الدنمارك توقف دبلوماسيا عن العمل قبل تعيينه سفيرا بألمانيا
الدنمارك

كتب- مصطفى فرحات:

أدت الضجة التي شنتها الدنمارك بشأن وكالات الاستخبارات العسكرية، إلى إقالة رئيسها السابق عن العمل، وذلك قبل أسبوع واحد من تعيينه سفيرا للبلاد في ألمانيا.

الدنمارك توقف دبلوماسيا عن العمل

من جانبه قالت أحد وكالات الأنباء الدنماركية، إن توماس أرينكيل تم وقفه عن العمل وذلك في وقت متأخر من مساء الاثنين الماضي، حيث من المقرر أن يتولى المنصب الدبلوماسي بألمانيا في الأول من سبتمبر المقبل.

تأتي تلك الخطوة من جانب الدنمارك وذلك بعدما كشفت وكالة الاستخبارات الأمريكية، والتي قادها الدبلوماسي الرئيس السابق في الفترة من 2010 حتى عام 2015، قد انتهكت القانون بعد تسريبها معلومات بشأن مواطنين دنماركيين.

جاءت تلك الخطوة من جانب السلطات الدنماركية، بعد إجراء تحقيق داخلي من جانب الهيئة التنظيمية الخاصة بالاستخبارات هناك.

وتوصلت تلك التحقيقات إلى أن وكالة الاستخبارات في الدنمارك قد قدمت تقارير كاذبة، كما حجبت معلومات أيضا، وذلك خلال الفترة بين عامي 2014 وعام 2020.

كما تولى أرينكيل منصبه في وزارة الدفاع بعد أن ترك منصبه في وكالة الاستخبارات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *