الحمل خارج الرحم وعلاجه

الحمل خارج الرحم وعلاجه

يبدأ الحمل بالتخصيب ثم يمر بسلسلة من الخطوات بما في ذلك نقل البويضة المخصبة إلى الرحم لتلتصق بجدار، ولكن في بعض الحالات لا تستطيع البويضة المخصبة الوصول إلى الرحم وتعلق في قناة فالوب أو تجويف البطن أو عنق الرحم، حالة تعرف بالحمل خارج الرحم، والتي تتطلب عناية طبية فورية لإنهاء الحمل والحماية من المضاعفات الخطيرة إذا تم القيام به بهذه الطريقة، ولذلك سنعرض في هذا المقال معلومات حول الحمل خارج الرحم وعلاجه وذلك من خلال موقع صدي القاهرة.

علامات الحمل خارج الرحم

سيُظهر اختبار الحمل خارج الرحم أنك حامل بشكل طبيعي، لكنه لن يخبرك ما إذا كان الحمل سليمًا داخل الرحم أو خارجه، لذلك للتأكد من أنك حامل وإجراء الاختبار، ستحتاج إلى رؤية ويخضع الطبيب لفحص الموجات فوق الصوتية، بالإضافة إلى ظهور بعض الأعراض التي قد تعانين منها، بما في ذلك معرفة أن حملك خارج الرحم مثل:

  • آلام حادة في البطن و الحوض والكتف والرقبة.
  •   ألم شديد يحدث في جانب واحد من البطن. 
  • الدوار (الدوخة) والإغماء. 
  • ضغط في منطقة المستقيم. 
  • حدوث نزيف. 
  • الغثيان وآلام في الثدي.

قد لا تكون أعراض الحمل خارج الرحم واضحة، لذا فإن إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية بمجرد معرفتك بحملك أمر لا بد منه.

كيف أعرف أن الحمل خارج الرحم؟

  • إذا كنت تشك في حدوث حمل خارج الرحم، فاستشر طبيبك على الفور الذي سيكتشف الأمر من خلال الموجات فوق الصوتية المهبلية حيث سيقوم الطبيب بإدخال محول طاقة خاص (عصا) في المهبل حتى يعرف ما إذا كانت حقيبة الحمل في الرحم أو ليس.
  • يقوم الطبيب أيضًا بإجراء فحص دم لقياس مستويات هرمونات الحمل والبروجسترون، لذلك إذا انخفضت مستوياتهما أو بقيت كما هي لبضعة أيام ولم يجد طبيبك حقيبة حمل على الموجات فوق الصوتية، فمن المحتمل أنك حامل في الخارج الرحم.
  • أما إذا كنت تعانين من أعراض شديدة لا تطاق مثل آلام البطن الشديدة والنزيف فيجب إجراء عملية جراحية على الفور حتى لا تتسبب في تمزق قناة فالوب ونزيف داخلي لا قدر الله.

أسباب الحمل خارج الرحم

لا يكون سبب الحمل خارج الرحم واضحًا دائمًا، ولكن في بعض الحالات، ارتبطت المشكلات التالية بحمل خارج الرحم:

  • التهاب وتندب في قناة فالوب ناتج عن حالة طبية سابقة أو عدوى أو جراحة.
  • عوامل هرمونية.
  • تشوهات جينية.
  • عيوب خلقية.
  • الظروف التي تؤثر على شكل قناة فالوب والأعضاء التناسلية.

يمكن لطبيبك أن يعطيك معلومات أكثر تفصيلاً عن حالتك.

الأكثر عرضة للحمل خارج الرحم

جميع النساء أكثر عرضة لخطر الحمل خارج الرحم، ولكن تزداد هذه المخاطر مع واحد أو أكثر من العوامل التالية:

  • إذا كان عمرك فوق الـ35 سنة.
  • تاريخ جراحة الحوض أو البطن أو الإجهاض المتعدد.
  • تاريخ إصابة بالتهابات الحوض.
  • حدوث الحمل في وجود اللولب داخل الرحم.
  • الحمل نتيجة الاستعانة بإجراءات الخصوبة أو العقاقير.
  • الإفراط في التدخين.
  • تجارب سابقة للحمل خارج الرحم.
  • تاريخ بإصابتكِ بالأمراض الجنسية المعدية.
  • تشوهات هيكلية في قناة فالوب تمنع البويضات من الوصول إلى الرحم.

اقرأ أيضا مين جاتها دوخة قبل الدورة باسبوع وطلعت حامل

علاج الحمل خارج الرحم

يشكل الحمل خارج الرحم خطورة كبيرة على الأم، ولن يتمكن الجنين من الاستمرار في النمو حتى النهاية، لذلك فإن الإجهاض في هذه الحالة هو الحل الحتمي لصحة الأم والحفاظ على رحمها وخصوبتها للمستقبل، ويتم الإجهاض بإحدى طريقتين:

  •  الأدوية: إذا لم تعاني المرأة الحامل من مضاعفات الحمل خارج الرحم، مثل الألم الشديد والنزيف، فيعطيها طبيبها أدوية إجهاض تمنع نمو الخلايا التي تنقسم لتكوين جنين للتخلص منه، وتسبب هذه الأدوية أعراضًا على غرار حالات الإجهاض، مثل التشنجات والنزيف.
  • الجراحة: يلجأ الأطباء أحيانًا إلى الجراحة واستئصال الجنين من البطن في الحالات المتقدمة حيث تسوء الأعراض بسرعة لحماية المرأة الحامل من خطر النزيف الداخلي وتلف قناة فالوب.
  • الرعاية المنزلية: بعد العملية لا بد من اتباع بعض التوصيات حتى يبقى الجرح نظيفا وجافا ويجب على المرأة إبلاغ الطبيب إذا شعرت بزيادة في الألم أو ظهور أي شيء غريب مثل الالتهاب ومن بين أعراض التهاب موضع الجرح، انتفاخ، احمرار، المنطقة ساخنة، والمنطقة تنبعث منها رائحة كريهة، بالإضافة إلى نزيف حاد أو نزيف لا يمكن إيقافه، مما لا ينفي احتمال حدوث نزيف طفيف بعد الجراحة لمدة ستة أسابيع تقريبًا، لذلك يوصى بتجنب حمل الأشياء الثقيلة واستهلاك كميات كافية الماء لتجنب الإمساك، كما يُنصح بالراحة في منطقة الحوض، وتجنب الجماع، واستخدام الدوش المهبلي مع ضرورة الراحة بكثرة في الأسبوع الأول بعد الجراحة، ثم زيادة النشاط البدني تدريجيًا.

الوقاية من الحمل خارج الرحم

لا يمكن دائمًا التنبؤ بالحمل خارج الرحم أو الوقاية منه، ولكن يمكن تقليل خطر الإصابة بالعدوى من خلال الحفاظ على الصحة الإنجابية:

  • يقلل ارتداء الواقي الذكري من خطر الإصابة بالأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي، والتي يمكن أن تسبب التهاب الحوض، والذي يمكن أن يسبب التهاب قناتي فالوب.
  • قم بزيارة طبيبك بانتظام ويخضع لفحوصات منتظمة لأمراض النساء والأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي.
  • الإقلاع عن التدخين.

أعراض الحمل خارج الرحم

  • نزيف داخلي يسبب دوار وخفة وإغماء.
  • الشعور بالألم أثناء الجماع أو أثناء الفحص البدني للحوض من قبل طبيبك.
  • النزف المهبلي الشديد.
  • ألم الكتف الناجم عن نزيف في البطن أسفل الحجاب الحاجز، حيث يؤدى النزيف إلى تهيج الحجاب الحاجز، مما يتسبب في ألم الكتف.
  • غالبًا ما يحدث ألم البطن أو الحوض في جانب واحد، ثم يمتد إلى منطقة الحوض بأكملها وغالبًا ما يتفاقم مع الحركة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *