دار الإفتاء المصرية توضح حكم القتل الرحيم للحيوانات
آداب الزيارة في الإسلام

كتب- مصطفى فرحات:

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال حول حكم القتل الرحيم للحيوانات، وما إذا كان كان جائزا شرعا أم لا.

دار الإفتاء المصرية توضح حكم القتل الرحيم للحيوانات

وأكدت دار الإفتاء، أنه لا يجوز قتل الحيوانات دون وجود سبب أو مبرر قوي، ولابد أن يرجع إلى الجهات المختصة، أما في حالة الحيوانات المصابة، أو التي لا يرجى شفاؤها، ففي تلك الحالة يعتبر أمر جائز شرعا وسوف نوضحه بالتفصيل عبر صدي القاهرة الآن.

وأوضحت الإفتاء، أن تلك الخطوة تأتي من أجل تخليص الحيوان المصاب من هذا الألم، شريطة أن يكون هذا القتل خاضع إلى الجهات المختصة، كما يجب أن يتم بطريقة مناسبة وبوسيلة رحيمة ليس فيها أذى ولا تعذيب للحيوان.

دار الإفتاء المصرية توضح حكم القتل الرحيم للحيوانات

واستدلت الإفتاء في هذا الباب، بحديث النبي عليه الصلاة والسلام عندما قال: “إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح، وليحد أحدكم شفرته، فليرح ذبيحته”.

تعرف على حكم القتل الرحيم للحيوانات

كما أكدت الإفتاء، على إن قتل الحيوان المريض، لا يحمل أي معنى للتعذيب أو إتلاف المال، لكن التعذيب الحقيقي؛ أن يتم تركه يتألم من مرضه الذي لا يُرْجَى شفاؤه.

https://www.sadacairo.com/

https://www.sadacairo.com/

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *