أجهزة الأمن في وزارة الداخلية تصادر كمية ضخمة من المخدرات بالسويس
الاستروكس المخدر

 

قامت أجهزة الأمن في وزارة الداخلية، في إطار جهودها لمقاومة الاتجار في المخدرات، وملاحقة العناصر التي تروج لتلك السموم، بالقبض على أحد العناصر الإجرامية، حين قيامه بتهريب مخدر البانجو بنفق الشهيد أحمد حمدي، عبر أحد سيارات النقل، التي كانت تتحرك في نطاق النفق.

تحرك من أجهزة الأمن في وزارة الداخلية

ومن خلال التنسيق مع قطاع الأمن بالسويس، تم تتبع أحد العناصر التابعة لتلك العاصبة، عندما كان يستقل سيارة النقل المحملة بالمواد المخدرة، وذلك خلال تحركه بمنطقة نفق أحمد حمدي، وذلك بدائرة قسم شرطة الجناين.

وبعدما قامت أجهزة الأمن في وزارة الداخلية بتفتيش السيارة، تم العثور على 400 كيلو جرام من مخدر الحشيش والتي بلغت 3893 طربة، و600 كيلو جرام من نبات البانجو المخدر بواقع 215 لفافة، وكيمة كبيرة من الأفيون تزن 5 كيلو جرام، بالإضافة إلى مبلغ مالي وهاتف محمول.

وبعدما واجهت قوات الأمن، العناصر الإجرامية، أقروا حيازتهم لتلك المواد المخدرة، حيث قال أحد أفراد العصابة، إن الأمر تم من خلال شخصين قاما بتجهيز مخزن سري يتم فيه وضع المواد المخدرة، وذلك بأحد المناطق تقع شرق القناة، وذلك بهدف توزيعها على نطاق واسع في الوجهين البحري والقبلي.

هذا ما كشفته أجهزة الأمن في وزارة الداخلية

وبلغ المبلغ المالي الذي تم العثور عليه مع العصابة بجانب المواد المخدرة، حوالي 3 ملايين جنيه، حيث تم مصادرتها جميعا واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، من قبل أجهزة الأمن في وزارة الداخلية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *