أخبار عربية الجزائر تعتمد نمط عقابي لم يحدث من قبل للدفاع عن موظفي قطاع الصحة
أخبار عربية

أخبار عربية اعتمد مجلس الوزراء الجزائري في اجتماعه يوم يوم الاحد، نظاما عقابيا لم يحدث من قبل يستهدف حراسة موظفي قطاع الصحة من الاعتداءات اللفظية والجسدية التي تطالهم أثناء تنفيذ مهماتتهم، والتصدي للتصرفات التي تمس بكرامة المرضى والمساس بحرمة المشافي.

 تعرف على أهم أخبار عربية لهذا الأسبوع

ويشتمل مشروع النظام الذي عرضه وزير العدل، إجراء عقابي بالسجن تتنوع من سنة واحدة إلى ثلاث أعوام في حالة الاعتداء اللفظي، وعقوبة بالسجن تتفاوت من 3 إلى عشرة أعوام في حالة الاعتداء الجسماني وفق خطورة الإجراء. وقد تبلغ المعاقبة إلى الحبس مدى الحياة في حالة موت المجني عليه.

وتسلط إجراء عقابي الحبس من عامين إلى 10 سنوات، وغرامة نقدية تقدر بـ25 1000 دولار، يضاف إليها مناشدة والعوض المقدم من طرف المنشأة الصحية المستهدفة.

من ناحية أخرى، قام بتكليف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، رئيس وزرائه بتنفيذ إجراءات عاجلة بأثر لحظي من أجل تخطى الآثار الناجمة عن الحالة الحرجة الصحية نتيجة تفشي وباء Covid 19.

وتتمثل تلك الممارسات في التجميد اللحظي لجميع إجراءات تسديد الجهود المادية والالتزامات الجبائية وشبه الجبائية المناسبة على عاتق المتعاملين الاقتصاديين طوال مدة الحجر الصحي، بحيث لن تطبق أي غرامات أو عقوبات على هؤلاء المتعاملين أثناء تلك المرحلة.

بجانب عطاء معاونة مادية لفائدة أصحاب المهن الصغيرة (من بينهم سائقو التاكسي، الحلاقون)، بسعر 250 دولارا لوقت 3 شهور، وهذا بناء على تقدير شديد لوضعية كل حالة أثناء الأشهر الأربعة ال

حقوق الإنسان العراقية تطالب إدارة الدولة بإجراء تقصي بشأن أحداث رافقت المسيرات الاحتجاجية

عبرت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق فجر اليوم الاثنين عن قلقها وأسفها لوقوع ضحايا ومصابين في المظاهرات الاحتجاجية التي شهدتها مناطق متفرقة من دولة العراق بسبب تردي قطاع الكهرباء في البلاد

وذكرت المفوضية وهي منظمة عراقية رسمية تابعة لمجلس الشعب العراقي في بيان وزع فجر اليوم “تواصل فرق المفوضية رصدها للتظاهرات في بغداد وباقي المحافظات، وتعبر المفوضية عن قلقها واسفها البالغ لسقوط شهداء ومصابين بين المتظاهرين إضافة إلى ذلك سقوط عدد من الجرحى في مجموعات الجنود الأمنية نتيجة للمصادمات بينها وبين المتظاهرين في ساحة التحرير مساء الاحد نتيجة لقيام مجموعات الجنود الأمنية باستخدام الرصاص الحي والمطاطي والغازات المسيلة للدموع الشأن الذي يعد انتهاك صارخا لحقوق الإنسان ومعايير الأمم المتحدة لإنفاذ التشريع وتجاوزا لحقوق التظاهر السلمي”.

وطالبت المفوضية “إدارة الدولة بتصرف تقصي لحظي بما يختص هذه الأحداث وتقديم المقصرين للعدالة والإيعاز لكافة مجموعات الجنود الأمنية بالسماح لسيارات الاسعاف والفرق الطبية بالدخول لساحة التحرر فورا” لنقل الشهداء والمصابين”.

كما طالبت المفوضية “مجموعات الجنود الأمنية والمتظاهرين اتخاذ أقصى درجات ضبط النفس وإيقاف أي وحشية وإلى العديد من التعاون والتركيز على دورها في تأمين المتظاهرين وتعزيز دورهم في التظاهر السلمي وحرم استخدام أي شدة أكثر من اللازم تجاه المتظاهرين”.

وأكدت المفوضية مطالبتها للحكومة على توفير الحلول الفورية والاستجابة لمطالب المتظاهرين السلميين في سائر دولة جمهورية العراق على يد توفير الخدمات الاساسية، الصحية منها والبشرية وبخاصة الكهرباء، كون شواهد الرصد التابعة للمفوضية تشير إلى عودة التظاهرات الغاضبة في معظم محافظات دولة جمهورية العراق في حين لو إستمر تردي وضع الكهرباء بشكله الحاضر.

منظمة الأمم المتحدة: مقتل ستين شخصا بإقليم دارفور المضطرب في دولة السودان

صرح مكتب منظمة الأمم المتحدة لتنسيق الأمور الإنسانية بأن أكثر من  ستين شخصا تم قتلهم وأصيب نحو ستين آخرين في هجوم حامل سلاح بداخل منطقة دارفور السودانية. 

وحسب مكتب تنسيق الأمور الانسانية في دولة السودان فإن الهجوم حدث السبت بقرية ماستيري بالقرب من الأطراف الحدودية مع تشاد وعلى بعد 48 كيلومترا جنوبا من الجنينة عاصمة ولاية في غرب دارفور. 

وصرح مكتب منظمة الأمم المتحدة لتنسيق الأمور الإنسانية في دولة السودان في تويتة له على Twitter:”ما زالت التوترات مرتفعة غربي دارفور، بعد الزيادة الفورية أثناء الأسابيع الأخيرة في أعداد ووتيرة الكوارث التطلع”.

وأوضح تقرير للمكتب، أن الهجوم كان “واحدًا من ضمن الأحدث في سلسلة من الحوادث الأمنية التي تم الإبلاغ عنها طوال الأسبوع الفائت والتي أفضت إلى إشعال الكثير من القرى والبيوت، ونهب أماكن البيع والشراء والمحلات التجارية، وتضرر البنية الأساسية”

وتحدث التقرير إن حكومة في غرب دارفور فرضت، في عشرين يوليو، إغلاقا في الجنينة ومنطقة البيضة المجاورة، والذي سيتواصل حتى إخطار آخر.

يشار إلى أنه في سنة 2003 ، اندلع مواجهة داخل حدود منطقة في غرب دارفور بين حكومة الرئيس السوداني المنصرم عمر البشير وقطاعات من القاطنين تطالب بإسهام سياسية أضخم.

ومن أخبار عربية تصرفت القوات الحكومية وميليشيا الجنجويد المتحالفة بصحبتها بشراسة في مواجهة الأهالي المحليين،إذ قتل ما يقدر بحوالي ثلاثمائة الف فرد في الحملة. 

أخبار عربية
أخبار عربية

أول تعليق من المصري المعتدى عليه بالكويت: “مش هسيب حقي ولن اتنازل”

أهم أخبار عربية علق المواطن المصري، المعتدى عليه بالكويت خلال عمله في نطاق جمعية صباح الأحمد، عشية اليوم الاحد، على حادثة الاعتداء التي تعرض لها ووثقتها كاميرات الرصد في نطاق مكان عمله.

وصرح المواطن المصري، لشبكة “مباشر نيوز” الكويتية، إنه تعرض للاعتداء ووثقت الكاميرات الحادثة، مضيفًا: “لم اتحدث مع المواطن الكويتي الذي اعتدى علي، هو من بدأ بالنقاش والاعتداء”.

وتابع أنه ينفذ إرشادات الإدارة بخصوص البيع الخاص بجمعية صباح الأحمد، الموضوع الذي رفضه المواطن الكويتي، ثم اتبعه بصفعي على وجهي لثلاث مرات متتابعة. 

وشدد أنه لن يتخلى عن حقه وأن الكويت دولة دستور وباستطاعتها أن محاسبة الفرد الذي اعتدى عليه.

وفي تجاوب فوري لذلك الظرف، قام ناصر ذعار العتيبي، رئيس الجمعية، بإعلان استقالته، وأفصح لصحيفة “الأنباء” الكويتية، عن استيائه من “الفعل المشين الذي حدث من المواطن أمام العلن وأسفل سقف كيان يتولى إدارته، موجها إلى أن أن الاستجوابات جارية في مخفر ميناء عبدالله لوضع النقط على الحروف وتنفيذ الإجراءات القانونية، ورد الاعتبار للجمعية وللموظف الذي تم الاعتداء عليه”.

وأوضح العتيبي أنه تقدم باستقالته إلى وكيل قطاع التعاون بوزارة الشؤون الاجتماعية سالم بطاح الرشيدي وهذا عقب تلك الحادثة التي حدثت في السوق المركزي بالجمعية، لكن الاستقالة تمت مقابلتها بالرفض من الأخير الذي أثنى على حكمة العتيبي وإدارته للجمعية طوال المرحلة الماضية.

من جانبها، تواصلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المواطنين المصريين في الخارج، مع السفير هشام عسران قنصل عام جمهورية مصر العربية في الكويت، لمواصلة وضعية الشاب المصري الذي تعرض للاعتداء.

وشددت السفيرة على تقديرها لسرعة التحرك من قبل السفارة العامة وايضا من قبل السلطات الكويتية التي لا تفرّق بين العاملين على أراضيها وتعامل المواطنين المصريين معاملة الكويتيين 

وأثناء الاتصال، شدد القنصل هشام عسران أن الحادث فردي ولا يترك تأثيره على شدة الروابط الثنائية بين الشعبين واستقرار مئات الآلاف من الأيدي العاملة المصرية في دولة الكويت.

مثلما وضح القنصل العام أنه تم إلقاء القبض على المعتدي وتم تسجيل القضية جنحة وتتم استكمال القضية، لافتًا إلى تواصل الجهات المعنية في الكويت مع الشاب المصري الذي تم الاعتداء عليه.

رئيس مجلس النواب المغربي يبحث مع عقيلة صالح تطورات الأزمة الليبية اليوم

رئيس البرلمان المغربي يبحث مع عقيلة صالح تطورات الأزمة الليبية اليوم تابع أخبار عربية

يناقش رئيس مجلس الشعب المغربي الحبيب المالكي، غدا الاثنين، مع نظيره الليبي عقيلة صالح، تقدمات الأزمة الليبية.

وقد كان وفد ليبي رفيع المستوى بقيادة رئيس مجلس الشعب الليبي عقيلة صالح، وصل إلى العاصمة المغربية الرباط في وقت سابق اليوم يوم الاحد، ضم وزير الخارجية في السُّلطة الليبية المؤقتة عبد الهادي الحويج.

ويتقابل الوفد الليبي مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج، ناصر بوريطة، ومجموعة من المسؤولين المغاربة لمناقشة العلاقات الثنائية وسبل مؤازرتها.

مع صدى القاهرة الاخبار في موعدها.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *