ألم الدورة بعد الحقن المجهري
Woman with menstrual pain

ألم الدورة بعد الحقن المجهري

تلجأ الكثير من النساء إلى إجراء الحقن المجهري في حالة عدم قدرتهن على الإنجاب بشكل طبيعي، لذا فإن المرأة التي تخضع للعملية تبحث عن أعراض الحمل وتستفسر عنها في الأسبوع التالي للحقن المجهري حتى تتمكن من مراقبة نفسها ومعرفة ما إذا كانت عملية الحقن المجهري قد نجحت أم لا، وسنعرض لكم في هذا المقال الكثير من المعلومات عن الحقن المجهري وألم الدورة بعد الحقن المجهري، وذلك على موقع صدى القاهرة .

عملية الحقن المجهري

عملية الحقن المجهري هي إحدى علاجات التلقيح الاصطناعي التي يتم إجراؤها على النساء غير القادرات على الإنجاب، وذلك عن طريق تخصيب البويضات في المختبر بالسائل المنوي لإنتاج الزيجوت باستخدام أجهزة طبية مخصصة، وبعد ذلك يتم إرجاع هذه البويضات إلى جسم المرأة مرة أخرى حتى نهاية فترة الحمل بشكل طبيعي.

أعراض الحمل بعد الحقن المجهري بأسبوع

تظهر على المرأة أعراض الحمل بعد أسبوع من الحقن المجهري، بما في ذلك مايلي:

  • تعاني المرأة من انتفاخ في البطن، خاصة في المنطقة الواقعة فوق الرحم، نتيجة انغراس بويضة الحمل في عنق الرحم.
  • النوم بكثرة بالرغم من النوم عدة ساعات خلال اليوم .
  • آلام شديدة في الظهر وأماكن متفرقة في الجسم.
  • تورم الثديين والحلمات حيث تصبح أغمق من المعتاد.
  • الغثيان والرغبة في التقيؤ خاصة في الصباح.
  • تزداد الحاجة إلى شرب الماء بشكل كبير ويصاحبها تكرار زيارات الحمام.
  • ترتفع درجة حرارة الجسم قليلاً بسبب التغيرات الهرمونية في جسم الأنثى.
  • الشعور بصداع شديد نتيجة التغيرات الهرمونية في الجسم.

ألم الدورة بعد الحقن المجهري

  • تتعرض المرأة إلى عدم الانتظام في الدورة الشهرية في أوقاتها المعتادة، حيث يحدث هذا غالبًا بعد أسبوعين من إجراء الحقن بسبب زرع الأجنة في رحم المرأة، مما يؤدي إلى تقلصات الرحم أو التعرض لنزيف الذي يمكن أن يترك المرأة في خطر المعاناة من آلام الدورة الشهرية الشديدة، لكن بعض النساء لا يتعرضن لخطر هذه المشكلة.
  • تعاني النساء من آلام في الظهر والبطن لأن البويضة المزروعة في الرحم تؤدي إلى تقلص جدار الرحم، مما يؤدي بشكل خاص إلى آلام الظهر.

الحالات التي يجرى فيها الحقن المجهري

يتم تنفيذ الحقن المجهري على النحو التالي:

  • إذا فشلت الطريقة الطبيعية للحمل وانتظر الزوجان لأكثر من عام ، ولم يحدث الحمل بشكل طبيعي.
  • إذا كانت الحيوانات المنوية للرجل ضعيفة.
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية وغير كافية لحدوث الحمل.
  • عندما يعاني الرجل من انسداد في الحبل المنوي أو يعاني الرجل من مشاكل جنسية.
  • عندما لا تستطيع الحيوانات المنوية اختراق البويضة بسبب السماكة الزائدة للبويضة.
  • عندما يعاني أحد الزوجين من عقم.
  • إذا كانت المرأة معرضة لخطر الإجهاض المتكرر.
  • إذا كانت المرأة تدخن أو تشرب الكحول، فإنها عادة ما تكون عرضة لخطر الحمل غير المكتمل.

عوامل نجاح الحمل بعد الحقن المجهري

تختلف عوامل النجاح التي تساعد المرأة على الحمل بعد الحقن المجهري وهي كما يلي:

  • عمر المرأة، الحقن المجهري للمرأة التي تبلغ عشرين عامًا أفضل من إجراء الحقن المجهري إذا كانت المرأة أكبر سنًا، وتقل فرص نجاح الجراحة مع تقدم عمر المرأة.
  • تتمتع المرأة التي أنجبت من قبل بنسبة نجاح أعلى في الحقن المجهري من النساء اللاتي لم يلدن في الماضي.
  • سبب العقم هو ما يحدد نجاح العملية أو فشلها، مثل عدم القدرة على إنتاج البويضات أو عدم قدرة الحيوانات المنوية على اختراق البويضة.
  • يعتمد نجاح العملية من فشلها اعتمادًا على حالة الأجنة والغرس الصحيح لهذه الأجنة.

إرشادات بعد الحقن المجهري

هناك العديد من إرشادات ما بعد الحقن المجهري التي يجب على المرأة اتباعها حتى تنجح في الحقن المجهري، بما في ذلك مايلي:

  • خلال الأيام الثلاثة الأولى من الحقن المجهري ، يجب أن تستريح في الفراش تمامًا ولا تعرض نفسها إلى أي تعب.
  • يُنصح النساء باتباع الحظر المفروض على رفع الأحمال الثقيلة وعدم الانخراط في تمرين قوي بعد جراحة الحقن المجهري للتأكد من نجاح الجراحة.
  • يجب تجنب تناول الزنجبيل والقرفة والمريمية تمامًا لأنها تنشط الدورة الدموية ويمكن أن تؤدي إلى فشل الحقن المجهري.
  • تجنب مصادر الحرارة الشديدة كالوقوف أمام الفرن، والجلوس في الساونا، وحمامات الماء الساخن، وما إلى ذلك، لأنها تحفز الدورة الدموية في الجسم وتشكل خطرًا على الجنين.
  • يجب تجنب الجماع بشكل تام خلال الأسبوعين الأولين من الحقن المجهري وذلك حتى يحدث استقرار في الأجنة ويتم تأكيد الحمل.

مخاطر عملية الحقن المجهري

يجب أن تدرك النساء جميع المخاطر بعد جراحة الحقن المجهري، وتتمثل هذه هي المخاطر فيما يلي:

  • تتعرض المرأة لخطر الإجهاض إذا كانت الحيوانات المنوية غير متوافقة مع البويضة أو إذا رفض الجسم البويضات بعد الحمل.
  • يواجه الأطفال الذين يولدون عن طريق الحقن المجهري مخاطر صحية معينة تستمر معظم حياتهم.
  • الأطفال الذين يولدون قد يُصابوا بالعقم الوراثي من الأب أو الأم.
  • قد تتلف البويضة التي يتم تنظيفها استعدادًا لعملية الحقن المجهري قبل حقن السائل المنوي فيها.

اقرأ أيضا: أعراض انغراس الجنين بعد الترجيع

نصائح عند الحمل بتوأم بعد الحقن المجهري

باتباع بعض النصائح أدناه ، يمكنك تقليل مشاكل الحمل لديك وهذه النصائح:

  • تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات التي تحتاجها المرأة أثناء الحمل.
  • حافظي على نشاطك قدر الإمكان، ويوصي بعض الأطباء بممارسة التمارين مثل اليوجا لتقوية عضلاتك.
  • استلقي على جانبك.
  • لا ترفعي أشياء ثقيلة.
  • استعدي جيدًا ، لأنه إذا كنتِ حاملاً بتوأم ، فمن المحتمل أن تحدث الولادة قبل 37 أسبوعًا من الحمل.
  • تجنبي التدخين وشرب المشروبات الكحولية.
  • لا تشربي المشروبات الغازية أثناء الحمل لأنها تقلل من مستوى امتصاص الكالسيوم في الجسم، مما قد يسبب مشاكل في عظام الأم والجنين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *