اسلاميات

دار الإفتاء المصرية توضح حكم صلاة شارب الخمر

كتب- مصطفى فرحات:

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال حول حكم صلاة شاريب الخمر، حيث تلقاه الشيخ محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

دار الإفتاء المصرية توضح حكم صلاة شارب الخمر

وقال أمين الفتوى، إن معنى حديث: “من شرب خمرا فإن الله لا يقبل صلاته أربعين يوما”، أي أن ثواب هذه الصلوات يضيع، لكن دون أن تسقط عنه الصلاة.

وأوضح أمين الفتوى، أنه يجب أن يصلي شارب الخمر الأربعين يوما، كما أن الحديث مقصود به أن يعزف كل إنسان مسلم مكلف عن شرب الخمر، لأنه كان على علم وهو يشرب الخمر، أنه يوجد أربعون يوما بعد تجرعه لهذا المنكر، لن تقبل فيها صلاته.

وأكد أنه لا يأخذ ثوابها على الرغم من إنه ملزم بهذه الصلوات، ولو لم يصل سيحمل إثم تركها، لأنه داخل في مذمة العقاب أو في العقاب الإلهي.

تعرف على حكم صلاة شارب الخمر

وقد استدل عبد السميع بالحديث الوارد عن أبي هريرة، أن النبي عليه الصلاة والسلام قال:” إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة أنصت والإمام يخطب فقد لغوت ومن لغا فلا جمعة له”، ففي تلك الحاجة لا تسقط عنه المطالبة لكن يسقط عنه الثواب.. والله أعلم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى