اضرار اللولب بعد الاربعين

اضرار اللولب بعد الاربعين

تتسائل بعض السيدات اللاتي تجاوزن سن الأربعين عن اضرار اللولب بعد الاربعين وذلك لأن الحمل بعد سن الأربعين يعتبر من المفاجأت يعتبر من الأمور الغير المخطط لها وتعتبر واحدة من أكثر المشكلات المربكة التي يمكن أن يواجهها أي زوجين وغالبًا ما تستخدم وسائل منع الحمل لتجنب حالات الحمل غير المرغوب فيها خاصة في هذا العمر حيث تستخدم العديد من النساء اللولب لمنع الحمل لفترات طويلة من الزمن ولكن قد تكون هناك بعض المخاطر التي ينطوي عليها القيام بذلك لذلك سوف نتعرف من خلال هذا المقال علي اضرار اللولب بعد الاربعين من خلال موقع صدي القاهرة.

أضرار إستخدام اللولب

بينما يمنع اللولب الحمل لكن يمكن أن يكون له بعض الأضرار والمخاطر ومن أهم الأضرار التي تلحق باللولب ما يلي:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية أو كثافتها : من اضرار اللولب بعد الاربعين قد تلاحظ بعض التغييرات في دورتك الشهرية عند إدخال اللولب لأنه غالبًا ما يؤدي اللولب (IUD) إلى تقصير دورتك الشهرية وإيقافها تمامًا في بعض الأحيان وقد تشعرين ببعض التغييرات في دورتك الشهرية في الأشهر القليلة الأولى مثل أن تكون أكثر ثقلًا من المعتاد.
  • كما قد تعاني بعض النساء من نزول دم أو نزيف بين فترات الدورة الشهرية لكن الدورة الشهرية تعود إلى طبيعتها في غضون ستة أشهر.
  • ظهور تكيسات على المبايض : من اضرار اللولب بعد الاربعين قد تصاب واحدة من كل 10 نساء بكيس على المبايض خاصة في السنة الأولى من إدخال اللولب داخل الرحم والذي سيختفي من تلقاء نفسه بعد حوالي ثلاثة أشهر.
  • هذه الأكياس غير ضارة ولا تسبب أى من الأعراض ولكن بعضها يمكن أن يسبب تورم وألم أو انتفاخ أسفل البطن وقد تتعرض المرأة لألم حاد ومفاجئ إذا تمزق الكيس.
  • العدوى والالتهابات : من اضرار اللولب بعد الاربعين أنه قد يسبب أحيانًا عدوى والتهابًا مثل: مرض التهاب الحوض المرتبط باستخدام اللولب وهو التهاب في الرحم أو قناة فالوب أو المبيضين ولكن الخطورة منخفضة جدًا. .
  • تحرك اللولب : من اضرار اللولب بعد الاربعين انه قد يمتد اللولب ويتحرك كليًا أو جزئيًا إلى ما وراء الرحم ويحدث هذا الانزلاق عادةً في الأشهر الأولى بعد تركيب اللولب ولكن يمكن أن يحدث لاحقًا.
  • إذا تحرك اللولب جزئيًا فيجب القيام بإزالته ولا تعيدي وضعه في مكانه.
  • انثقاب الرحم : من اضرار اللولب بعد الاربعين في حالات نادرة قد يخترق اللولب جدار الرحم أثناء قيام الطبيب بإدخاله مما يستلزم إزالته في هذه الحالة.
  • الحمل : من اضرار اللولب بعد الاربعين من الممكن أن تحملي باللولب بمعدل منخفض جدًا أقل من 1٪ ، ولكن إذا حدث ذلك فقد يكون خطيرًا وعرضة للإجهاض والعدوى والولادة المبكرة.
  • الحمل خارج الرحم : يزيد وجود اللولب بشكل طفيف من احتمالية حدوث الحمل خارج الرحم والذي يحدث عندما يتم زرع البويضة الملقحة خارج الرحم مما يجعلها حالة غير متوازنة وخطيرة للغاية.

أقرأ أيضآ : اضرار اللولب لمنع الحمل

أفضل وسيلة لمنع الحمل بعد الأربعين

معظم وسائل منع الحمل المعروفة مناسبة للاستخدام بعد سن الأربعين مع مراعاة بعض الاعتبارات الخاصة فقط:

  • حبوب منع الحمل: يمكن للنساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 40 و 50 عامًا استخدام حبوب منع الحمل المركبة لكن لا ينبغي أن يكونوا مرضي بإرتفاع ضغط الدم أو السمنة أو أمراض القلب وأيضًا ألا تكون مدخنًا وفي الواقع يمكن أن يساعد استخدام حبوب منع الحمل المركبة في هذا العمر في الحفاظ على كثافة العظام وقوتها قبل أن تصل المرأة إلى سن اليأس.
  • اللولب الهرموني: يمكن للسيدات اللاتي تجاوزن سن الأربعين استعمال أي نوع من انواع اللولب (سواء هرموني أو نحاسي) كأحد الوسائل الآمنة لمنع الحمل.
  • لصقة منع الحمل والحلقة المهبلية: يمكن استخدامها حتى الخمسين وهي تعمل تمامًا مثل حبوب منع الحمل.
  • حقن منع الحمل: تحتوي حقن منع الحمل فقط على هرمون البروجسترون ويمكن استخدامها حتى سن الخمسين ولكنها قد تؤثر سلبًا على كثافة العظام في حالات خاصة لدى النساء.
  • كبسولة منع الحمل تحت الجلد: تعتبر وسيلة مناسبة أيضًا للاستخدام للسيدات حتى سن الخمسين ولكن تخضع لنفس موانع استعمال حقن منع الحمل.
  • حبوب منع الحمل الطارئة: تحتوي على جرعة عالية جدًا من البروجسترون ويمكن أن تستخدمها النساء في حالات الطوارئ مثل قطع الواقي الذكري أو عند فقد جرعة من حبوب منع الحمل.
  • الواقي الذكري: الطريقة المثالية لمنع الحمل في هذا العمر لكن يوصى باستخدامه مع بعض مواد التشحيم لأن جفاف المهبل حيث يزداد مع التغيرات الهرمونية مع تقدمنا ​​في العمر.
  • الواقي الأنثوي: عادة ما يكون مزلقًا لذا لا يؤثر جفاف المهبل على علاقتك الحميمة.
  • غطاء عنق الرحم: هذه طريقة موضعية فعالة ولكن لا ينصح باستخدامها من قبل النساء اللواتي يعانين من سلس البول أو هبوط الرحم.
  • اللولب النحاسي: هذه طريقة مناسبة لمنع الحمل في أي عمر لكنه يمكن أن تزيد من عدد أيام الحيض وكمية الدم المفقودة على مدار الشهر.

وسائل طبيعية لمنع الحمل

تتمثل الطرق الطبيعية لمنع الحمل في مراقبة التغيرات التي تحدث في جسم المرأة خلال أيام الدورة الشهرية بما في ذلك الوعي الكامل بعملية مراقبة الإباضة على غرار الرغبة في الحمل إلى حد كبير فيما يلي أهم ثلاث طرق طبيعية لمنع الحمل :

الرضاعة الطبيعية وموانع الحمل : تقل احتمالية حدوث التبويض أثناء الرضاعة بشكل كبير في معظم الحالات ويعتمد الكثير من الناس على الرضاعة الطبيعية المكثفة لمنع الحمل بسبب انقطاع الإباضة وانقطاع الدورة الشهرية أثناء الرضاعة لكن لا تضمن منع الحمل بنسبة 100٪ وقد تحمل بعض النساء أثناء الرضاعة الطبيعية بسبب الإباضة في أي وقت غير متوقع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *