أيضآ : اضرار اللولب بعد الاربعين

تأخير الدورة الشهرية بالطرق الطبيعية

هناك العديد من الطرق الطبيعية التي يمكن أن تساعدك على تأخير دورتك الشهرية دون تناول أي أدوية منها ما يلي:

  • عصير الليمون: يعتبر عصير الليمون مثل خل التفاح من الأطعمة ذات الحموضة العالية ويمكن أن يساعد في تأخير الدورة الشهرية ولكن لا يوجد بحث حتى الآن يدعم ذلك.
  • أداء التمارين الرياضية: يمكن أن تؤدي التمارين الشاقة والكثير من التمارين إلى تأخير بدء الدورة الشهرية وعند ممارسة الرياضة في الأيام التي تسبق الدورة الشهرية وجد أنها تؤخر بداية دورتك الشهرية لأن استهلاك الطاقة بشكل مرتفع أثناء التمرين مما يساهم في زيادة نشاطك وقلة انهيار الجسم لإنتاج طاقة كافية لتحفيز بدء الدورة الشهرية ولكن كما هو الحال مع الطرق الأخرى لا توجد دراسات تثبت أن هذه الطريقة فعالة في تأخير الدورة الشهرية.
  • خل التفاح: وفقًا للدراسات التي أجريت على خل التفاح والتي أثبتت أنه مفيد في معالجة مشاكل الدورة الشهرية مثل الألم والانتفاخ وقد يساعد خل التفاح في تأخير الدورة الشهرية ولكن لا يوجد بحث يدعم ذلك وقد يكون له آثار الجانب لذلك يوصى بعدم شربه قبل تخفيفه بالماء أو بسائل آخر حتى يصبح آمنًا للجسم.

مخاطر تأخير الدورة الشهرية

هناك العديد من الطرق والمخاطر المرتبطة بتأخير دورتك الشهرية بما في ذلك:

  • تأخير الدورة الشهرية بموانع الحمل الغنية بإيثينيل إستراديول : يمكن استخدام بعض موانع الحمل التي تحتوي على إيثينيل إستراديول لتأخير الدورة الشهرية حتى 17 يومًا وتبدأ قبل موعد الحيض بثلاثة أيام ويمكن أن تستمر لمدة أقصاها 20 يومًا على أن تأتي الدورة الشهرية بعد يومين من توقفها حتى ثلاثة أيام.
  • يحتوي هذا الدواء على هرمون البروجسترون ومن خلال الحفاظ على المستوى الطبيعي لهذا الهرمون فإنه يمنع بطانة الرحم من التساقط وبالتالي يؤخر الدورة الشهرية.
  • اضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية من مخاطر تأخير دورتك الشهرية بهذه الطريقة أن هذا الدواء يحتوي على ethinylestradiol وهو آمن إذا تم استخدامه لفترات قصيرة ويجب عدم استخدامه بانتظام كما يُحذر من أخذه إلى النساء اللاتي لديهن مخاطر وتاريخ عائلي لحدوث جلطة دموية يجب ان تستشيري طبيبك قبل الاستخدام.
  • تأخير الدورة بأقراص البروجسترون : هي حبوب تحتوي فقط على هرمون البروجسترون الذي يساعد على تنظيم الدورة الشهرية ويؤدي أيضًا إلى فشلها خلال فترة تناول الدواء ويتم تناول هذه الحبوب في اليوم الخامس عشر بعد بدء الدورة الشهرية ومتى توقفتي عن تناولها تظهر الدورة بعد ثلاثة إلى سبعة أيام.
  • مع ذلك لا يفضل استخدام حبة لتأخير الدورة الشهرية لأكثر من أسبوعين حتى لا تضر بصحتك.
  • بشكل عام لا يجب اللجوء إلى تأخير الدورة الشهرية إلا عند الضرورة ويجب أن يتم ذلك على أساس ملاحظة ووصفة طبية من الطبيب حتى لا تؤثر على الصحة الجنسية والإنجابية للمرأة ولا تؤدي إلى اضطرابات هرمونية داخل الجسم.

أسباب تأخير الدورة الشهرية

بعد أن ذكرنا أهم مخاطر تأخر الدورة الشهرية يجب الآن ذكر أسباب تأخرها وهي كالتالي:

  • بسبب موعد الزفاف: إذا كانت المرأة تشك في موعدها في يوم زفافها فستحتاج إلى تناول حبوب لتأخيرها قليلاً والاستمتاع بأيام الزواج الأولى.
  • الشعور بألم شديد في هذه الفترة: الإصابة بألم لا يُطاق يجعل المرأة تبحث عن وسيلة لتأخيرها خاصة إذا كانت مريضة أو في حالة نفسية سيئة.
  • صيام رمضان: تنزعج بعض النساء من الإفطار خلال شهر رمضان وبالتالي يبحثن عن طريقة لمنع الدورة الشهرية من البدء هذا الشهر.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق