تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني

0

تحليل الحمل الرقمي وكيفية قراءة تحليل الحمل الرقمي

تبحث الكثير من السيدات عن أهم الطرق التي يمكن من خلالها معرفة الحمل من عدمه، ويعتبر تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني من أهم أنواع اختبارات الحمل، فبمجرد تأخر الدورة الشهرية تبدأ السيدة في البحث عن طريقة تتعرف بها على اختبار الحمل وهذه التفاصيل سوف نقوم بتوضيحها من خلال صدي القاهرة.

تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني

ويمكن معرفة الحمل من خلال إجراء اختبار حمل وذلك بعد تأخر الدورة الشهرية، من خلال ثلاثة طرق وهم:

  • اختبار الدم الرقمي

هذا الاختبار الغرض منه هو قياس نسبة الهرمونات الخاصة بالحمل.

  • اختبار الدم

يتم عمل هذا الاختبار في المعمل من خلال سحب عينة من الدم ثم يتم تحليلها للتأكد من الحمل.

  • اختبار البول

ويسمى هذا الاختبار بالاختبار المنزلي، وفي بعض الأحيان لا يعطي نتائج مؤكدة، حيث يخطيء في تأكيد حمل المرأة.

اقرأ أيضًا: شكل افرازات بداية الحمل بالصور

تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني
تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني
  • التحليل الرقمي وكيفية قراءة تحليل الحمل الرقمي

يعرف التحليل الرقمي بأنه عبارة عن تحليل تقوم به الأم الحامل وذلك بهدف قياس الهرمونات المسئولة عن الحمل، وهذه الهرمونات هرمون الإستروجين والبروجسترون، حيث يعملان على تهيئة الرحم لاستقبال الجنين.

يعتمد تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني ليس على إظهار الحمل فقط، بل يظهر نسبة الهرمونات، ويؤكد أيضا على وضع الحمل والجنين وذلك لأن نسبة الهرمونات تدل على نوعية الحمل سواء كان الحمل طبيعي أو حمل خارج الرحم أو إنذارا بالأجهاض. 

  • طرق قياس هرمونات الحمل في تحليل الحمل الرقمي

قراءة تحليل الحمل الرقمي لها طريقتان أو تحليل الحمل الرقمي نوعان، حيث يتم أخذ عينة من دم الأم في المعمل ووضعها في جهاز الفحص، وهذان النوعان هما:

  • اختبار HCG الرقمي

هذا النوع من الاختبار يعطي نسب واضحة عن الهرمونات في الدم، كما من خلاله يتم التعرف على وضع الجنين في الجسم وعمره وطبيعة الحمل.

  • اختبار HCG النوعي 

يعتبر هذا النوع من الاختبار سريع وتظهر نتائجه في خلال 5 دقائق فقط، وهذا الاختبار كافي بمعرفة إذا كانت نتيجة الحمل إيجابية أم لا. 

  • نصائح قبل عمل تحليل الحمل الرقمي

نقدم لكم مجموعة من النصائح التي يجب مراعاتها قبل إجراء تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني، ومن هذه النصائح:

  • يجب البعد تماما عن القيام لأي مجهود عضلي أو بدني.
  • البعد عن الضغط والتوتر العصبي. 
  • يجب إجراء الفحص بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة.
  • ضرورة المتابعة مع الطبيب المختص حيث يقوم بتوضيح وضع الجنين وأي مشكلات في الهرمونات.

يبدأ هرمون الحمل في بداية فترة الحمل الأولى، حيث من السهل الكشف في المنزل عن وجود هرمون الحمل في الدم، من خلال التحليل المنزلي الخاص بالكشف عن الحمل أو من خلال اختبار الحمل في المعمل.

وقد تكون نسبة هرمون الحمل في حالة تحليل الحمل الرقمي في الأسبوع الثاني من 5 إلى 50  مل لكل وحدة دولية، وتظل هذه النسبة ثابتة حتى الأسبوع الثالث.

كيفية قراءة تحليل الحمل الرقمي

  • أسباب ضعف هرمون الحمل 

هناك مجموعة من الأسباب التي يمكن من خلالها يحدث ضعف هرمون الحمل ومن أهم هذه الأسباب:

  • في حالة تقلب مزاج المرأة الجنسي.
  • زيادة وزن المرأة عن الوزن الطبيعي وتراكم الدهون وخاصة في منطقة البطن.
  • أن تكون المرأة تعاني من مشكلات في الجهاز التناسلي.
  • أن تكون المرأة لديها مشكلات في الجهاز البولي.  
  • زيادة نسبة الكوليسترول في الدم.
  • في حالة انقلاب الرحم أو إنه غير موجود في مكانه الطبيعي.
  • التعرض لمرض سرطان الثدي مما يؤدي إلى ضعف  التبويض.
  • في حالة إذا كانت المرأة تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • تعرض المرأة لأمراض مثل زيادة نشاط الغدة الدرقية.
  • تعرض المرأة للتوتر والقلق.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق